رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

صندوق مكافحة الإدمان ينتصر في معركة "فوق السحاب"

الثلاثاء 05/يونيو/2018 - 02:19 م
غادة والى وزيرة التضامن
غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى
نانجي السيد
طباعة
في انتصار جديد لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى برئاسة غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى ورئيس مجلس إدارة الصندوق، نجحت وزارة التضامن الاجتماعى، بالتنسيق مع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في الخروج بقرار مهم ومؤثر لحماية الأسرة والمجتمع والشباب، بحذف المشاهد التروجية لتعاطى المخدرات والتدخين من مسلسل "فوق السحاب".
تضمّن المسلسل وجود بعض السلبيات فى المشاهد المروجة للمخدرات، منها "شخصية الدب" حيث تروج الشخصية لمخدر الحشيش بصورة مباشرة، عن طريق نشر الأفكار المغلوطة الخاصة بمخدر الحشيش: "لو عاوز تبقي دكر، اشرب حجر"، وذلك يعد إساءة استغلال المواد الإعلامية والفنية والدرامية فى التحريض على تعاطى وإدمان المواد المخدرة والترويج لمنتجات التبغ.
جاء ذلك بناءً على تقرير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى فى رصد مشاهد التدخين وتعاطى المخدرات فى الأعمال الدرامية وإعلان قائمة سوداء للأعمال المتضمنة مشاهد ترويجية للتعاطى، حيث تصدر مسلسل "فوق السحاب" القائمة السوداء لما يتضمنه من مشاهد ترويجية للتدخين وتعاطى المخدرات، وبناء على ذلك قرر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام توجيه إنذار أخير إلى الشركة المنتجة والقناة التى تبث مسلسل "فوق السحاب" بضرورة حذف هذه المشاهد، وإيقاف بث المسلسل حال عدم الالتزام.
وقالت غادة والى: إنه يتم التنسيق مع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، لمواجهة إساءة استغلال المواد الإعلامية والفنية والدرامية فى التحريض على تعاطى وإدمان المواد المخدرة والترويج لمنتجات التبغ، على أن يقوم المجلس باتخاذ الإجراءات والملاحقة القضائية.
وأكدت استمرار الصندوق فى رصد التناول الدرامى لظاهرة التدخين وتعاطى المواد المخدرة وتحليلها من خلال نخبة من أساتذة الإعلام والطب النفسى وعلم الاجتماع، فى سياق دوره الذى رسمته له وثيقة التزام صناع الدراما بالتناول الرشيد لظاهرة التدخين وتعاطى المواد المخدرة، التى تم إطلاقها بالتعاون مع نقابة المهن التمثيلية‪.‬
فى السياق نفسه أشادت غادة والي بالخطوة المسئولة من القنوات بتصنيف الأعمال الدرامية المعروضة خلال شهر رمضان الحالى وفقًا لأعمار المشاهدين، وأكدت أنها خطوة جيدة يمكن من خلالها أن تنصح الأسر أبناءها بأضرار مشاهد التدخين وتعاطى المخدرات، داعيًا المسئولين عن الإعلام المرئى لتبنّي هذه الخطوة والاطلاع بدورهم الذى حددته الوثيقة الأخلاقية لالتزام صناع الدراما، حتى نستطيع تمكين الأسرة المصرية من حماية أبنائها من التعرض لمثل هذه المشاهد، التى أثبتت الدراسات العلمية خطورتها البالغة على المراهقين وفكرة تقبلهم للانخراط فى مشكلة التدخين وتعاطى المواد المخدرة.
وأشاد صندوق مكافحة وعلاج الادمان والتعاطى ببعض الأعمال الدرامية التى جاءت خالية من مشاهد تعاطي المواد المخدرة، ومنها مسلسلات "الوصية- الشريط الأحمر- كلبش- أمر واقع- واكلينها والعه" حتى الآن، كما تضمنت بعض الأعمال الدرامية الأخرى مشاهد إيجابية فى معالجة ظاهرة التدخين، ومنها مسلسل اختفاء الذى تضمّن مشهد "لازم تهتم بصحتك شويه أكتر من كده وتبطل سجائر"، فى حين تضمّن مسلسل رحيم أيضًا بعض المشاهد الإيجابية عن أضرار تعاطى المخدرات والتدخين مثل "كفايه تدخين مش عارفه ليه ميمنعوش التدخين" و"متخليش البنت تسيب المذاكرة عشان تنزل تجيبلك سجاير" و"تقديم النصيحة لمتعاطي المخدرات وإنه لازم يروح مصحة عشان يتعالج من الإدمان"، كما تضمَّن مسلسل "رسائل" بعض المشاهد الإيجابية للمتعافين، ومنها "تدعيم الشخصية المتعافية من أجل بدء حياة جديدة ونسيان اللي فات"، وتضمنت مسلسلات "ربع رومي- وسك على إخواتك" مشاهد إيجابية داعمة للحملة التى أطلقها الصندوق بمشاركة اللاعب محمد صلاح، مهاجم المنتخب الوطنى "انت أقوى من المخدرات"، كما تضمّن مسلسل "عوالم خفية" بعض المشاهد الإيجابية فى تناول قضية الإدمان والمهدئات وطريقة العلاج بشكل إيجابى.
وتضمنت بعض الأعمال الدرامية مشاهد للإعلان عن الترويج لأحد منتجات التبغ بشكل مرئى، فى مسلسلات "عوالم خفية- أبو عمر المصرى"، فى حين تضمَّن مسلسل "نسر الصعيد" إعلانًا مباشرًا للترويح لأحد منتجات التبغ.
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟