رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
عاجل

"العربي لسيدات الأعمال": إنشاء أول مدينة تعليمية بمصر باستثمارات 5 مليارات جنيه

الثلاثاء 11/سبتمبر/2018 - 01:49 م
عبير عصام
عبير عصام
عزة الراوي
طباعة
أعلن الاتحاد العربي لسيدات الأعمال إنشاء أول مدينة تعليمية بمصر بمحافظة الجيزة، حيث قدمت عبير عصام، رئيس المجلس، المقترح الخاص بالمدينة التعليمية متضمنًا تفاصيل المشروع بالكامل، إلى رئيس هئية الاستثمار محسن عادل، مشيرة إلى أنه وعد بتسريع الإجراءات الخاصة بالتراخيص في أسرع وقت.
من ناحيته كشف المهندس أشرف حزين، العضو المنتدب للشرق الأوسط، عن الانتهاء من الخطة الكاملة لإنشاء أول مدينة تعليمية ذكية وأكاديمية رياضية أوليمبية ترفيهية، بتكلفة استثمارية تتخطى الـ5 مليارات جنيه بمحافظة الجيزة، تضم 4 مدارس تعليمية (بريطانية– أمريكية– فرنسية– ألمانية)، ومدرسة رياضية أوليمبية ترفيهية.
وأضاف حزين أن التعاون بشأن إنشاء المدينة التعليمية بدأ من خلال فكرة لتطوير التعليم بمصر وفق رؤية قائمة على الأسس العلمية للوجه الآخر لأي شارب المختص بخدمات الاتصالات ونظم المعلومات عن طريق تبنّي تطوير نظام تعليمي قائم على استخدام برامج المحاكاة وتطوير فكرة التعليم التفاعلي.
وأضاف حزين، في تصريحات صحفية، اليوم، أن المدينة التعليمية ستقام على مساحة 25 فدانًا بمحافظة الجيزة مملوكة للشركة، ويجري في الوقت الحالي الانتهاء من التراخيص والإجرءات الحكومية، حيث ستضم المدينة لأول مرة في مصر مباني بتصاميم عصرية صديقة للبيئة ومدارة بالكامل بالتكنولوجيا تعد الأولى من نوعها بمصر، كما تضم مراكز رياضية ترفيهية وملاعب مصممة حسب المواصفات والمقاييس العالمية ومتحفًا علميًّا هو الأول من نوعه بالعالم لعرض مختلف العلوم الدراسية باستخدام تكنولوجيا الواقع الافتراضي.
وأكد حزين، أن مركز تطوير التعليم كان من المقرر إقامته في الهند، وبعد الاتفاق انتهت الشركة لإنشاء مركز للإبداع الرقمي للمطورين بمصر، لتقديم نوعية جديدة للتعليم بمصر بعقول وكفاءات مصرية على أرض مصرية، بينما تخطط الشركة لتعميم التجربة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم في المستقبل القريب.
وشدد على أن آلية التعليم داخل المدينة قائمة على 3 محاور يأتي على رأسها "التعلم عن طريق الممارسة، تحويل نظام التعليم إلى نظام ترفيهي لجذب انتباه الطلاب بصورة أكبر، التحول إلى التعليم بالمؤثرات السمعية والبصرية وتقنيات ثلاثية الأبعاد وفق برامج أعدت خصيصى للمدينة التعليمة.
ونووه بأن هناك 650 مطورًا تكنولوجيًّا هما النواة لمركز أي شارب للإبداع الفني الرقمي يعملون على الإعداد بالكامل للنظام التعليمي، فيما سيتم زيادة العدد لـ5000 مطور تكنولوجي خلال السنوات الخمس المقبلة، وتعزيز فكرة تصدير التعليم من مصر إلى مختلف دول العالم، كإفريقيا وأوروبا وغيرها، كما ستوفر المدينة التعليمية فرص عمل لأكثر من 600 مدرس وما يقرب من 400 عامل.
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟