رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

شيري نشأت.. تبدع لوحة العذراء الحزينة بـ20 ألف مربع موزاييك

الأربعاء 08/أغسطس/2018 - 07:45 م
لوحة العذراء الحزينة
لوحة العذراء الحزينة
طباعة
أبدعت أنامل الفنانة الشابة شيرى نشأت، ٢٤ سنة، فى لوحة السيدة العذراء مريم «الأم الحزينة»، حيث قامت برسمها بشكل فنى عال مستخدمة «الموزاييك والإزاز»، وذلك عن طريق تجميع ٢٠ ألف قطعة موزاييك «عقب التكسير».
وأكدت شيرى لـ«البوابة القبطية» بأن الصورة التى احتاجت لإنهائها فى حوالى شهر، قد استخدمت فيها الموزاييك فى رسم السيدة العذراء والسيد المسيح وأن الزجاج كان لجزء من الخلفية فقط، من خلال ٢٠ ألف مربع موزاييك «قبل التكسير».
وأوضحت الفنانة أن الصورة يوجد منها نسحة واحدة حتى الآن، ولم يتم تحديد ما إذا كان ستكرر ذات العمل مرة أخرى أم لا، مشيرة إلى أن اللوحة تغطى مساحة ١٨٠ طول X ١٢٠ عرض، وأنها صُنعت خصيصًا لأحد دور الأيتام «ملجأ» بشبرا مصر.
وتضيف «شيري» الطالبة بالسنة الخامسة من كلية التربية الفنية، أنها لأول مرة تصنع لوحة عن طريق الموزاييك فى حياتها، خاصة وأن ذلك النوع من الفن لا يوجد له تخصص بكليتى الموجودة على ضفاف النيل بالزمالك.
والموزاييك أو «الفسيفساء» هو فن وحرفة صناعة المكعبات الصغيرة واستعمالها فى زخرفة وتزيين الفراغات الأرضية والجدارية عن طريق تثبيتها وتشكيل التصاميم المتنوعة ذات الألوان المختلفة، ويمكن استخدام مواد متنوعة مثل الحجارة والمعادن والزجاج والأصداف وغيرها، وفى العادة يتم توزيع الحبيبات الملونة المصنوعة من تلك المواد بشكل فنى ليعبر عن قيم دينية وحضارية وفنية بأسلوب فنى مؤثر، وهو يعتبر من أقدم فنون التصوير.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟