رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

"داعش" يعدم عنصرين من "تحرير الشام" في إدلب

الأحد 10/يونيو/2018 - 04:10 م
داعش- أرشيفية
داعش- أرشيفية
جهان علي
طباعة
عثر على جثتين اثنتين يرجح أنهما لعنصرين من هيئة "تحرير الشام"، المحسوبة على تنظيم القاعدة، عند جسر الحديد في مدينة أريحا الواقعة في القطاع الجنوبي من ريف محافظة إدلب في شمال غربي سوريا.
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، ومقره لندن، الأحد، إن جثتين جرى إلباسهما اللباس البرتقالي، أعدمهما تنظيم داعش.
وأضاف أنه كتب على الجثتين عبارة "الدولة الإسلامية ولاية إدلب..جزاءًا ووفاقا"، حيث يعمل داعش في شمال سوريا تحت اسم "ولاية إدلب".
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، أعلن أيضا في 5 يونيو، أن 22 عراقيا يشتبه في انتمائهم لتنظيم داعش قتلوا خلال اشتباكات مع عناصر من هيئة تحرير الشام في ريف إدلب.
وقال المرصد في بيان، إن "الاشتباكات اندلعت في قرية كفرهند بريف مدينة سلقين في إدلب، على خلفية اتهام هيئة تحرير الشام لعائلة عراقية بالانتماء لتنظيم داعش".
وأضاف المرصد أن عناصر هيئة تحرير الشام اعتقلوا أيضا أفرادا من ذات العائلة، فيما أسفرت الاشتباكات عن مقتل خمسة مسلحين تابعين للهيئة.
وفر بعض عناصر تنظيم داعش من العراق بعد هزيمة التنظيم العام الماضي، واستقروا في مناطق الشمال السوري والمناطق القريبة من الحدود مع العراق.
وتسيطر "هيئة تحرير الشام" على الجزء الأكبر من ادلب وعلى مناطق جنوب حلب وشمال حماة، حيث تتواجد أيضًا فصائل إسلامية مسلحة من أبرزها حركة "نور الدين الزنكي" و"هيئة أحرار الشام" المنضوية في إطار ائتلاف "هيئة تحرير سوريا". 
وتشهد إدلب وريفها اقتتالا بين الفصائل المسلحة وتشكيلاتها المتعددة، وكذلك عمليات اغتيال وتفجير ممنهجة من جهات مجهولة، وسط صراع هذه الفصائل للسيطرة على مناطق النفوذ في الشمال السوري.

"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟