رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

كل ما تريد معرفته عن مقتل طالب الرحاب.. خطيبته استدرجته ووالدها أعد له قبرا.. وسائق يفك اللغز

الثلاثاء 28/أغسطس/2018 - 12:50 م
طالب الرحاب
طالب الرحاب
محمد صفوت
طباعة
ربما لم يصبح الحي الهادئ هادئا كما كان، فحي الرحاب الذي اعتدنا علي هدوئه ورقيه، ربما عكر صفوة في الآونة الأخيرة جريمة كبيرة اهتز لها الرأي العام بأكمله والتي عرفت اعلاميا باسم "مذبحة الرحاب"، واليوم نحن بصدد جريمة اخري شغلت بال الشارع المصري، وهي العثور على جثة طالب جامعي مقتولا وموضوع داخل حفرة وصب فوقه مواد إسمنتية وبلاط وذلك بإحدى شقق الحي.
البداية كانت عندما عثرت الأجهزة الأمنية على جثة طالب جامعي مبلغ بغيابه في محضر بقسم شرطة الشروق، مقتولًا وموضوعًا داخل صندوق خشبي مليء بالإسمنت، ومدفون داخل شقة بمنطقة الرحاب، وتم اخطار النيابة العامة.
وعلى الفور أمرت نيابة القاهرة الجديدة، بندب الطب الشرعي لجثة الطالب الذي تم العثور عليه.
وأوضحت المعاينة الأولية للجريمة أن الجثة لشاب يدعى "بسام أسامة"، طالب بالجامعة البريطانية، مواليد 1995، عثر عليها داخل مطبخ بشقة بدور أرضي بمدينة الرحاب، داخل صندوق خشبي، ووضع حوله فحم وشبك وزلط لعدم خروج رائحة منها، كما وضع فوقها رمل وأسمنت وبلاط سيراميك لإخفاء ملامح الجريمة.
وكثفت الأجهزة الأمنية من جهودها لضبط المتورطين في هذه الواقعة، حتي نجحت في ضبط المتهمين، واعترفوا بارتكاب الواقعة بدافع الانتقام من الضحية، حيث توصلت تحريات المباحث إلى فك لغز واقعة مقتل الطالب، حيث تبين أن والد خطيبته ويدعي " علي حسام الدين " هو القاتل الرئيسي بمعاونته نجلته "حبيبه" خطيبة الضحية وعدد اخر من العمال، وتوصلت التحريات الأولية إلى أن خطيبة المجني عليه هي كلمة السر في قتله، حيث أنها استدرجته للشقة بمساعدة والدها وأصدقائه، وقاموا بقتله ودفنه داخل الشقة.
حيث دبرت خطيبته مع والدها خطة للتخلص من الشاب، بعدما طلبت منه الحضور لمنزلها بمدينة الشروق بداعي مشاهدة عدد من الشقق السكنية تمهيدًا للزواج، وبعد وصول الشاب إلى منزل خطيبته بالشروق، قاموا باستدراجه لشقة بالرحاب.
وأكدت تحريات الأجهزة الأمنية ان والد الفتاة المتهم اعترف تفصيليا بالواقعة، حيث قام باستدراج المجني عليه بمعرفة خطيبته ووالدها لشقة بالرحاب واستئجار بلطجية وتعدوا عليه وقاموا بتكتيفه ثم قام المتهم الرئيسي والد خطيبته بإلقاء داخل حفرة عميقة بمطبخ الشقة المستأجرة بعدما طعنة بالسكين، وأوضحت التحقيقات أن الحفرة كان قد سبق إعدادها، وتم القاؤه داخل الحفرة ثم دفنه ووضع فوقه الرمال والإسمنت والحديد و3 شكائر من الفحم لمنع انتشار الرائحة وقام بالردم والتبليط وكأن شيئا لم يكن، وقام بتشغيل تكييفات الشقة حتي لا يتم اكتشاف الأمر.
واضافت التحريات إن السائق الخاص بالمتهم هو من تقدم لقسم الشرطة وأدلى بالمعلومات وبمكان الجثة.
كما أوضحت التحقيقات أن المتهم الرئيسي في الواقعة والد خطيبة المجني عليه مقاول هارب من تنفيذ عدة أحكام قضائية، ومتهم بتزوير عدد من البطاقات الشخصية بأسماء مستعارة ليتمكن من إخفاء هويته، كما أنه قام بتزوير شهادة وفاة لنفسه لكي يغلق ملفة الأمني وتسقط الأحكام الصادرة ضده، وهو ما دفعه للتخلص من الشاب بعدما هدده بفضح جرائمه والابلاغ عنه.
وبينت التحريات أن خطيبة المجني عليه هاربة وتكثف الأجهزة الأمنية من جهودها لضبطها.
وأمرت النيابة العامة بحبس المتهم الرئيسي والدة الفتاة و3 اخرين 4 أيام علي ذمة التحقيق، كما صرحت بدفن الطالب عقب انتهاء التشريح.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟