رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

"جيهان" تخلع زوجها لرفضه علاج ابنها المريض

الخميس 13/سبتمبر/2018 - 02:36 ص
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أنجى نصر الدين
طباعة
من بين أروقة المحاكم تتنوع قضايا الخلع والطلاق لأسباب قد تختلف وتتعدد ولكنها في النهاية تجزم بنتيجة واحدة هي الانفصال والفراق ومن تلك القضايا التي تشهدها محكمة الأسرة في الآونة الأخيرة تلك القصة التي ذكرت على لسان إحدى الزوجات التي تشتكى نادمة من زوجها الذى لم يصبر ويتحمل المسؤولية بعد تعرض ابنه بكهربا زائدة في المخ. 
تروى " جيهان، م، ر " فى العقد الثالث من العمر مأساتها مع زوجها قائلة: "أبى أراد لى الستر والزواج فرشح لى أحد الأفراد الذى يعمل بأحد الشركات مندوب مبيعات، ووافقت ثقة برأى أبى وقضيت معه الأيام الأولى فى أسعد الأحوال والأيام ومع الوقت أنجبت أول فرحة لى عمر، وأصبح ابنى عمر في الصف الخامس وبعدها أنجبت سيف الذى كان قرة عين لى، مع الوقت صدمت بوجود كهرباء زائدة فى مخ ابنى سيف فعرضته على أحد الأطباء الذى أفجعنى بحقيقته وانه يحتاج الى علاج طبيعي من الكهرباء الزائدة".
وتابعت: "وقفت الى جانب ابنى وبعت مجوهراتي وكل ما أملك، وطلبت منه أن يعيننى فى المصاريف فما كان منه إلا الرفض والتملص علاوة على أنه يجرى وراء نزواته وسهل جدا أن ينصب عليه من قبل أصحابه، وكان دائما يردد: "ابنى مريض ومعوق انا مش هصرف على واحد معوق" علاوة على أن رفض الانفاق عليه خوفا من ان يصيب أخيه بالعدوى وباع كل أثاث منزلى من أجل تملصه من المسئولية". 
وأضافت: "طفح بى الكيل وأنا أرى ابنى كل يوم فى عجز مستمر دون جدوى، ينمو أمام عينى يتعذب ويتألم دون جدوى ما جعلنى أذهب للأطباء فى مختلف المحافظات لعلاجه ولكن دون جدوى لقلة حيلتي وتملص زوجى من المسئولية مبررا تملصه بان سيف ليس له جدوى وانه لا علاج له ومصدر عدوى لأخيه". 
وأكملت: "مرت الأيام وأنا أعانى من هروبه الدائم من المسئولية حتى قررت الخلع، وأقمت دعوى بعدما ضاعت أحلامي معه ووجدت فيه رجلا مهزوزا غير متحمل للمسئولية ومن السهل النصب عليه، وحملت رقم 8 لسنة 2018".
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟