رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

تأجيل محاكمة أميني شرطة في واقعة الهروب من سجن المستقبل بالإسماعيلية

السبت 26/مايو/2018 - 09:04 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أميرة عبد الحكيم
طباعة
قررت محكمة جنايات الإسماعيلية اليوم السبت، برئاسة المستشار علي عرفان، تأجيل محاكمة أميني شرطة ومتهمين هاربين من سجن المستقبل لجلسة 23 يونيو لاستكمال المرافعة.
وتعود الواقعة إلى عام 2014 عندما أمر النائب العام، بإحالة أحمد فتحي ومحمد صفوت أمينا الشرطة بسجن المستقبل المتهمين بتسهيل هروب سليمان زايد وخالد رياض من العناصر شديدة الخطورة لمحكمة الجنايات وأسندت إليهما تهم تلقى الرشوة والتربح من أعمال وظيفتهم والإضرار العمد بها.
وكانت تحقيقات النيابة قد كشفت أن المتهم الأول محكوم عليهما بالإعدام غيابيًا لتورطهما في جرائم قتل وتخريب مركز شرطة أبو صوير، وذلك في القضية رقم 3584 لسنة 2013 جنايات القنطرة غرب والثاني محكوم عليه بالإعدام لارتكابه جرائم قتل عمد وسرقة بالإكراه وقطع الطرق في القضية رقم 3720 لسنة 2014 جنايات مركز الإسماعيلية.
وأضافت التحقيقات، أن فجر اليوم الأول من عيد الفطر الموافق الإثنين 27 يوليو 2014 تمكن أمين شرطة أحمد فتحي محمد وشهرته "أحمد السويسي" من قوة النظام بالسجن من الدخول من البوابة الرئيسية بسيارة ذات زجاج داكن دون اعتراض من قوة تأمين البوابة.
وأشارت التحقيقات إلى أن المتهم اجتاز أفنية السجن لمكان لا يصرح بدخول سيارات العاملين به ثم قام مع زميله محمد صفوت عوض الله زيدان أمين شرطة بفتح الزنزانة الخاصة بالسجينين الهاربين وقاما بإخراجهما واصطحابهما للسيارة وعبر المتهم الأول بها من البوابة دون أي إجراء أمني سواء استيقاف أو تفتيش.
وانتهت النيابة من فحص تسجيلات كاميرات التصوير والمراقبة الخاصة بالسجن التي أظهرت تفصيلات خطة الهروب بعد أن أجرت المعاينة اللازمة للسجن وكلفت الأجهزة الأمنية بسرعة ضبط وإحضار أمين الشرطة محمد صفوت عوض الله زيدان والمحكوم عليهما الهاربين.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟