رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

مقتطفات من مقالات كبار كتاب الصحف

الأربعاء 15/أغسطس/2018 - 07:42 ص
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أ ش أ
طباعة
تناول كتاب الصحف في مقالاتهم اليوم، الأربعاء، عددا من الموضوعات التي تتعلق بالشأن المحلي.
ففي مقاله بصحيفة "الأخبار"، قال الكاتب محمد الهواري إن أبطال القوات المسلحة والشرطة حراس الوطن والشعب يواصلون أعمالهم البطولية للقضاء على الإرهاب والإرهابيين ويضربون المثل في التضحية والفداء من أجل الوطن.
وأكد الكاتب أن التواجد الأمني المكثف حول الكنائس ودور العبادة حافظ على كنيسة العذراء بمسطرد وساهم في انفجار الحزام الناسف في الإرهابي الذي كان يستهدف الكنيسة.
وأشار إلى أن بطولة رجال الشرطة أسهمت في استهداف خلية إرهابية في شمال سيناء وتم القضاء خلالها على 12 إرهابيًا كانوا يخططون لاستهداف رجال الأمن والقوات المسلحة والمواطنين.. إضافة لما قام به أبطال القوات المسلحة من استهداف عشرات الإرهابيين في شمال سيناء وأيضا أوكارهم وسيارات تهريب السلاح على الحدود الغربية والجنوبية كل ذلك يؤكد نجاح مصر في دحر الإرهاب الغاشم والخسيس وتسجيل بطولات لأبنائنا من القوات المسلحة والشرطة في سجل الفخر.
وقال إن الملاحقات التي تتم لضبط الإرهابيين من رجال الأمن الوطني وكشف أماكن اختبائهم والأوكار التي يلجأون إليها من الأعمال الوقائية التي تقي البلاد والشعب شرور الإرهاب وأيضًا الفكر المتطرف الذي يسيطر على عقول البعض منهم في غيبة من إصلاح الخطاب الديني ونشر القوافل الدينية إلى كل بقاع الوطن لدحض الفكر المتطرف والقضاء على أعمال التحريض ضد الوطن من خلال وسائل الاتصال الاجتماعي التي تنشر الأكاذيب والشائعات التي تستهدف الوطن والمواطن.
وفي مقاله بصحيفة "الجمهورية"، قال الكاتب ناجي قمحة إن نقابة الأطباء ووزيرة الصحة ومحافظ جنوب سيناء يطالبون بتكريم الدكتور أحمد الشوربجي مدير مستشفى نويبع المركزي الذي تبرع للمستشفى الذي يديره بجهاز ميكروسكوب جراحي للعيون وتجهيز أول قسم لجراحة العيون بالمستشفى لإجراء العمليات للمرضى.
وأضاف أن هذا الطبيب قدم القدوة التي نريد توافرها لدى المسئولين كبارهم وصغارهم في التضحية وإنكار الذات والإخلاص في أداء الواجب والتفاعل مع المواطنين المحتاجين. دون انتظار للاعتمادات المالية أو القرارات الإدارية أو التماس الأعذار للمتاجرة أو الإهمال بالخدمات الواجب تيسير تقديمها للمواطنين.
وأكد أن تكريم هذا الطبيب من جهات الاختصاص ووضعه في قائمة الشرف يعطي للمجتمع رسالة ايجابية مفادها أن مصر مازالت ثرية بالشرفاء والأبناء المخلصين العاملين في صمت وهم يشكلون الأغلبية من هذا الشعب.
وتابع الكاتب: بينما الفاسدون الذين يتساقطون يوميا في قبضة جهاز الرقابة الإدارية هم قلة استباحت لنفسها الانتفاع الشخصي بمناصبها على حساب المصلحة العامة وتكوين ثروات حرام من المال العام ــ مال الشعب ــ دون وازع من دين أو ضمير أو انتماء للوطن من أجل ثروة زائلة أو سلطة زائفة مصيرها قائمة الفاسدين.
وفي عموده بصحيفة "الأهرام"، قال الكاتب فاروق جويدة إن الخلاف مازال شديدا حول الضريبة العقارية التى تحصلها الحكومة بأثر رجعى مدته خمس سنوات.. وقد لجأت الحكومة إلى مد أجل تحصيل الضريبة أمام الزحام الشديد والتكدس فى مأموريات الضرائب وأمام حيرة المواطنين الذين يعيشون فى مساكن محدودة الثمن وهؤلاء لا تسرى عليهم هذه الضريبة.
وأضاف الكاتب أن المهم أن الحكومة لم تتراجع عن تنفيذ قانون الضريبة رغم أنها لم تحصل على العائد المطلوب.. وقد انقسمت الآراء حول توقيت الضريبة وأنها جاءت فى توقيت صعب على المواطنين أمام أعباء جديدة فرضتها ظروف الاقتصاد المصرى فى صورة ارتفاع الأسعار وسعر الدولار وضرائب أخرى فى أكثر من مجال.
وتابع الكاتب أن البعض يرى أن الضريبة كان عليها خلاف من البداية وأن اختيار هذا التوقيت لإقرارها وتحصيلها بأثر رجعى لم يكن الوقت المناسب.. إن الملايين من المصريين الذين أقاموا لأنفسهم بيوتا صغيرة أو قاموا بشرائها بأسعار زهيدة يعترضون على حساب قيمتها وأسعارها بأسعار اليوم.
وفي نهاية مقاله، قال جويدة إن البيت الخاص مجرد سكن وليس مجالا للاستثمار خاصة أن هناك ضرائب أخرى على بيع العقارات أو شرائها وهذه قضية أخرى أن يدفع المواطن ضريبة على سكنه وضريبة أخرى على بيع هذا السكن.
"
ما هي توقعاتك لمباراة اليوم ؟

ما هي توقعاتك لمباراة اليوم ؟