رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

"كين".. أسد الكرة الإنجليزية

السبت 28/يوليه/2018 - 11:00 ص
هاري كين
هاري كين
بلال السيسي
طباعة
يحتفل المهاجم الإنجليزي هاري كين، لاعب فريق توتنهام، بعيد ميلاده الـ25 اليوم السبت الموافق 28 يوليو، حيث إنه ولد في مثل هذا اليوم من عام 1993، ويعيش صاروخ السبيرز فترة من التوهج حاليًا، بعدما تمكن من خطف الحذاء الذهبي، كهداف لمونديال روسيا 2018.
حكاية كين مع الساحرة المستديرة مثيرة للغاية، لذلك حرصنا على رصدها في السطور الآتية، احتفالاً بعيد ميلاده. 
استهل كين مشواره مع الساحرة المستديرة في سن السابعة بصفوف أرسنال الإنجليزي، إلا أنه تم الاستغناء عنه بعد عام واحد بقرار فني لعدم قناعتهم بإمكانياته، وعقب رحيله من الجانرز خاض تجربة اللعب في عدة فرق مختلفة أبرزها ريدجواي روفرز، واتفورد، حتى استقر به الحال في صفوف توتنهام 2004. 
بدأ كين مشواره مع السبيرز في سن 11 عامًا، وتدرج في الفرق السنية المختلفة للفريق اللندني، وتم تصعيده للفريق الأول، وشارك في بعض المباريات كبديل، وتمت إعارته في موسم 2010 / 2011 لصفوف ليتون أورينت.
ومع بداية موسم 2011 / 2012 عاد كين لصفوف توتنهام، وسجل حضوره مع الفريق مباريات الدور التمهيدي للدوري الأوروبي، وشارك في 6 مباريات بالبطولة، وسجل هدفًا، إلا أنه لم يتمكن من ترك بصمة واضحة مع الفريق اللندني، لينتقل على سبيل الإعارة لصفوف ميلوول. 
خطف كين الأنظار مع ميلوول وسجل 7 أهداف في 27 مباراة، وخطف لقب أفضل لاعب شاب بالفريق، لتتم إعارته بعد ذلك لفريق نوريتش سيتي، في موسم 2012 / 2013.
ولم يتمكن صاحب الـ24 من المشاركة مع نوريتش بسبب إصابته في ثاني جولات الفريق بالبريميرليج، وقرر توتنهام استعادة خدماته في منتصف هذا الموسم بسبب عدم قدرته في التعاقد مع مهاجم، وتمت إعارته في عام 2013 لصفوف ليستر سيتي.
وعقب نهاية الموسم عاد كين لصفوف توتنهام ليبدأ النجم الصاعد بسرعة الصاروخ في صناعة تاريخ خاص مع الفريق الإنجليزي، وبات محط اهتمام العديد من الأندية أبرزها ريال مدريد الإسباني.

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟