رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

مصر تعقد ورشة عمل لـ70 خبيرًا دوليا في شئون البيئة

الخميس 21/يونيو/2018 - 10:53 ص
 ياسمين فؤاد وزيرة
ياسمين فؤاد وزيرة البيئة
شرين حنفي
طباعة
افتتحت ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، أعمال ورشة عمل دولية لمدة 3 أيام، وتضم 70 خبيرًا من مختلف دول العالم لدمج التنوع البيولوجي في قطاعات الطاقة والصناعة. 
كما تضم الورشة ممثلين عن المنظمات الدولية وقطاعات الصناعة والتعدين وممثلي وزارات البترول والكهرباء والطاقة، وتأتي ضمن استعدادات مصر لاستضافة مؤتمر الأطراف الرابع عشر لاتفاقية التنوع البيولوجي في نوفمبر المقبل بمدينة شرم الشيخ بمشاركة أكثر من 196 دولة، حيث يعقد الشق رفيع المستوى من المؤتمر حول موضوع "الاستثمار في التنوع البيولوجي من أجل الناس والكوكب"، والذي يتناول العلاقة بين التنوع البيولوجي وقطاعات الطاقة والتعدين والبنية التحتية والصناعة والتأثيرات المتبادلة، في ظل السعي لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.
وأوضحت "البيئة"، فى بيانٍ لها، اليوم الخميس، أنه تعد تلك أول ورشة عمل فنية تستضيفها مصر على المستوى الدولى للتحضير للمؤتمر، والتي سيتم عرض التوصيات الصادرة عنها على المكتب التنفيذي للاتفاقية بكندا الأسبوع المقبل للخروج بمسوَّدة القرارات والإعلان السياسي المزمع مناقشته فى المؤتمر بشرم الشيخ نوفمبر المقبل.
وأشارت إلى أن الورشة تتضمن استعراض أحدث التطورات في مجالات الطاقة والتعدين والبنية التحتية، وتأثيرها على التنوع البيولوجي، وتحديد إجراءات لتعزيز التعاون بين الوزارات المسئولة عن التخطيط وإعداد الموازنة والقطاعات المعنية والكيانات المسئولة عن التنوع البيولوجي، بالإضافة إلى تحديد الممارسات والنهج الرائدة التي تستخدمها الحكومات وقطاع الأعمال لمعالجة التنوع البيولوجي في هذه القطاعات، والوقوف على الأدوات والسياسات والممارسات الفعالة للتخفيف من الآثار السلبية على التنوع البيولوجي، وتعزيز الآثار الإيجابية لتوسيع نطاق استخدامها استكمالا لما تم مناقشته في المكسيك.
كما تهدف الورشة إلى التعرف على التحديات والفرص المتاحة للدمج داخل وعبر هذه القطاعات، مع تسليط الضوء على علاقة دمج التنوع البيولوجي في القطاعات المختلفة مع خطة التنمية 2030، وتحقيق أهداف التنمية المستدامة وربطها باتفاق باريس لتغير المناخ، وتحديد فرص تحقيق نتائج فعالة في الدورة الرابعة عشرة لمؤتمر الأطراف بشأن دمج التنوع البيولوجي في هذه القطاعات.
وتتضمن الورشة عرض لعدد من النماذج الوطنية لدمج التنوع البيولوجي في القطاعات التنموية بكل من دول مصر، المكسيك، الهند، جنوب البرازيل، إفريقيا وفرنسا، بالإضافة إلى بعض الشركات الصناعية مثل مجموعة هيدل برج للاسمنت وتوتال للبترول وبتروبل، حيث عرضوا كيفية مراعاة التنوع البيولوجي في «حقل ظهر».

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟