رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

الأم الصابرة.. مأساة الحاجة "ثريا" وأبنائها الخمسة مع مرض الكساح

الجمعة 31/أغسطس/2018 - 07:32 م
أحد الأبناء
أحد الأبناء
كتب: تامر أفندي وأسماء أيوب
طباعة
هنا في قرية الطويلة تتجسد كل معاني الصبر في امرأة؛ هنا الثبات والإيمان والرضا؛ هنا تدور رحى معركة غير منصفة بين الأيام وسيدة عمرها 66 عاما؛ هنا تصل القلوب لدى الحناجر من فرط الابتلاء؛ هنا درس رباني على قوة الاحتمال؛ هنا اختصار الحياة في كلمات "قدر الله وما شاء فعل"، هنا الحاجة "ثريا".. وما أدراك ما هي؛ هي كطود عظيم.. كألف رجل ممن يشكون حظهم وهم في فضل ونعمة من الله. 
وجع الأم لا يمكن وصفه ولا اختصاره.. لكن إذا كانت الملائكة في السماء تكتب عن صبر هذه السيدة فوجب علينا أن نتشرف بذلك ليقصد دارها الوفود ملبين ندائها وتلاميذ في مدرسة صبرها.
تعاني هذه الاسرة من المرض والفقر وقلة الحيلة مع عشرة أبناء منهم خمسة يعانون مرض الكساح والشلل لا يجدون من يساعدهم في مواصلة العيش والحياة.
تروي الحاجة ثريا مأساتها: " عندي 66 سنة وجوزي حسن 70 سنة نعيش في دار سكنها الحزن والألم والأسى وليس لدينا ما يكفينا سوي معاش ضمان أجتماعي لا يكفي لعلاج هؤلاء الخمسة الذبن يعانوا من الشلل والأمراض الجلدية بسبب نومهم على الأرض؛ ليس في استطاعتي شراء كراسي متحركة لهم. الحمد لله على كل حال وأنا بخدم فيهم لغاية ما أموت وربنا ما بينساش حد".
تختتم الأم الصابرة: "كل اللي بطلبه الناس تقف معايا لاجل وجه الله.. أنا راضية بقضائه بس الحمل تقيل عليا أوي ومحتاجة اللي يساعدني ويقف معايا".
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟