رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

غدا.. السيسي يشارك في قمة منتدى "الصين – إفريقيا"

الأحد 02/سبتمبر/2018 - 10:42 ص
الرئيس عبد الفتاح
الرئيس عبد الفتاح السيسي
سحر إبراهيم
طباعة
يشارك الرئيس عبد الفتاح السيسي، غدًا الاثنين، في قمة منتدى "الصين – إفريقيا"، والذي يعد أحد أهم الفعاليات الاقتصادية والسياسية التي تعكس الاهتمام الصيني بالقارة الإفريقية، وتهدف إلى تكثيف ودفع العلاقات الصينية مع الدول الإفريقية. 
ويتولى الرئيس الصيني شي جين بينج رئاسة قمة "الصين - إفريقيا" بكين 2018 لمنتدى التعاون الصيني الإفريقي "فوكاك" حيث تركز قمة منتدى التعاون الصيني الإفريقي على عدة أهداف منها الارتقاء بالعلاقات الاقتصادية بين الصين وإفريقيا إلى مستوى أعلى، وتعزيز الشراكة الاستراتيجية بين الجانبين من أجل تقوية علاقات الجانبين فضلا عن التعاون وضخ زخم قوي في تنمية العلاقات الثنائية في الفترة المقبلة.
وترسم القمة مسار تنمية العلاقات المستقبلية وبناء مجتمع قوي ذي مستقبل مشترك بين الصين والدول الإفريقية وتحقيق تعاون متبادل النفع وتنمية مشتركة والتنسيق بين مبادرة الحزام والطريق وأجندة الأمم المتحدة 2030 للتنمية المستدامة وأجندة الاتحاد الأفريقي 2063 واستراتيجيات التنمية الخاصة بدول أفريقية.
ووصل حجم صندوق التنمية "الصيني - الإفريقي" وهو صندوق استثمار في الأسهم يديره بنك التنمية الصيني، إلى 10 مليارات دولار.
وحتى الآن، قرر الصندوق استثمار أكثر من 4.6 مليار دولار في أكثر من 90 مشروعا في 36 دولة أفريقية. 
وتغطي المشروعات مجالات البنية الأساسية ومعدات القدرة الإنتاجية والزراعة ومستويات معيشة الشعوب، إلى جانب الطاقة وتنمية الموارد، وفقا للصندوق ولدى تنفيذها، ستجلب هذه المشروعات أكثر من 23 مليار دولار أمريكي من الاستثمارات من الشركات الصينية في إفريقيا، الأمر الذي سيعمل بدوره على زيادة الصادرات الإفريقية بمقدار 5.8 مليار دولار وخلق مليار دولار من عائدات الضرائب واستفادة أكثر من 8.7 مليون شخص في القارة.
ومن أجل دعم الشركات الصينية في إفريقيا، أقيم الصندوق عام 2007، في أعقاب قمة بكين 2006 لمنتدى التعاون الصيني - الإفريقي، بقدرة مبدئية وصلت إلى 5 مليارات دولار أمريكي.
كما سيعمل خلال المرحلة المقبلة على توسيع الاستثمارات في إفريقيا وسيساعد في ربط مبادرة الحزام والطريق بالتنمية في إفريقيا على نحو أقوى، من أجل تيسير بناء مجتمع مصير مشترك "صيني - إفريقي" أقوى.
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟