رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

وزيرة الهجرة سفيرة لمركز الكلى بالمنصورة

الأحد 09/سبتمبر/2018 - 03:32 م
السفيرة نبيلة مكرم
السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة
محمد الالفي - رامي القناوي - أحمد أبوالقاسم
طباعة
شاركت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، بمؤتمر جامعة المنصورة الذي ينظمه أعضاء النادي النسائي المصري الدولي من المصريين المقيمين بالداخل والخارج، ومجموعة "نيو إيجيبت"، لتقديم الدعم العيني لمركز الكلى والمسالك البولية بالمنصورة، في حضور الدكتور محمد غنيم، والدكتور محمد القناوي رئيس جامعة المنصورة، ونواب البرلمان عن محافظة الدقهلية.
وخلال كلمتها بالمؤتمر، أعلنت السفيرة نبيلة مكرم نفسها سفيرة لمركز الكلى في كل دول العالم، وستكون تلك بداية لجلب مزيد من الدعم والمساعدات للمركز، وكذلك الترويج له في مختلف دول العالم، إلى جانب حث المصريين بالخارج لتقديم الدعم العيني والمالي للمركز، مشيرة إلى أن المركز يتميز بكفاءة عالية ولا يقل أهمية عن أي مركز متخصص خارج مصر. 
كما وجهت السفيرة نبيلة مكرم، الشكر للنادي النسائي المصري الدولي بالخارج لدعمه مركز الكلى، وهو ما يثبت دور سيدات مصر بالخارج الفاعل والمؤثر، موضحة أن ذلك يتماشى مع توجه القيادة السياسية المصرية وثقتها في العنصر النسائي الذي أثبت قدرته على تحمل المسئولية والمشاركة الفاعلة في عمليات التنمية والبناء. 
وأكدت وزيرة الهجرة، أن مصر منصورة في الداخل والخارج بأولادها، ومنصورة بشعبها في الداخل والخارج، لافتة إلى أن الوزارة ستقدم الرعاية الكاملة والدعم المستمر لكافة الجهات الراغبة في دعم مركز الكلى.
كما تعهدت السفيرة نبيلة مكرم أن تكون هذه الفاعلية مجرد بداية لتقديم الدعم والمساندة للمركز من مختلف المصريين بالخارج، مضيفة أن هذا الحدث يتواكب مع افتتاح السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي للطريق الدائري الإقليمي، ما يعني أن مصر تعمل وتستمر في البناء رغم محاولات الإعاقة المستمرة لعمليات التنمية التي ترجوها مصر وتتطلع إليها.
كما قررت الوزيرة، وضع أرقام المركز على الموقع الرسمي للوزارة وصفحات الوزارة الرسمية، وذلك لسهولة التواصل مع إدارة المركز لمن يرغب في تقديم الدعم والتبرع، والعمل على وضع خطة ترويجية تشرف عليها وزارة الهجرة من أجل الترويج لمركز الكلى في مختلف دول العالم.
كما طلبت من الدكتور محمد غنيم بأن يصبح من الأعضاء المؤسسين لجمعية مصر تستطيع المزمع إطلاقها الفترة المقبلة وتضم خيرة العقول المصرية المنيرة في الخارج، ومن جانبه وافق الدكتور محمد غنيم على هذا المطلب كما أبدى استعداده للتعاون فيما يتعلق بهذه الجمعية.
من جانبه، أعرب الدكتور محمد القناوي رئيس جامعة المنصورة عن شكره للسفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة على تواجدها وحرصها تقديم الدعم والمساندة لمركز الكلى، في رسالة واضحة لدعوة كافة المصريين في الداخل والخارج لتقديم الدعم لهذا للمركز. 
هذا وقال الدكتور محمد غنيم إن هذا المركز أنشئ بسواعد أبناء المنصورة، حيث يقوم المركز بالتدريب والتعليم والبحث العلمي وكذلك مهمته الرئيسية في العلاج.
كما أعرب عن شكره لكل من قدم الدعم لهذه المستشفي، مؤكدا استحقاق المستشفى للدعم كونه مصدر ثقة للتبرع، وكذلك لما يقدمه من خدمة طبية متميزة.
من ناحيته قال الدكتور باسم صلاح مدير مركز أمراض الكلى والمسالك البولية بجامعة المنصورة، إن المركز يعد من أول وأكبر المراكز الطبية والعلمية في الشرق الأوسط والعالم المتخصصة في علاج أمراض الكلى وجراحة المسالك البولية وجراحات نقل الكلى والمناظير.
كما يعد المركز منارة لجراحة الكلى والمسالك البولية عالميًا، حيث عالج 130 ألف مريض، ويُقبل عليه مئات الأطباء الأجانب سنويًا من مختلف الدول للاستفادة من خبرات العاملين بالمركز، حيث إن المركز يقدم خدمات تعليمية لا مثيل لها في أوروبا أو الولايات المتحدة الأمريكية.
ومن جانبها، تقدمت الدكتورة غادة علي المدير الإقليمي للنادي النسائي المصري الدولي بالشكر للسفيرة نبيلة مكرم، مؤكدة أن المركز مصدر موثوق فيه ويستحق توجيه الدعم له، ولقى ذلك استحسان جميع أعضاء النادي في مختلف أنحاء العالم.
كما تمنت أن تكون هذه بداية لسريان الدعم واستمراره خلال الفترات المقبلة، موضحة أنه من مهام النادي أن يصل صوت مستحقي الدعم لمن يرغب في تقديم الدعم، وكثير من المصريين بالداخل أيضا طالبوا بالمشاركة في عمليات الدعم. 
تأتي تلك المشاركة تماشيًا مع اتجاه الدولة هذا العام للتركيز على ملف الصحة وأيضا إشراك الشباب في جهود التنمية، وكذلك في إطار الجهود المبذولة من النادي النسائي المصري الدولي كمنظمة غير هادفة للربح لبذل المزيد من أجل دعم الوطن في مختلف المجالات التنموية.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟