رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

قريتي| منية السعيد بالبحيرة - الأفاعي و الثعابين يهاجمون الأهالي بالقرية

الثلاثاء 10/يوليه/2018 - 11:55 ص
البوابة نيوز
أيمن عبد العزيز - مصطفي عبده
طباعة
يعيش الآلاف بقرية منية السعيد التابعة لمركز المحمودية بمحافظة البحيرة، حالة من القلق و الرعب الشديد، عقب انتشار الأفاعي و الثعابين بالقرية و مهاجمتهم بالمنازل و الأراضي الزراعية أثناء العمل ولدغهم ووفاة 5 أشخاص من الأهالي و إصابة العشرات بلدغات الثعابين .
كاميرا البوابة زرات قرية منية السعيد التابعة لمركز المحمودية، لمعرفة معاناة المواطنين بالقرية، ويقول أحمد الشوري، أحد أهالي القرية، أن حياة الآلاف بقرية منية السعيد بمركز المحمودية، أصبحت مهددة إثر مهاجمة الثعابين الأهالي سواء في المنازل أو الحقول الزراعية، مضيفا أن الوضع الراهن في القرية سبب للغاية بسبب انتشار الثعابين في كل مكان بالقرية وتهديد حياة الأهالي و الاطفال.
وأشار الشوري، في تصريحات للبوابة، أن عدد سكان القرية حوالي خمسة الآلاف نسمة يعيشون في حالة من الرعب نتيجة لدغ الثعابين للمواطنين سواء في المنازل و الحقول الزراعية، هذا بالإضافة لنفوق المواشي بسبب لدغات الثعابين.
وأكد محمد الشوري، محام، علي وفاة خمس حالات خلال عامين بلدغات الثعابين أثناء العمل بالاراضي الزراعية، أخرهم منذ يومان " صبري سعيد بدوي" 18 سنة، وتوفي عقب نقله للمستشفى العام بالمحمودية لعدم وجود مصل الثعبان، هذا بالإضافة لإصابة ضياء رمضان شرشيرة 20 سنة ، أمس الأول ، بلدغة الثعبان بذراعه أثناء العمل بالارض الزراعية وتم تحويله لمركز السموم بالإسكندرية، وهو الان في غيبوبة بالعناية المركزة " .
وكما أكد الشوري، علي عدم وجود مصل للدغات الثعابين بمستشفى المحمودية العام، قائلا:" العام الماضي تعرض نجل شقيقي " فاروق ممدوح الشوري" للدغة ثعبان حيث تم نقله لمستشفى المحمودية العام و استمر فيها ثلاثة ساعات وتم تحويله لمركز السموم بالإسكندرية عقب دخوله في غيبوبة جراء عدم الحصول علي المصل الخاص بلدغات الثعبان " .
ويكمل اسامه النجار، أحد أهالي القرية، أن الثعابين أصبحت تمثل خطورة علي الأهالي ليس في الأراضي الزراعية فقط، موضحا اننا عثرنا علي ثعبان كبير الحجم في غرفة أحد الجيران منذ أيام ، هذا بالإضافة لرؤية أفاعي بجوار المنازل بالقرية.
ولفت النجار ، أن قرية منية السعيد يبلغ زمام الأراضي الزراعية نحو 
900 فدان أصبحت مهددة  بالبوار بسبب انتشار الثعابين، وسط تقاعس المسئولين بمحافظة البحيرة علي التدخل لحل المشكلة التي تتفاقم يوميا دون حل، موضحا اننا نقوم بالطرق البدائية لأنقاذ المصابين من لدغات الأفاعي و الثعابين عن طريق ربط الجزء المصاب و جرحه بالقطر أو الموس لنزيف الدماء الملوثة بسمم الثعبان القاتل قبل امتداده لباقي الجسم نتيجة عدم توافر المصل الخاص بالثعبان بمستشفى المحمودية العام  .
وكشف محمد سعيد عامل زراعي، أن يشعر الخوف و القلق أثناء الذهاب للعمل في الحقول الزراعية، خوفا من لدغات الثعابين أثناء العمل، مؤكدا أنه يردد الشهادة طوال فترة تواجده بالحقل و كذلك المنزل بعد إصابة " دينا.م.ا " 19سنة، ربة منزل، ومقيمة بقرية منية السعيد  بلدغة ثعبان أثناء تواجدها بالمنزل.

"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟