رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

اليوم.. انطلاق مؤتمر تقييم الفرص الاستثمارية الواعدة بالأسواق الناشئة

الإثنين 10/سبتمبر/2018 - 10:39 ص
كريم عوض، الرئيس
كريم عوض، الرئيس التنفيذي للمجموعة المالية هيرميس القابضة
طباعة
تنطلق اليوم الاثنين، أعمال الدورة السنوية الثامنة من المؤتمر الاستثماري، وهو الملتقى الأكبر من نوعه بالمملكة المتحدة، لعرض وتقييم الفرص الاستثمارية في الشرق الأوسط، والأسواق الناشئة والمبتدئة، وذلك بمشاركة غير مسبوقة من أبرز المؤسسات المالية والاستثمارية الرائدة حول العالم، وممثلي الإدارة التنفيذية لكبرى الشركات المدرجة.
ويهدف المؤتمر، الذي ينعقد على أرض استاد الإمارات في لندن، لأن يكون حلقة الوصل بين تدفقات رأس المال العالمي، وفرص الاستثمار بالأسواق التي تعمل بها الشركة، وذلك من خلال فتح قنوات التواصل المباشر بين مديري صناديق استثمار تمثل أصول مدارة بقيمة 12 تريليون دولار ومؤسسات دولية وممثلي الإدارة التنفيذية بأبرز الشركات المقيدة ببورصات الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب الصحراء الإفريقية وشرق أوروبا وآسيا.
وفي هذا السياق، أعرب كريم عوض، الرئيس التنفيذي للمجموعة المالية هيرميس القابضة، عن اعتزازه بالدور الرائد الذي تلعبه الشركة في سد الفجوة بين تدفقات رأس المال العالمي وفرص الاستثمار الجذابة في الأسواق التي تحظى بمقومات النمو الواعدة، مشيرًا إلى أن المؤتمر سيتيح فرصة فريدة أمام مديري صناديق الاستثمار للتعرف بشكل مباشر على أبرز مستجدات الأسواق الناشئة والمبتدئة حول ارتفاع مستويات الشفافية والقرارات التشريعية الصارمة والحلول التكنولوجية الجديدة ومساهمتها في إعادة صياغة المشهد الاستثماري في تلك الأسواق خلال عام 2018.
ومن المتوقع أن تتضمن الدورة الثامنة من المؤتمر حوالي ثمانية ألف اجتماع مباشر وجلسات حوارية بين 327 مستثمر دولي من 177 مؤسسة مالية رائدة حول العالم بقاعدة استثمارية تتجاوز 12 تريليون دولار أمريكي، مع ممثلي الإدارة التنفيذية لـ 151 شركة مدرجة.
كذلك الشركات المشاركة في المؤتمر تمثل 11 قطاعًا محوريًا من 25 دولة، ويبلغ إجمالي رأسمالها السوقي نحو 856.15 مليار دولار.
وأوضح محمد عبيد، الرئيس التنفيذي المشارك لبنك الاستثمار بالمجموعة المالية هيرميس، أن الأسواق الناشئة والمبتدئة تشهد خلال المرحلة الراهنة حالة من التحديث والانفتاح الاقتصادي، وذلك في ظل موجة الإصلاحات الهامة التي تتبناها الحكومات في تلك الأسواق وعلى رأسها المبادرات الرامية إلى تنويع الاقتصاد بدلا من الاعتماد على السلع الأساسية فقط.
وأكد أنه رغم ما تحمله الأسواق الناشئة والمبتدئة من تحديات في المستقبل، إلا أنها تطرح العديد من الفرص الجذابة للمستثمرين، وأضاف أن هذا المؤتمر الاستثماري يسعى لتعريف مجتمع الاستثمار الدولي بمقومات النمو التي تحظى بها تلك الأسواق ودراسة الفرص الاستثمارية الواعدة من الشركات المتواجدة بالمؤتمر عبر عقد اللقاءات المباشرة مع ممثلي الإدارة التنفيذية بالشركات العاملة بالعديد من القطاعات والصناعات في الأسواق الناشئة والمبتدئة.
وتشهد نسخة المؤتمر خلال العام الجاري، وهي أكبر دورة للمؤتمر الاستثماري «EFG Hermes London Conference» حتى الآن، مشاركة قوية من جانب ممثلي الإدارة التنفيذية بكبرى الشركات المقيدة والتي ارتفع عددها إلى 151 شركة مدرجة مقابل 130 شركة في نسخة العام الماضي، وتمثل الشركات المقدمة في المؤتمر العديد من القطاعات المحورية التي تتضمن الطاقة والخدمات المالية والسلع الاستهلاكية والرعاية الصحية والمشروعات الصناعية والتطوير العقاري وصناعة مواد البناء والاتصالات والمرافق والبنية الأساسية.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟