رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

محافظ أسيوط: "القناطر الجديدة" دليل على اهتمام الرئيس بتنمية الصعيد

الأحد 12/أغسطس/2018 - 06:15 م
المهندس ياسر الدسوقي
المهندس ياسر الدسوقي
فاطمة جابر
طباعة
أكد المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط، أن افتتاح الرئيس عبدالفتاح السيسى، لمشروع قناطر أسيوط الجديدة ومحطتها الكهرومائية اليوم يعتبر لحظة تاريخية لإزاحة الستار عن أحد أكبر المشروعات القومية التي تنفذها الدولة حاليًا، في إطار خطتها لتنمية محافظات الصعيد وإقامة مشروعات تخدم الزراعة والري في 5 محافظات بمساحة مليون و650 ألف فدان، ضمن خطة التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 وذلك بعد مرور أكثر من 100 عام على إنشاء القناطر القديمة، بتكلفة إجمالية 6.5 مليار جنيه.
ويساهم إنتاج طاقة كهربائية من خلال محطة بقدرة 32 ميجاوات، وإنشاء كوبري علوي بحمولة 70 طنًا بعرض 4 حارات مرورية يربط شرق وغرب النيل إلى جانب إنشاء 2 هويس ملاحى من الدرجة الأولى لخدمة أغراض الملاحة النهرية، وسط النيل، وعلى عمق 48 مترا تحت مستوى سطح الارض، ويسمح بمرور السفن العملاقة وتطوير الملاحة وتسهيل الحركة المرورية بين غرب وشرق النيل.
وعبر محافظ أسيوط – فى تصريحات صحفية له اليوم – عن سعادته لزيارة الرئيس عبدالفتاح السيسى للمحافظة وافتتاح هذا المشروع الضخم الذى أظهر قوة وارادة المهندسين والعمال المصريين خلال 6 سنوات من العمل الجاد بدون توقف، شارك به أكثر من 7500 عامل معبرا عن مدى اهتمام القيادة السياسية وعلى رأسها الرئيس السيسى بالصعيد.
وأكد استمرار تنفيذ بعض المشروعات القومية على أرض محافظة أسيوط منها مشروعات الإسكان بمدينة ناصر بالهضبة الغربية وطرح 900 قطعة أرض على مرحلتين، وجارى توصيل المرافق والخدمات لها بالإضافة إلى طرح 1440 وحدة سكنية "سكن مصر" وجارى تنفيذها بالإضافة إلى وحدات الإسكان الاجتماعى الجارى تنفيذها ولم يتم الطرح حتى الآن.
وأضاف أنه جارٍ العمل فى إنشاء محطة كهرباء أسيوط البخارية بالوليدية ذات الضغوط فوق الحرجة بقدرة 650 ميجاوات، وتعمل بنظام الضغوط فوق الحرجة وتستخدم المازوت أو الغاز الطبيعي في الإشعال، وتبلغ التكلفة الاجمالية للمشروع حوالي 400 مليون دولار حوالى (1.23 مليار جنيه).
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟