رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

هنا وهناك وفي كل مكان.. الرب واحد

الإثنين 13/أغسطس/2018 - 11:04 م
احتفالات الكنائس
احتفالات الكنائس
حسام الحاروني - عمرو عابد - تصوير:عبدالوهاب كتير
طباعة
- موالد واحتفالات الأقباط بصوم العذراء تزامنًا مع عيد الأضحى
موالد وأفراح واحتفالات وتصوف، وأجواء روحانية فيها الكل يحتفل، القبطى صايم وهيفطر فى عيد أخيه المسلم ويمكن يضحى معاه فى عيده، ما هى أعيادنا واحدة وفرحتنا واحدة بقلب واحد والكل لـ مصر..
تُعد احتفالات الأقباط بصوم السيدة العذراء من الأحداث التراثية التاريخية لأقباط العالم وليس فى مصر فقط، لأنه شاهد على رحلة العائلة المقدسة والذى بدأ فى السابع من أغسطس الشهر الجارى ويستمر 15 يومًا وينتهى بالتزامن مع احتفالات المسلمين بعيد الأضحى المبارك فى الواحد والعشرين من نفس الشهر، والذى يتخلله إقامة الموالد والاحتفالات فى كل الكنائس التى تحمل اسم القديسة العظيمة فى أنحاء مصر وخاصة الكنائس التى مرت عليها رحلة العائلة المقدسة فى أغلب محافظات مصر.


هنا وهناك وفي كل
وتتشابه موالد الأقباط والمسلمين من حيث الروح والتراث، فتقام فى الكنائس الاحتفالات والكرنفالات التراثية الفلكلورية وبيع الحمص والفول السودانى، وغيرها من الحلويات حيث يحرص الأطفال قبل الكبار على زيارة المولد والحصول على البركة بجانب شراء هذه الحلويات كما يفعل المسلمون فى الموالد.
ويحتفل دير السيدة العذراء فى دير «درنكة» بمحافظة أسيوط، بمولد العذراء تزامنًا مع ذكرى لجوء العائلة المقدسة لمصر واحتمائها بمغارة بجبل أسيوط الغربى هربًا من بطش الرومان، وأيضًا الاحتفال بالفترة الزمنية التى مكثتها العائلة المقدسة أثناء رحلتها بمصر فى هذا المكان وفى كل مكان مرت عليه، والذى يُعد من أهم المزارات السياحية الدينية ويقصده أكثر من مليونى زائر على مدار العام ومن مختلف المحافظات بمختلف أطيافهم مسلمين ومسيحيين يتجاوز عددهم المليون زائر على مدار الأسبوعين، وذلك للتعرف على المكان الذى لجأت إليه العائلة المقدسة ومنه انطلقت رحلة العودة إلى فلسطين.
ولا يختلف الأمر كثيرًا فى محافظة المنيا حيث تبدأ احتفالات الأقباط بصوم السيدة العذراء مريم، احتفلت كنيسة السيدة العذراء والملاك رافائيل بالمنيا الجديدة بإقامة قداسات يومية للصوم، يعقبه أمسيات روحية تشمل تماجيد وترانيم ومدائح فى السيدة العذراء فى المساء.
كما تشهد منطقة آثار تونة الجبل بالمنيا إقبالًا كبيرًا من السائحين على زيارة المنطقة، حيث تضم تونة الجبل الكثير من المعالم الأثرية، منها مقبرة بيتوزيرس ومقبرة ازادورا وجبانة الإله تحوت والسراديب والساقية الرومانية، كما تضم المنطقة عشرات المزارات الجنائزية المتصلة بالمقابر التى كان يستخدمها زوار الجبانة فى المناسبات الدينية، ويرجع أقدمها للأسرات المتأخرة من التاريخ المصري، وأكثرها للعصر البطلمى بالإضافة إلى جمال رونق السراديب التى تسيطر عليها نسمات التاريخ الفرعونى، وهى مجموعة ضخمة من الممرات المنقورة فى الصخر، التى كانت مخصصة لدفن طيور أبومنجل المقدسة، وكذلك القردة بعد تحنيطها وكانت المومياوات توضع فى توابيت فخارية، أو خشبية أو حجرية، وتضمنت السطوح الخارجية لبعضها، ولم يكتشف سرها وفشلت كل البعثات فى اكتشافها بسبب إصابتهم بضيق التنفس والإعياء الشديد.
هنا وهناك وفي كل
مسطرد
يحتفل أقباط القاهرة الكبرى فى كنيسة العذراء بمسطرد نظرًا لمكانتها فى قلوب المصريين والمسيحيين حيث إنها كانت المغارة التى احتمت بها العائلة المقدسة «السيدة مريم العذراء وابنها السيد المسيح والقديس يوسف النجار» لمدة شهرين أثناء رحلتهم إلى مصر، حيث اتخذته العائلة المقدسة مأوى لهم يوجد بجوار المغارة بئر الماء الذى يقع على يسار مدخل الكنيسة من بابها البحرى، وهو الذى أنبعه الرب يسوع المسيح واستحم من مائه، وغسلت العذراء المباركة ملابسه من الماء المقدسة وماء هذه البئر لا ينضب أبدًا وأحيانًا يحدث به فوران، فتمتلئ عن آخرها، ثم يعود منسوبها إلى طبيعته، وله طعم ومذاق مميز يختلف تمامًا عن مياه ترعة الإسماعيلية التى لا تبعد أكثر من ٦٠ مترًا عن الكنيسة وفقًا للعقيدة المسيحية.
كما تُعد كنيسة السيدة العذراء مسطرد من أهم المعالم الأثرية فى مصر والشاهد الأساسى على رحلة العائلة المقدسة من بين ٢٥ مسارًا يمتد لمسافة ٢٠٠٠ كيلو متر بداية من سيناء حتى دير درنكة فى أسيوط ويعود تاريخها إلى القرن الرابع لذلك هى فى قلب كل أقباط العالم.
وعلى بعد أمتار من الباب الرئيسى لكنيسة العذراء استقل الإرهابى دراجة نارية فى محاولة لتفجير الكنيسة، إلا أن التشديدات الأمنية أجبرته على تفجير نفسه قبل وصوله للكنيسة، ما أسفر عن إصابة أمين شرطة واستشهاد عامل حيث حدث الانفجار أعلى كوبرى مسطرد، وما ظهر إلا أن هناك شخصًا تحول جسده لأشلاء أمام الكنيسة الأثرية، والتى تشهد إقبالًا من الأقباط فى تلك الأيام عن أى وقت آخر، ولكن عناية الله أنقذت الأقباط حيث إنه قام بعمليته متأخرًا بعد انصراف الأقباط من الكنيسة، وكان الكوبرى خاليًا من المارة والمحتفلين لتكون كلمة الله فوق كل إرهابى أراد لمصر وأهلها وشعبها سوءًا أو خرابًا.
هنا وهناك وفي كل
- فى حضرة الإمام.. أروى العطاشى يا شاذلى بكاسات معطرة
«يا ساكن حميثرة.. فوقك قبة منورة.. أروي العطاشى يا شاذلي.. بكاسات معطرة»، بهذه الكلمات يستهل زوار مولد القطب الصوفى أبوالحسن الشاذلي، حيث يسلك المحبون مئات الكيلو مترات وصولا لوادى حميثرة المقام على بعد 150 كيلو من مدينة مرسى علم، حيث مقام الشيخ الصوفى أبو الحسن الشاذلى لإحياء ذكرى مولده فى هذا الوادى الوعر، حيث وافته المنية هناك أثناء رحلته لأداء فريضة الحج فى اتجاه ميناء عيذاب، والذى توافق إحياء مولده فى ذلك التوقيت.

توافد المحبون فى الوصول إلى وادى حميثرة حيث مقام العارف بالله الشيخ الشاذلى أبوالحسن لإحياء مولده، الذى بدأ يوم الجمعة الماضى، ويستمر حتى الليلة الختامية فى وقفة عيد الأضحى المبارك.
«شاذلي يا أبوالحسن» هذا هو النداء الذي يردده الجميع، خاصة الطوائف والطرق الصوفية التي تخرج من ساحاتها المبنية قريبا من المقام، تحمل البيارق بين غناء القصائد وترديد الابتهالات، تخرج كلها بعد صلاة العصر، فيما يسمى بالدورة، وتتجمع حول المقام، القائم بسرة الوادي، حيث تلتف كل جماعة وتؤدي أذكارها توقيعا وغناءً ورقصا بالبيارق، كما تشارك النساء أيضا فى الاحتفال، فبعض السيدات يضعن طبقا به حناء فوق رأس واحدة منهن، لتذهب به نحو المقام ومعها إحدى العرائس وتشبه ليلة الدخلة، فيتم الغناء على الدف والطبلة مرددين «شاذلي يا أبوالحسن».
فى الطريق الترابى الطويل المؤدى إلى الوادى يفترش الباعة الجائلون، يبيعون كل شىء من السبح إلى البطاطين إلى الحلوى والحمص ولعب الأطفال، وصور الشاذلى ومشايخ الصوفية، لتتحول المنطقة إلى سوق كبيرة، حتى أصحاب المقاهى كان لهم نصيب فى أن تكون لهم لقمة عيش هناك فى المكان وكذلك بائعو الطعام.
تهفهف الرايات الخضراء فوق «الخيم «المنصوبة فى مولد أبا الحسن وهى ترمز إلى اللون الأخضر الذى يرفعه بعض الصوفية كناية عن شرف الانتساب لأهل بيت النبى صلى الله عليه وسلم، كما ترفع رايات آل سعود رعاة السلفية فى المنطقة، ويتحول الوادى إلى موكب هادر مع الزائرين الوافدين من كل القرى والنجوع بمحافظات مصر المختلفة، حيث تتزين سيارات النقل بالأقمشة الملونة الكبيرة لتقيهم من حرارة الشمس ونقل العشرات من الأسر، الرجال والنساء والأطفال يفترشون سطحها ويعلو كابينة القيادة مكبر صوت يردد التواشيح والأغاني الدينية فى شكل مهرجان ديني كبير وتدق الطبول والمزامير لتهون مشقة الطريق إلى «صحراء عيذاب» عن طريق إدفو أو القصير أو قنا فكل الطرق تؤدى إلى حميثرة.
ويحيط ضريح القطب الصوفى العديد من الساحات، ولعل أشهرها ساحة الحاجة زكية، والساحة الأحمدية، وساحة الأشراف، وساحة السادة الرفاعية، والمرغنية، وأولاد الشيخ عبدالسلام، والسلمانية، والبرهامية الشاذلية، حيث تبدأ الطقوس بالطواف حول المقام ثم الابتهال بالأدعية، وقراءة القرآن الكريم، وبإنشاد النشيد الموحد للجميع «شاذلى يا أبوالحسن»، كما تعقد حلقة ذكر بجوار المقام ويحمل جميع الموجودين بالساحة الرفاعية السيوف والعصى للرقص بطريقة الحجل ويتنافس الشيوخ والشباب والأطفال لإظهار المهارات والقدرة على الصبر والتحمل
ويعد أبوالحسن الشاذلي من أشهر من وفد إلى مصر من صوفية المغرب العربي فى القرن السابع، حيث تعلم على يد شيخه عبدالسلام بن مشبش فى المغرب، ثم أراد أن يستزيد من العلم فرحل إلى تونس وفيها بدأ الدراسة العلمية وسلك طريق التصوف إلى أن أذن له شيخه وأستاذه عبدالسلام بن مشبش فى أن يرشد غيره فاتجه إلى شاذلة، وهى قرية فى تونس ومنها وفد إلى مصر التي أحسنت استقباله وأحرز فيها درجة فى المقامات والأحوال واعتبر من أهم أقطاب الصوفية فى مصر.
هنا وهناك وفي كل
معتقدات خاطئة 
هناك بعض المعتقدات الخاطئة لبعض الزوار تواجهها قوافل الأزهر والأوقاف، حيث يعتقد البعض أنه الحج الأصغر «على وصفهم حيث يصعدون لجبل حميثرة بالتزامن مع وقوف الحجاج على عرفات، ثم زيارة الضريح وإقامة الاحتفالات فى الساحات المحيطة وينتهى مع تكبيرات صلاة عيد الأضحى المبارك، وبعد خروجهم منه يرددون «لبيك اللهم لبيك»، وأشهر البدع هناك، صعود جبل حميثرة وتكويم الحجارة فوقه لاعتقادهم أن من يفعل ذلك يزور المقام العام المقبل.
جدير بالذكر أن المولد شهد تراجعًا ملحوظًا فى أعداد زوراه خلال السنوات الأخيرة، بعد أن كان يزوره ما يقرب من مليون زائر إلى ما يقرب من ٢٥٠ ألفًا بفعل الظروف الاقتصادية.
من جهة أخرى أعلن اللواء أحمد عبدالله، محافظ البحر الأحمر، حالة الطوارئ القصوى بجميع القطاعات الخدمية لمدينة مرسى علم وإلغاء الإجازات للاحتفال بالليلة الختامية لمولد «العارف بالله» سيدى أبوالحسن الشاذلى وتم تخصيص دوريات أمنية ومرورية على الطريق من مرسى علم وحتى قرية الشيخ الشاذلى مرورا بسيدى سالم لتأمين زوار الشيخ كما تم الدفع بعدد كبير من سيارات الإسعاف والأطباء وأطقم التمريض وسيارات الإطفاء لمواجهة أى ظروف طارئة.
"
ما هي توقعاتك لمباراة اليوم ؟

ما هي توقعاتك لمباراة اليوم ؟