رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

حركة الشباب تتبنى هجوم مدينة أفجوي الصومالية

الأحد 05/أغسطس/2018 - 11:22 م
البوابة نيوز
جهان علي
طباعة
أعلنت حركة "الشباب" المتطرفة، المحسوبة على تنظيم القاعدة، مسئوليتها عن الهجوم، الذي وقع الأحد بمدينة أفجوي في إقليم شبيلي السفلى في جنوب الصومال. 
وكانت الشرطة الصومالية أعلنت، الأحد، عن مقتل 3 جنود على الأقل في هجوم انتحاري بمدينة أفجوي التي تبعد 30 كيلومترا إلى الشمال الغربي من العاصمة مقديشيو.
ونقلت وكالة "رويترز" عن ضابط في الشرطة الصومالية، قوله إن عناصر الجيش والشرطة أطلقوا النار على سيارة مفخخة مسرعة، وأدى انفجارها إلى مقتل 3 جنود على الأقل.
وكان جنود صوماليون انتشروا في المدينة خلال الأيام الماضية، تمهيدًا لزيارة متوقعة للرئيس الصومالي عبدالله فرماجو.
وتشن حركة "الشباب"، هجمات متكررة للإطاحة بالحكومة المركزية الصومالية، وإقامة حكمها الخاص القائم على تفسير متشدد للشريعة الإسلامية.
وبعد طردها من مقديشيو، عام 2011، فقدت حركة الشباب سيطرتها على معظم مدن وبلدات البلاد، إلا أنها لا تزال تحتفظ بتواجد عسكري قوي في الريف الصومالي، خاصة في جنوب، ووسط البلاد، وتتركز معظم هجمات الحركة في مناطق بولايات هيرشبيلي وجوبالاند في جنوب الصومال، كما تنفذ هجمات في كينيا، معظمها في منطقة تقع على الحدود مع الصومال للضغط على الحكومة الكينية، لسحب قوات حفظ السلام التابعة لها من الصومال.

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟