رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

وش إجرام.. قصة صاحب التوكتوك الـ "شاذ" والطفل الضحية

الأحد 22/يوليه/2018 - 08:52 ص
البوابة نيوز
مي محمد
طباعة
على الرغم من صغر سن الطفل "يوسف" إلا أن الحياة لم ترحمه، من الضغوطات اليومية والفقر وسوء معاملة والده له بعدما انفصل عن والدته، وتزوج من أخرى ليجد الطفل نفسه ملقى في الشارع يبحث عن حياة جديدة بخلاف التي كان يعيشها.
أيام عاشها الطفل الضحية دون مأوى، لينتهي به الحال بين يدي عامل يدعي "إسلام" يبلغ من العمر 27 عاما، قد تعرف علية أثناء بحثه عن عمل، ومن هنا تبدأ صداقه الاثنين، فيعرض المتهم على الطفل العمل لديه على التوك توك الخاص به فيوافق الأخير من أجل كسب قوت يومه، واستمرت صداقتهما لمدة عام.
فى بدايتها كان الطفل المجني علية يسلم المتهم 100 جنيه إيراد التوك توك، ليحصل في نهاية الأمر على 20 جنيها مقابل عمله يوميا، ومع مرور الوقت بدأت تدب الخلافات بين المتهم والطفل على إيراد "التوك توك"، التي كانت تقل ولا تزيد، واستمر الوضع هكذا حتي يوم الحادث، فقد ذهب الطفل لصاحب التوك توك لتسليمه الإيراد، وكالعادة وجده ناقصا فطلب منه ترك العمل، مما دفع الطفل للبكاء، فاقترب منه المتهم وساومه على ممارسة الشذوذ الجنسى معه نظير عدم تركه العمل، فى البداية رفض وزاد بكاؤه ثم وافق.
وأثناء محاولة المتهم الاقتراب منه قاومه فما كان من المتهم إلا انه ضربه وخنقه بحزام بنطاله حتى تأكد من وفاته فحمله وألقى جثته فى مصرف مياه بلبيس، ولكن تم كشف أمره وتمكنت قوة أمنية من ضباط مباحث قسم الخانكة من القبض علية وبمواجهته اعترف تفصيليا بارتكاب.
"
ads
برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟

برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟