رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

"واقع أم مجرد رقم" حقيقة انخفاض معدلات البطالة.. وزيرة التخطيط: تتماشى مع ارتفاع معدل النمو الاقتصادي.. وخبير: نحتاج بيانات تفصيلية عن مستوى التوظيف حتى نتحقق من الأرقام

السبت 18/أغسطس/2018 - 11:02 ص
البوابة نيوز
طباعة
تراجعت معدلات البطالة في مصر، خلال الربع الثاني من العام الحالي، محققة نسبة 9،9% مقابل 11،9% قبل عام، وأعلنت الحكومة أن هذا المعدل دليل على نجاح سياساتها الاقتصادية. 
وبحسب إحصائيات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في تقريره الشهري الصادر قبل يومين، أن معدل البطالة بلغ، خلال الربع الأول من العام الحالي، 10.6%، وأن عدد العاطلين عن العمل بلغ 2.875 مليون في الربع الثاني، بانخفاض 621 ألفًا عن الربع المقابل من 2017 وبتراجع 219 ألفًا عن الربع الأول من 2018. 
وأظهرت بيانات الجهاز أن حجم قوة العمل بلغ 29.036 مليون فرد، بانخفاض 147 ألفًا عن الربع المماثل من العام الماضي وبتراجع قدره 150 ألفًا عن الربع الأول من 2018. وينخفض معدل البطالة على نحو مطرد في الأشهر الأخيرة في ظل تنفيذ برنامج إصلاحات اقتصادية.
هالة السعيد
هالة السعيد
وتقول الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري: إن انخفاض معدل البطالة ليحقق نسبة 9،9% فى الربع الأخير من العام المالى 2017/ 2018 يتماشى توافقًا مع ارتفاع معدل النمو الاقتصادى ليصل إلى 5.4% فى الربع نفسه.
وتؤكد الوزيرة، فى بيان لها، أن انخفاض معدل البطالة يأتى كمؤشر إيجابى على اتباع الحكومة نهجًا إصلاحيًّا صحيحًا، مشيرة إلى أن عدد المشتغلين شهد ارتفاعًا بنسبة 2% بما يقدر بحوالى 474 ألف مشتغل، مشيرة إلى انخفاض معدل بطالة الذكور من نسبة 8.22% إلى 6.7%، فضلًا عن انخفاض معدل البطالة للإناث من 24.7% إلى 21.2%.
على الصعيد القطاعي توضح وزيرة التخطيط أن قطاعات الزراعة والتعليم وتجارة الجملة والتجزئة شهدت نموًّا ملحوظًا فى عدد المشتغلين بنسبة 16% لقطاع الزراعة، و18% للتعليم، و8% لقطاع تجارة الجملة والتجزئة، مضيفةً أن 70% من جملة المشتغلين تمثلت فى خمسة قطاعات ليأتى قطاع الزراعة على رأس القائمة بنسبة 23.1% للمشتغلين، يليه قطاع تجارة الجملة والتجزئة بنسبة 13.7%، وقطاع الصناعات التحويلية بنسبة 12.1% ليأتى بعدها قطاعا التشييد والبناء والتعليم بنسبتي 11.5%، 8.9% على التوالي. 
وتشير هالة السعيد إلى أن انخفاض معدل البطالة يأتى كمؤشر إيجابى على اتباع النهج الإصلاحى الصحيح، والذى انعكس على كل المؤشرات فى الربع الأخير للعام المالى المنتهى 2017/ 2018 والذى شهد ارتفاعًا ملحوظًا بمعدلات النمو ومعدل نمو الناتج المحلى، والذى بلغ نسبة 5.4%، مقارنة بـ5% عن الربع المناظر من عام 2016/ 2017. 
وائل النحاس
وائل النحاس
ويعلق الدكتور وائل النحاس، الخبير الاقتصادي قائلًا: "إن هذا مجرد رقم تعلن عنه الحكومة، لكن لا توجد داتا حقيقية بهذا الشأن". 
ويضيف أنه يجب على الحكومة أن توضح، في تصريحاتها وأرقامها التي تُعلن عنها، تفاصيل المشروعات ومستوى التوظيف بالقطاعات المختلفة، لافتًا إلى أن الحكومة لا تمتلك سجلات بشأن عدد العاملين المؤمَّن عليهم في القطاع الخاص.
ويشير إلى مستويات التضخم عالية جدًّا مقارنة بمستوى النمو الاقتصادي، وأن هذا بلا شك يؤثر على مستويات العمالة والتوظيف، لافتًا إلى ضرورة الاستثمار في المشروعات كثيفة الإنتاج والتشغيل لاستيعاب أكبر عدد من العاطلين.
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟