رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

عين على خبر.. رئيس الحكومة يجتمع بوزيري الرياضة والصحة

الخميس 06/سبتمبر/2018 - 05:05 م
البوابة نيوز
اعداد/ محمد مبروك
طباعة
عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، اجتماعين مهمين اليوم الخميس مع وزيري الشباب والرياضة والتعليم العالي والبحث العلمي.
وجاء الاجتماع الاول مع الدكتور أشرف صبحى، وزير الشباب والرياضة لاستعراض ومناقشة خطة تطوير استاد القاهرة ليصبح مدينة رياضية متكاملة، بحضور مسئولي المكتب الاستشارى المكلفين بالمشروع، كما تم استعراض خطط تنفيذ الإدارة النموذجية لمراكز الشباب بالمحافظات المختلفة.
في بداية الاجتماع تم عرض خطة تطوير "إستاد القاهرة" والذى من المقرر أن يضم مجمعًا للمنشآت الرياضية، والخدمات، وفندقًا على أعلى مستوى، ومتحفًا رياضيًا، حيث تمت مناقشة الدراسات الخاصة بمراحل التنفيذ والتكلفة، وأشار الوزير إلى أن هناك عروضًا من مستثمرين للشراكة في تنفيذ المشروع.
وخلال اللقاء عرض وزير الرياضة بيانًا بالفرص الاستثمارية المتاحة بمراكز الشباب بحق انتفاع لمدة 9 سنوات، وما توفره من العديد من فرص العمل المباشرة، حيث أكد الدكتور أشرف صبحى أن الفرص الاستثمارية لإنشاء 62 حمام سباحة فى أرض فضاء بقيمة استثمارية تقديرية 434 مليون جنيه توفر 620 فرصة عمل مباشرة، والفرص الاستثمارية لإنشاء 37 ملعبًا رياضيًا بقيمة استثمارية تقديرية 24 مليون جنيه توفر 148 فرصة عمل مباشرة، والفرص الاستثمارية لإنشاء 79 محلًا تجاريًا بقيمة استثمارية تقديرية 11.85 مليون جنيه يوفر 316 فرصة عمل، كما أن الفرص الاستثمارية لإنشاء عدد 32 صالة لياقة بدنية بعدد من مراكز الشباب بقيمة استثمارية تقديرية 2 مليون جنيه توفر 128 فرصة عمل مباشرة، بالإضافة إلى أن الفرص الإستثمارية لإنشاء 149 قاعة مناسبات بقيمة استثمار تقديرية 74.5 مليون جنيه توفر 1490 فرصة عمل.
وأشار صبحي إلى تنظيم وزارة الشباب والرياضة مهرجان "إبداع" الأول لأعضاء مراكز الشباب بالمحافظات لعام 2018، والذى يشارك فيه الشباب والفتيات من أعضاء مراكز الشباب مع السماح باشتراك ذوى القدرات الخاصة بالمهرجان.
وأكد أن مجالات التسابق بمهرجان مبدعى مراكز الشباب بالمحافظات يشمل العديد من المجالات، منها المجالات الأدبية من شعر وقصة قصيرة، والمجال العلمى من ابتكارات واختراعات علمية، ومجال الفنون التشكيلية من التصوير الزيتى والرسم، والتصوير الضوئى "الفوتوغرافى"، ومجال الأشكال الفنية، والقصة القصيرة، والإنشاد الدينى والترانيم، والغناء والموسيقى، كما يشمل المبادرات التطوعية في مجال خدمات البيئة والمجتمع.
وأوضح الوزير أن المهرجان يتم تنفيذه على ثلاث مراحل، المرحلة الأولى هي مرحلة الإعلان عن المهرجان داخل جميع مراكز الشباب بالمحافظات المختلفة وهو ما تم خلال شهر أغسطس الماضى بترشيح هيئة التحكيم من الكليات المتخصصة وهيئة قصور الثقافة، وتسجيل المشاركين في كل محافظة، وعقد لقاءات تعريفية بين المشاركين واللجان المختلفة، والمرحلة الثانية خلال شهر سبتمبر الجارى، ويتم فيها إجراء التصفيات التمهيدية داخل كل محافظة وتحديد الفائزين في كل مجال على مستوى كل محافظة، والمرحلة الثالثة والتي ستُجرى خلال شهرى أكتوبر ونوفمبر من العام الجارى، حيث يتم التحكيم النهائي للأعمال الفائزة بالمحافظات وفقًا للأعداد المذكورة بكل مجال يليها حفل توزيع الجوائز والشهادات.
وتابع رئيس مجلس الوزراء مع الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، دور المستشفيات الجامعية في إنهاء قوائم انتظار مرضى العمليات الجراحية، بالتنسيق الكامل مع وزارة الصحة وكل الجهات المعنية بالدولة.
يأتي ذلك في ضوء تنفيذ تكليفات عبدالفتاح السيسى بإنهاء قوائم انتظار مرضى العمليات الجراحية.
وأكد رئيس الوزراء، حرص الدولة على الانتهاء من هذا الملف تنفيذًا للتكليف الرئاسي، بما يضمن القضاء تمامًا على قوائم انتظار مرضى العمليات الجراحية، في إطار خطتها للنهوض بقطاع الصحة، وتوفير سبل الرعاية الصحية اللازمة للمواطنين، لافتًا إلى أهمية التنسيق الكامل بين مختلف أجهزة الدولة التي تعمل في المجال الصحي وكل الأجهزة المعنية. 
ولفت وزير التعليم العالى، إلى تشكيل اللجنة العليا لمتابعة القضاء على قوائم الانتظار في العديد من التخصصات، والتي تشمل: جراحات القلب والصدر، والقسطرة القلبية، وزراعات الكبد والكلى والقوقعة، وجراحات مفاصل العظام، وجراحات أمراض العيون، وجراحات الأورام، وجراحات المخ والأعصاب، فضلًا عن تشكيل لجان فرعية في كل تخصص بجميع الجامعات التي يوجد بها مستشفيات جامعية.
وأوضح الوزير الدور الإيجابي لأعضاء هيئة التدريس بالمستشفيات الجامعية في القضاء على قوائم الانتظار، من خلال تدريب الأطباء، ومناظرة الحالات، وإجراء العمليات الجراحية، ومتابعة المرضى، والقيام بعمليات القسطرة القلبية لمرضى قوائم الانتظار، لافتًا إلى أنه تم توفير مبالغ من خلال التمويل الذاتي والتبرعات، لشراء دعامات وقساطر قلبية من مستشفيات الجامعات، للإسراع في تقديم الخدمة لقوائم انتظار المرضى.
وأكد عبدالغفار، أنه تم الانتهاء من إجراء التدخلات المطلوبة لعدد 6553 حالة من حالات قوائم الانتظار، خلال الفترة من 5 يوليو 2018 إلى 2 سبتمبر الجاري، بواقع: 532 جراحة قلب، و3298 قسطرة قلب، 174 جراحة مفاصل، و94 جراحة أورام، و28 زرع كبد، وعدد 19 عملية زرع كلى، و88 لزراعة القوقعة، و1740 جراحة رمد، بالإضافة إلى 523 حالة جراحة للمخ والأعصاب.
ولفت إلى أنه في إطار دور المستشفيات الجامعية في مواجهة فيروس سي، تم إجراء مسح لفيروس سي على الطلاب المستجدين ضمن إجراءات الكشف الطلابي، حيث بلغ إجمالي الطلاب الذين تم إجراء مسح لهم نحو 80083 طالبا عام 2016، و166868 طالبا عام 2017، ونحو 324730 طالبا عام 2018.
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟