رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

طبيب يفجر مفاجأة في واقعة مريضة الإيدز بالمنصورة

الإثنين 20/أغسطس/2018 - 04:34 م
البوابة نيوز
رامى القناوى-أحمدأبوالقاسم
طباعة
كشف أحد الأطباء بمستشفى الطوارئ الجامعي بالمنصورة، والذي شارك فى إجراء جراحة عظام لمريضة مصابة بالإيدز دون علم الأطباء بذلك، عن إصابته بوخز إبرة من المريضة خلال إجراء الجراحة.
وقال الطبيب خلال أقواله فى التحقيقات التي تجريها نيابة أول المنصورة بأنه لم يكن يعلم بإصابة المريضة نتيجة لعدم وجود نتائج التحاليل الخاصة بالمريضة داخل ملفها، وقيامهم بتحرير محضر يتهمون فيه إدارة المستشفى بالإهمال وتعريض حياتهم للخطر.
وكان الدكتور "عمرو أ"، مدرس مساعد بقسم العظام، والدكتور "أحمد ع"، طبيب تخدير، والدكتور" الهادي إ"، طبيب طوارئ، قد أكدوا عدم علمهم بإصابة المريضة بـالإيدز" أو أخبار المستشفى لهم قبل إجراء العملية لاتخاذ الاحتياطات الطبية اللازمة.
وكان أطباء المستشفى أجروا عملية جراحية للمريضة دون علمهم وعلموا بعدها بإصابتها بالإيدز، فحرروا محضرا بقسم شرطة أول المنصورة ضد إدارة المستشفى. 
وكانت المريضة قد أصيبت بكسر في ذراعها يوم الثلاثاء الماضي، وجرى تحويلها من مستشفى منية النصر المركزي، إلى مستشفى الطوارئ بالمنصورة، لاستكمال العلاج وإجراء عملية جراحية لها، وعند أخذ عينات من دم المريضة لإجراء تحليل أولي ظهر أنها مصابة بالإيدز، فتم أخذ عينة أخرى منها يوم الأربعاء الماضي وظهرت النتائج إيجابية.
وأعلن الدكتور سعيد عبدالهادي، عميد كلية الطب بجامعة المنصورة، إرسال عينات دم لمريضة الإيدز والتى جرى إجراء الجراحة لها، للمعامل المركزية لوزارة الصحة، لتحليلها التحليل النهائي لإعلان إصابتها رسميا.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟