رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

شقيق "قتيل الرحاب" يكشف تفاصيل جديدة عن الجريمة

الأحد 02/سبتمبر/2018 - 05:29 م
 قتيل الرحاب
قتيل الرحاب
كتب_ منتصر سليمان
طباعة
كشف عمر صلاح، شقيق بسام صلاح، ضحية القتل غدرًا على يد والد خطيبته بمنطقة الرحاب، الطريقة التى كشف بها شقيقة حقيقة المتهم "والد خطيبته".
وأكد "صلاح" أن المتهم كان قد أرسل أخاه يومًا الى منزله، حيث طلب منه أن يحضر له أوراق خاصة بعمله، وعندما توجه بسام الى منزل المتهم وأثناء قيامه بالفحص فى الأوراق الخاصة بالمتهم داخل المكتب، تفاجىء بوجود ورقة شهادة وفاة تخص المتهم والتى تكشف قيامه بتزوير شهادة وفاة لإخفاء جرائمه الخاصة بتزويره وتهربه من تنفيذ أحكام.
وأضاف شقيق الضحية لـ"البوابة نيوز"، أنه عقب اكتشاف شقيقة لحقيقة جرائم المتهم، أخبرنى بما حدث معه، وكان مصدومًا للغاية فى المتهم، لأنه لم يكن يتوقع أن يكون بتلك الصورة البشعة، وأخبر الفتاة بما كشفه عن والدها، فأجابته إن تلك الورقة كان والدها يحتاجها فى عمله فى المقاولات، محاولة إنكار وتبرير تلك الجريمة.
وأشار الى أن المتهم كان مديونًا لدى شقيقي الضحية بمبلغ حوالى 70 ألف جنيه، مطالبًا بإعدام المتهمين وإعدام ذلك المجرم الذى قتل شقيقه، موضحًا أن نجله المتهم لم تكن خطيبة الضحية ولكنه كان ينتوى خطبتها منتظرًا حصوله على شهادة التخرج، كما أنه كان قد اشترى شقته وقام بتجهيز جزء كبير منها، لافتًا إلى أنه كانت هناك علاقة تربط الأسرتين وفى النهاية انكشفت حقيقة تلك الأسرة الإجرامية بعدما قتلوا بسام دون رحمة، كما أن شقيقه لم يخبرنه أنه ذاهب للمتهم فى يوم الجريمة، ولكن القدر كشف الأمر.
كان قاضى المعارضات بمحكمة القاهرة الجديدة المنعقدة بالتجمع الخامس برئاسة المستشار أشرف عاصم، قرر تجديد حبس المتهم أشرف والد "خطيبة قتيل الرحاب" وسائقه السوري 15 يوما على ذمة التحقيق التي تجرى بمعرفة النيابة العامة.
وحققت نيابة القاهرة الجديدة في الواقعة، وتبين أن دافع قتل بسام الطالب بالجامعة البريطانية في مدينة الرحاب يرجع لوجود خلافات سابقة مع الجاني (والد خطيبته)، وكشفت التحقيقات أن الجاني سبق اتهامه في قضية مخدرات وتزوير محررات رسمية وصادر ضده حكم ومتهرب ومنتحل اسم شخص آخر ليتمكن من الهروب.
وأضافت التحقيقات أن طالب الرحاب (المجني عليه) كشف حقيقة والد خطيبته قبل الواقعة، لذلك دبّر المتهم لقتله، حيث استدرجه ونجلته (خطيبة المجني عليه) إلى شقة سكنية بالرحاب وقتله خشية الإبلاغ عنه وافتضاح أمره.
ونجحت الأجهزة الأمنية بالقاهرة في كشف غموض اختطاف طالب من الشروق، على يد والد خطيبته، بمعاونة سائق، وعاطل، وقتله، ودفنه داخل شقة سكنية مستأجرة بمدينة الرحاب.
عقب تقنين الإجراءات، وإعداد الأكمنة اللازمة تم القبض على المتهمين وبمناقشهم اعترفوا بقيامهم بالواقعة تفصيلا، وتم تمثيل الجريمة كاملة بمعرفة النيابة العامة.
كان المقدم تامر عبدالشافي، رئيس مباحث التجمع الأول، تلقى إخطارًا من مباحث الشروق مفادها عقب تمكنه من القبض على المتهمين باختطاف طالب بالشروق مبلغ بتغيبه، أنهم أقروا بقتله، ودفنه، وصب مواد أسمنتية، لعدم انبعاث روائح، واكتشاف أمرهم داخل شقة سكنية بمنطقة الرحاب.
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟