رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

نشاط الرئيس السيسي والشأن المحلي يتصدران الصحف

الخميس 30/أغسطس/2018 - 06:45 ص
الرئيس عبدالفتاح
الرئيس عبدالفتاح السيسي
أ ش أ
طباعة
أبرزت الصحف الصادرة، صباح اليوم الخميس، نشاط الرئيس عبدالفتاح السيسي أمس خاصة استقباله للبابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية وكذا استقباله لنائب رئيس الوزراء وزير التنمية الاقتصادية الإيطالي لويجي دي مايو. 
وأبرزت الصحف عددا من قضايا الشأن المحلي، كان على رأسها إعلان حركة المحافظين وأداؤهم اليمين أمام الرئيس اليوم، بالإضافة إلى الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء الذي عقد أمس برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس المجلس.
فتحت عنوان "السيسي: المواطنة وعدم التمييز والشراكة أساس التعامل مع المصريين"، ذكرت صحيفة "الأهرام" أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أكد أن مصر لا تنظر لأبنائها وفقا لأى منظور سوى المنظور الوطنى الذى يعلى قيم المواطنة وعدم التمييز والتسامح والشراكة الكاملة فى الوطن.
وأوضحت الصحيفة أن تصريحات الرئيس جاءت خلال استقباله أمس قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وبصحبته وفد من ملتقى الشباب العالمي الأول للكنيسة القبطية الأرثوذكسية.
وأعرب الرئيس عن خالص تقديره واحترامه للكنيسة المصرية تحت قيادة قداسة البابا تواضروس الثاني كشخصية وطنية كان لها دور بارز خلال السنوات الماضية، مشيرا إلى اعتزاز مصر بأبنائها الأقباط وفخرها بما يقدمونه من إنجازات ونجاحات في الداخل والخارج، مؤكدا أن الوحدة الوطنية فى مصر ثابتة على مدار الزمن، وأن أبناء شعب مصر بمسلميه ومسيحييه تجمعهم روابط قوية من الأخوة والمحبة.
ونقلت الصحيفة عن السفير بسام راضى المتحدث باسم رئاسة الجمهورية قوله إن الرئيس أعرب عن ترحيبه بلقاء الشباب المشاركين فى الملتقى العالمى من مختلف قارات العالم، الذى يعد التجمع الأول من نوعه لشباب الأقباط من جميع أنحاء العالم، ويتضمن برنامجه بالإضافة إلى الجانب الروحى جوانب ثقافية وسياحية فى معالم مصر، مشيرًا إلى أهمية هذا الملتقى الذى يسعى إلى ربط المهاجرين المصريين وأبنائهم من الأجيال الجديدة بوطنهم مصر، كما أنه يساعد على فتح قنوات تواصل مباشرة مع الشباب المصريين فى الخارج تتيح الفرصة لتعريفهم بتطورات الأوضاع فى وطنهم، وما يتم بذله من جهود على مختلف الأصعدة لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
وأوضح المتحدث الرسمي، أن الرئيس أجرى حوارا مفتوحا مع الشباب المشارك فى اللقاء، استمع خلاله إلى استفساراتهم بشأن الأوضاع فى مصر من مختلف جوانبها خاصة التنموية والاقتصادية والأمنية.
واستعرض الرئيس خلال اللقاء التطورات الجارية فى مصر، مشيرا إلى أنها تشهد حاليا حالة تنموية شاملة تهدف إلى تغيير الواقع نحو مستقبل أفضل فى جميع نواحى الحياة تترسخ فيه قيم ومبادئ التعايش المشترك وبما يؤدى إلى تغيير الصورة حول مصر على الساحة الدولية، وشدد على أن الفترة الحالية تشهد إعادة صياغة الشخصية المصرية خاصة من حيث التعليم والخدمات الصحية.
وذكر السفير بسام راضى أن الشباب المشارك فى اللقاء عبروا عن سعادتهم بزيارة وطنهم مصر والالتقاء بالرئيس السيسي، مشيرين إلى أن الصورة التى رأوها تختلف عما يعكسه الكثير من وسائل الإعلام فى الخارج، خاصة مع ما لمسوه من وضع أمنى مستقر ومشروعات وطنية ذات مردود إيجابى واضح، ووجهوا التحية والتقدير إلى الرئيس الذى تولى قيادة مصر فى فترة عصيبة من تاريخها وأنقذها من الإرهاب والتطرف.
وفي متابعتها أيضا لنشاط الرئيس السيسي، قالت "الأخبار" تحت عنوان " السيسي: نثق في الوصول لنتائج نهائية في تحقيقات مقتل ريجيني" إن الرئيس عبدالفتاح السيسي أعرب عن ثقته في التوصل إلى نتائج نهائية في تحقيقات مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني، في ظل توافر الإرادة القوية للكشف عن الجناة وتقديمهم للعدالة. 
وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال لقاء الرئيس أمس لويجي دي مايو نائب رئيس الوزراء ووزير التنمية الاقتصادية الإيطالي، وبحضور المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، والمهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة، وعباس كامل رئيس المخابرات العامة، والسفير الإيطالي بالقاهرة.
ونقلت الصحيفة عن السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، قوله إن الرئيس أكد الحرص على تعزيز التعاون بين مصر وإيطاليا علي الأصعدة المختلفة، مرحبًا بتكثيف الزيارات المتبادلة بين المسئولين في البلدين خلال الفترة الأخيرة، باعتبارها دليلًا على عودة العلاقات بينهما إلى مسارها الطبيعي.
من جانبه، أكد نائب رئيس الوزراء الإيطالي حرص بلاده على تكثيف التعاون مع مصر خلال الفترة القادمة في مختلف المجالات، وأعرب عن إعجابه بما تشهده مصر من نهضة في المجالات المختلفة وجهود للإصلاح الاقتصادي، وما يتم إنجازه من مشروعات كبرى ملموسة بدأت تؤتي ثمارها في تحقيق تقدم اقتصادي واجتماعي.
وأوضحت الصحيفة أن اللقاء شهد بحث أوجه التعاون الثنائي بين البلدين، حيث أكد الجانبان الحرص على تطوير علاقاتهما ودفعها إلى آفاق أرحب، خاصة في المجالات الاقتصادية والتجارية، فضلًا عن التعاون في مجال الطاقة، وذلك في ضوء اكتشافات الغاز الأخيرة في مصر وسعيها لكي تكون مركزًا إقليميًا لتجارة وتداول البترول والغاز، فضلًا عما يتوافر بها من بنية تحتية وقدرات لوجيستية تؤهلها للوصول إلى هذا الهدف، حيث أعرب نائب رئيس الوزراء الإيطالي عن حرص بلاده على تكثيف التعاون مع مصر في مجال الطاقة الجديدة والمتجددة، مشيرًا إلى أن المشروعات المصرية في هذا المجال شهدت طفرة كبيرة كان لها أثرها الدولي الواسع.
وعودة إلى صحيفة "الأهرام" التي ذكرت تحت عنوان "المحافظون الجدد يؤدون اليمين اليوم" أن مصادر رسمية كشفت عن إعلان حركة المحافظين اليوم.. مشيرة إلى أن الرئيس عبدالفتاح السيسى، يشهد أداء اليمين الدستورية للمحافظين الجدد بمقر رئاسة الجمهورية بقصر الاتحادية بمصر الجديدة، ثم يعقد الرئيس اجتماعا معهم ونوابهم لتكليفهم بمهامهم.
وأكدت المصادر أن الحركة تشمل عددا كبيرا من المحافظات، واصفة إياها بأنها ستكون حركة ضخمة، وقالت " إن الحركة ستضم عددا من النواب والمساعدين للمحافظين الجدد، غالبيتهم من الشباب المتميز بالبرنامج الرئاسى".
وفي تناولها لاجتماع مجلس الوزراء أمس، ذكرت صحيفة "الأهرام" أن الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ترأس أمس اجتماع مجلس الوزراء، وأشارت إلى أن المجلس وافق، خلال الاجتماع، على مشروع قرار رئيس مجلس الوزراء بتشكيل اللجنة العليا الدائمة لحقوق الإنسان، وتتولى إدارة آلية التعامل والرد على الادعاءات المثارة ضد مصر بشأن حقوق الإنسان، وتختص بمتابعة تنفيذ مصر لالتزاماتها الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان، وإعداد التقارير الدورية الخاصة بهذا الشأن، فضلًا عن رصد ودراسة ومعالجة المشكلات المتعلقة بهذا الملف والتى تثار على الصعيد الدولي، واقتراح السياسات والتدابير اللازمة لتنفيذ توصيات آلية المراجعة الدورية أمام مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة.
وأضافت الصحيفة أن مجلس الوزراء وافق أيضا على مشروع قرار رئيس مجلس الوزراء، بتولى وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، القيام بإعداد استراتيجية التنمية لشبه جزيرة سيناء، والتنسيق بين جميع الوزارات والجهات المعنية ذات الصلة، وذلك من خلال تشكيل مجموعات عمل فنية فى مجالات التنمية الاقتصادية، وتطوير البنية الأساسية، والتنمية الاجتماعية، والبناء المؤسسى وإدارة التنمية وآليات التنفيذ، وذلك تنفيذًا لرؤية القيادة السياسية فى وضع خارطة للاستثمارات المتكاملة وتحقيق الاستثمار الأمثل للإمكانات الاقتصادية التى تزخر بها شبه جزيرة سيناء وإيجاد قاعدة لجذب الاستثمارات فى القطاعات الصناعية والزراعية والتعدينية والسياحية وغيرها.
كما وافق المجلس على التعاقد بالأمر المباشر مع المصانع أو الشركات التى انتهت من استيفاء الاشتراطات الخاصة بالهيئة القومية لسلامة الغذاء للعمل ضمن منظومة التغذية المدرسية، ويأتى ذلك من منطلق الحرص على الوصول إلى منظومة توفير وجبات غذائية متكاملة لنحو 11.5 مليون طالب فى إطار من الحفاظ على سلامة الغذاء. 
ووافق أيضا على قيام الهيئة القومية لسكك حديد مصر بالتعاقد بالأمر المباشر مع شركة ترانس ماش هولدنج المجر (TMHH) التحالف المجري/ الروسي، على شراء 1300 عربة ركاب طرازات مختلفة للقطارات، والتفاوض مع الشركة لعمل عقد صيانة للعربات لمدة 15 عامًا شاملة قطع الغيار المطلوبة، على أن تقوم الشركة بإنشاء ورشة جديدة مزودة بجميع الأدوات والمعدات المطلوبة لصيانة العربات.
وفى سياق متصل، وافق المجلس على طلب محافظة كفر الشيخ الموافقة على التصرف بالبيع بالاتفاق المباشر بمقابل الانتفاع لمدة 30 سنة فى مساحة 150 فدانًا بالمنطقة الصناعية بمطوبس بالمحافظة، للشركة القابضة للبتروكيماويات، لتنفيذ مشروع إنتاج المواد اللاصقة والألواح الخشبية متوسط الكثافة عالية الجودة (MDF).
كما وافق مجلس الوزراء على طلب الشركة القابضة لكهرباء مصر الموافقة على السير فى إجراءات توقيع عدد من العقود والاتفاقيات مع الجانب الصينى على هامش الزيارة الرئاسية المرتقبة فى سبتمبر 2018. 
في سياق آخر، وتحت عنوان " 21 رحلة جوية لعودة 4870 حاجًا من جدة والمدينة المنورة" ذكرت صحيفة "الأخبار" أنه ستصل اليوم 21 رحلة جوية قادمة من الأراضي المقدسة تقل 4870 حاجًا، حيث من المقرر أن تسير شركة مصر للطيران 11 رحلة من جدة لنقل 2020 حاجًا بينما تسير 10 رحلات جوية من المدينة من بينهم رحلتان لنقل الحجاج الفلسطينيين بإجمالي 2850 حاجًا من حجاج وزارة التضامن والقرعة وشركات السياحة.
من ناحية أخرى، ذكرت صحيفة "الأخبار" تحت عنوان "628.5 مليون جنيه استثمارات جديدة وتوسعات بـ3 شركات" أن الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار أكدت أن الوزارة تعمل بشكل دائم على تطوير الخدمات من أجل التسهيل على المستثمرين، مما يساهم في تأسيس شركات جديدة، وقيام الشركات الحالية بالتوسع في نشاطها وضخها لاستثمارات جديدة وزيادة رأس مالها، وشددت على أهمية مساهمة هذه الشركات في المسئولية المجتمعية.
وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال اجتماع الوزيرة مع مؤسسي شركتين جديدتين تأسستا وفقا لنظام الشركات "ذات مسئولية محدودة"‬، برأس مال إجمالي للشركتين بلغ 228.5 مليون جنيه، وشركة "‬أندية وادي دجلة" والتي قامت بزيادة رأس مالها ليصل إلى 400 مليون جنيه، حيث تم الانتهاء من هذه الإجراءات للشركات الثلاثة في يوم واحد بمركز خدمات المستثمرين.
ودعت الوزيرة، الشباب لتأسيس شركات سواء ذات مسئولية محدودة أو شركات الشخص الواحد، والبدء في مشروعات صغيرة ومتوسطة، وأضافت أن الوزارة تدعم المستثمر الصغير. 
وقامت الوزيرة بتسلم الشركتين الجديدتين أوراق تأسيسهما بحضور المستشار محمد عبدالوهاب نائب الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار. وتأسست شركة الصخرة للخدمات التعليمية والطبية، وفق نظام ذات مسئولية محدودة، برأس مال بلغ 50 مليون جنيه، ومساهمين اثنين فقط، حيث ستعمل الشركة على إنشاء وإدارة وتشغيل مدارس تعليم فني، وإقامة وتشغيل مستشفيات متخصصة ومتكاملة.
وحول جهود مواجهة الإرهاب، وعن البيان 27 للعملية الشاملة سيناء 2018 وتحت عنوان "شياطين الإرهاب تتساقط" ذكرت صحيفة "الجمهورية" أن القوات المسلحة أكدت في البيان السابع والعشرين الصادر أمس أن العملية الشاملة سيناء 2018 مستمرة في نجاحاتها للقضاء على الإرهاب واقتلاع جذوره وتجفيف منابعه على كافة الاتجاهات الاستراتيجية للدولة.
وأشار البيان إلى أن العمليات أسفرت على مدار الأيام الماضية وعلى الاتجاه الاستراتيجي الغربي ونتيجة لتوافر معلومات استخباراتية دقيقة من أجهزة جمع المعلومات بالقوات المسلحة تم رصد منطقة لخلية إرهابية بالمنطقة الصحراوية غرب البلاد تتخذها العناصر الإرهابية ملاذا لهم ومركز انطلاق لتنفيذ أعمالهم العدائية التي تستهدف زعزعة أمن واستقرار البلاد. 
وأضاف البيان أن القوات الجوية قامت على الفور بتنفيذ هجمة جوية مركزة تبعها قيام قوات مكافحة الإرهاب بدفع الدوريات لتمشيط وتطهير المنطقة من العناصر الإرهابية.. مشيرة إلى أن العملية أسفرت عن القضاء على 7 أفراد تكفيريين شديدي الخطورة وضبط عدد من الأسلحة مختلفة الأنواع والمعدات والذخائر والأحزمة الناسفة التي كانت بحوزتهم وتدمير سيارة دفع رباعي محملة بكميات من الأسلحة والذخائر ووكر عثر بداخله علي كميات كبيرة من مواد الإعاشة وأجهزة اتصال لاسلكية وعدد من دوائر النسف والتدمير وكتب تدعو للفكر التكفيري ومبالغ مالية وملابس عسكرية. 
وأشار البيان إلى أنه تم القضاء على 13 فردًا تكفيريًا خلال تبادل لإطلاق النيران مع القوات أثناء عمليات التمشيط والمداهمة بوسط وشمال سيناء. كما تم القبض على 18 فردًا من المطلوبين جنائيا والمشتبه بهم واتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيالهم. 
على صعيد المواجهات في شمال ووسط سيناء تم تدمير 18 وكرًا ومخبأ وملجأ خاصًا بالعناصر الإرهابية بشمال ووسط سيناء كما تم ضبط وتدمير 10 عربات أنواع و6 دراجات نارية بدون لوحات معدنية. 
وذكر البيان السابع والعشرون أيضا انه تم اكتشاف وتفكيك وتفجير 41 عبوة ناسفة بواسطة عناصر المهندسين العسكريين تم زراعتها على محاور التحرك المختلفة لاستهداف قواتنا بمناطق العمليات. 
من ناحية أخرى على الحدود الغربية للبلاد تمكنت القوات الجوية من تدمير عدد 38 عربة تستخدم في أعمال التهريب. كما تمكنت قوات حرس الحدود من ضبط طائرة بدون طيار وهاتفين للاتصال عبر الأقمار الصناعية و1100 كجم من جوهر الحشيش المخدر ومليون و300 ألف قرص مخدر و2000 فرد من جنسيات مختلفة أثناء محاولتهم الهجرة بالطرق غير الشرعية. 
في نطاق الجيشين الثاني والثالث الميدانيين - حسب البيان - تم ضبط 700 كيلو جرام من المواد المخدرة مختلفة الأنواع وضبط 12 عربة أنواع تستخدم في أعمال التهريب. كما تم التحفظ علي مركب صيد محملة بمواد مخدرة وبضائع مهربة. 
علي الاتجاه الاستراتيجي الجنوبي تم ضبط 5 أجهزة للكشف والتنقيب عن الذهب وهاتف للاتصال عبر الأقمار الصناعية و2 طن من الأحجار الصخرية التي تحتوي على خام الذهب وضبط 26 عربة و55 متهما في أعمال التهريب والتنقيب عن الذهب.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟