رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

الطيب: دعم الاستقرار والسلام فى أفريقيا الوسطى جزء من رسالة الأزهر

الأربعاء 05/سبتمبر/2018 - 11:21 ص
 فضيلة الإمام الأكبر
فضيلة الإمام الأكبر أ. د أحمد الطيب، شيخ الأزهر
محمد الغريب
طباعة
استقبل فضيلة الإمام الأكبر أ. د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، أمس الثلاثاء، لسان موكوفه لامبار، وزير المياه والغابات والصيد في جمهورية أفريقيا الوسطى، خلال زيارته للقاهرة.

وقال فضيلته: إن جهود الأزهر الشريف في أفريقيا الوسطى هي جزء من رسالته لدعم الاستقرار الاجتماعي والسلام في أفريقيا والعالم، مبديًا استعداد الأزهر لتقديم المزيد من الدعم العلمي والدعوي والإغاثي لشعب أفريقيا الوسطى.

وأضاف الطيب: أن الأزهر يؤمن أن السلام الاجتماعي يتحقق بإقرار مبدأ المواطنة المشتركة الذي يساوي بين جميع المواطنين في الحقوق والواجبات، مشيرًا إلى أن الأزهر يقوم بجهود عالمية للتأكيد على هذه القيم الإنسانية، ورفض استخدام مصطلح الأقليات للتعبير عن مختلف المكونات الاجتماعية.

من جانبه قال وزير المياه بأفريقيا الوسطى: إن بلاده تتطلع لدور أكبر للأزهر الشريف لمساعدتها على تجاوز أزمتها وتحقيق أهدافها بالاستقرار والسلام لجميع المواطنين، معربًا عن امتنان بلاده للجهود التي بذلها الأزهر في المصالحة الوطنية هناك، وإرسال قوافل السلام والقوافل الإغاثية التي قدمت المساعدات لجميع أبناء أفريقيا الوسطى.

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟