رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

تقارير خطيرة تكشف تخطيط إدارة ترامب لانقلاب في فنزويلا

الإثنين 10/سبتمبر/2018 - 06:07 ص
الرئيس الأمريكي دونالد
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
عمر رأفت
طباعة
ذكرت تقارير صحفية أمريكية أن مسئولين أمريكيين التقوا مرارا مع ضباط الجيش الفنزويليين المتمردين خلال العام الماضي لإعداد خطط انقلاب محتملة للإطاحة بحكومة الرئيس نيكولاس مادورو. 
ونقل عن مسئولين في ادارة ترامب وقائد عسكري سابق في فنزويلا شاركوا في المناقشات في تقرير نشرته صحيفة نيويورك تايمز أمس الأول السبت قوله إنه تم انشاء قناة سرية بين المسئولين الأمريكيين والمتآمرين ضد مادورو.
ووفقًا للتقرير، طلبت عناصر المعارضة الفنزويلية المدعومة من الولايات المتحدة من واشنطن توفير أجهزة راديو مشفرة إلى بضع مئات من أعضاء الخدمة الذين تردد أنهم توتروا في مادورو، لكن المسئولين الأمريكيين قرروا عدم إرسال دعم مادي بينما تم في وقت لاحق اعتقال العشرات من مدبري الانقلاب.
وقالت الصحيفة إن المسئولين العسكريين الفنزويليين تم رفضهم في البداية من قبل إدارة أوباما، لكنهم كانوا أكثر نجاحا في التواصل مع الإدارة الحالية بعد أن أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب العام الماضي أن واشنطن سيكون لديها "خيار عسكري" ضد فنزويلا.
وقال أحد قادة الجيش الفنزويلي السابق دون ذكر اسمه للتايمز أن ما قيل عن الاتفاق بين قادة متمردين ضد مادورو في الجيش وترامب قد تم.
كما أشارت الصحيفة إلى أن المناقشات التي أثيرت بين المسئولين الأمريكيين والمتآمرين الفنزويليين يمكن أن تثير الإنذارات في المنطقة بالنظر إلى خلفية واشنطن للتدخلات العديدة في أنحاء أمريكا اللاتينية، بما في ذلك الانقلاب المدعوم من الولايات المتحدة والمثير للجدل في شيلي عام 1973 والخليج الفاشل. 
ومع ذلك، أصدر البيت الأبيض بيانا السبت قائلا إنه يفضل سياسة الولايات المتحدة من أجل عودة سلمية ومنظمة إلى الديمقراطية في فنزويلا يبقى دون تغيير".
وأضاف البيان أن حكومة الولايات المتحدة تستمع يوميا مخاوف الفنزويليين من جميع مناحي الحياة - سواء كانوا أعضاء في الحزب الحاكم أو أجهزة الأمن أو عناصر المجتمع المدني أو من بين ملايين المواطنين الذين أجبرهم النظام على الفرار إلى الخارج. 
وقال جاريت ماركيز المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي "الهدف واحد وهو إعادة بناء الديمقراطية في فنزويلا، ولا يمكن أن ينشأ حل دائم لأزمة فنزويلا المتفاقمة إلا بعد استعادة الحكم من خلال الممارسات الديمقراطية وسيادة القانون واحترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية".
ولقد حذر الرئيس مادورو مرارًا أمته من استمرار جهود الولايات المتحدة للتدخل في الشئون الداخلية لفنزويلا والإطاحة بحكومته.

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟