رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

"مواطن" يستغيث بوزير الداخلية لحمايته من "أمين شرطة" في الدقهلية

الجمعة 17/أغسطس/2018 - 08:18 م
اللواء محمود توفيق
اللواء محمود توفيق وزير الداخلية
طباعة
"حياتي تحولت لجحيم كل يوم اعتداءات بالضرب والإهانة".. بتلك الكلمات، بدأ المواطن عاطف إبراهيم، والمقيم بكفر الشهداء بمنطقة ميت غمر بمحافظة الدقهلية استغاثته لوزير الداخلية لإنقاذه من بطش "أمين شرطة " بسبب خلافات بينهم على "الإرث".
وقال عاطف "المواطن" إن الخلاف بدأ بينهما على الميراث قام على إثره " م. ر"، أمين شرطة بمطار القاهرة الجوى بالتعدى عليه وعلى أسرته بالضرب المبرح.
وأضاف المواطن أن شقيق أمين الشرطة ويدعى مجدى تعدى هو الآخر عليه بالضرب العام الماضي، وقام فى حينها بتحرير المحضر رقم 7006 لسنة 2017 بمركز ميت غمر، وبعدها تعدى مرة أخرى على نجلي "كيرلس"، وأصابه.
وتابع "قمت أيضا بتحرير المحضر رقم 9917 لسنة 2017 وحكمت المحكمة بحبسه لمدة 6 شهور، ولكنه لم يتركنى في حالي، حيث طاردني، مرة أخرى، وأتلف السيارة الخاصة بى بواسطة "شومة"، ولحسن حظى تم تصوير الواقعة بواسطة "كاميرا مراقبة" خاصة بأحد الجيران وبعدها تدخل "أهل الخير" ورجال الدين وقمت بالتصالح والتنازل عن كل المحاضر واعتقدت أن الأمر سوف ينتهى على ذلك.
ولكن بعدها بدأت رحلة أخرى من المعاناة حيث قام أمين الشرطة وشقيقه بالتعدي علي بالضرب، مما أسفر عن إصابتي، فحررت محضرا جديدا حمل رقم 10998 لسنة 2018، وبعده حاولا قتلى وتعديا علي بـ"مطوارة" أصابتنى فى رقبتي وكادت تنهى حياتى حينها ولكن عناية الله أنقذتنى.
وأضاف المواطن "بعد ذلك فوجئت بوالد أمين الشرطة يحرر ضدى وضد ابن شقيقى محضرا وادعى أننا تعدينا عليه بالضرب، لكن تم حجزنا نحن وترك المشكو ضدهم".
وناشد المواطن اللواء محمود توفيق وزير الداخلية التدخل لحمايتة وحماية أسرتة واتخاذ الإجراءات القانونية تجاه أمين الشرطة وأسرته.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟