رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

متابعة السيسي لإستراتيجية تطوير التعليم تتصدر عناوين الصحف

الأحد 13/مايو/2018 - 07:25 ص
الرئيس عبد الفتاح
الرئيس عبد الفتاح السيسي
أ.ش.أ
طباعة
تصدرت توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي للحكومة بالارتقاء بالتعليم ليتواكب مع متطلبات العصر وسوق العمل، واستعراضه للإستراتيجية الوطنية لتطوير التعليم، رأس اهتمامات صحف القاهرة الصادرة اليوم الأحد التي أبرزت تشديدات الرئيس على مواصلة جهود التحديث الشامل لقطاع الكهرباء، وأهمية المضي قدمًا في تنفيذ خطط الربط الكهربائي مع دول الجوار.
متابعة السيسي لإستراتيجية
كما اهتمت الصحف بلقاء رئيس مجلس النواب الدكتور علي عبد العال، برئيس الجمعية الوطنية في بوركينا فاسو "ألاسان بالا ساكاندى"، الذي التقى أيضا مع وزير الخارجية سامح شكري الذي أكد بدوره حرص مصر على تعزيز الجهود المشتركة لمجابهة الإرهاب والجريمة المنظمة المنتشرة في منطقة الساحل.
وفي شأن محلي آخر، رصدت صحف القاهرة حالة محطات مترو الأنفاق في اليوم التالي لتطبيق نظام المناطق البديل عن نظام التذكرة الموحدة، حيث ازدحمت الحركة أمام منافذ بيع التذاكر في مؤشر واضح على فشل دعوات المقاطعة التي أطلقتها الجماعة الإرهابية، أما الشأن الاقتصادي فقد أبرزت الصحف نبأ رفع مؤسسة (ستاندرد آند بورز) التصنيف السيادي للاقتصاد المصري ما يؤكد سير برنامج الإصلاحات الاقتصادية على الطريق الصحيح.
وفيما يخص الشأن العربي، أفردت الصحف المصرية صفحاتها لمتابعة الاستعدادات النهائية التي تقوم بها الولايات المتحدة وإسرائيل عشية تدشين سفارة أمريكية بالقدس المحتلة وذلك تزامنا مع اقتراب وصول مسيرات (العودة الكبرى) السلمية إلى ذروتها، وفي ملف القدس المحتلة أيضا أبرزت الصحف انتقاد جامعة الدول العربية موقف تركيا بشأن المدينة المحتلة، وفي العراق اهتمت الصحف بالانتخابات البرلمانية التي تجرى للمرة الأولى في أعقاب هزيمة تنظيم (داعش) الإرهابي العام الماضي.
أما الشأن الدولي، فركزت تغطيات الصحف على الحملة التي تقودها الولايات المتحدة لحشد دول العالم ضد إيران عقب انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي، فيما حاز إعلان روسيا عن إحباط هجمات إرهابية بتمويل من المخابرات التركية رأس اهتمامات الصحف التي واصلت متابعتها للشأن الكوري عقب اللقاء التاريخي الذي عقد بين زعيمي كوريا الجنوبية والشمالية، وقبيل لقاء الأخير مع الرئيس الأمريكي، حيث أبرزت الصحف إعلان بيونج يانج أمس اعتزامها التخلص من موقع تجاربها النووية خلال احتفال من المقرر إقامته في نهاية مايو الجاري.
متابعة السيسي لإستراتيجية
وفى الشأن المحلي، تصدرت متابعة الرئيس عبد الفتاح السيسي للإستراتيجية الوطنية الشاملة لتطوير منظومة التعليم المدرسي، رأس عناوين صحف (الأهرام) و(الأخبار) و(الجمهورية) التي أبرزت توجيهاته للحكومة بضرورة دقة تنفيذ مشروعات البنية التحتية الخاصة بإستراتيجية تطوير التعليم المدرسي، بالتنسيق بين الجهات المعنية من وزارات التعليم والاتصالات والدفاع، وذلك للارتقاء بمنظومة التعليم لتتواكب مع متطلبات العصر وسوق العمل، ولإعداد وتخريج أجيال من الشباب على أحدث وأرقى المعايير العلمية العالمية، لديهم القدرة على الإبداع والابتكار واتخاذ القرار وتحمل المسئولية، فضلًا عن اتباع النهج العلمي في التعامل مع المشكلات والوعى بأحدث الأساليب التكنولوجية.
وذكرت الصحف أن الرئيس اطلع - خلال اجتماعه أمس مع رئيس مجلس الوزراء شريف إسماعيل ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ياسر القاضي ووزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي، ومساعد رئيس أركان حرب القوات المسلحة اللواء عاصم عبد المحسن - على خطط تنفيذ الاستراتيجية التي تقوم على عدة محاور رئيسية، أهمها الارتقاء بمنظومة التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة، وتنمية مهارات وقدرات المعلمين، وتطوير وسائل التدريس للطلاب، واستخدام التكنولوجيا الحديثة في العملية التعليمية والتوسع في استخدام مواد التعلم الرقمية، ووضع نظم متقدمة وفعالة لتقييم ومتابعة أداء الطلاب لضمان التطوير المستمر لأداء منظومة التعليم في مصر.
وفي اجتماع آخر، نشرت الصحف تأكيد الرئيس السيسي - خلال لقائه مع رئيس الوزراء شريف إسماعيل، ووزير الكهرباء والطاقة المتجددة محمد شاكر- على أهمية مواصلة جهود التحديث الشامل لقطاع الكهرباء والاستمرار في عملية تطوير شبكات النقل والتوزيع وفقًا للبرنامج الزمني المحدد بما يضمن تحسين الخدمة المقدمة في كل أنحاء الجمهورية، ولاسيما بالمناطق النائية، وكذلك تلبية احتياجات مصر التنموية من الطاقة الكهربائية.
كما أبرزت الصحف تشديد الرئيس على أهمية المضي قدمًا في تنفيذ خطط الربط الكهربائي مع دول الجوار، أخذًا في الاعتبار ما ستسهم به في تعزيز التعاون مع تلك الدول وتحقيق المصالح المشتركة في دفع جهود التنمية وحسن إدارة الطاقة الكهربائية.
واهتمت صحف (الأهرام) و(الأخبار) و(الجمهورية) - كذلك - باللقاء الذي جمع بين رئيس مجلس النواب علي عبد العال، بمكتبه أمس، ورئيس الجمعية الوطنية فى بوركينا فاسو الاسان بالا ساكاندى، حيث أكد رئيس النواب أهمية التواصل بين برلمانيي البلدين سواء على المستوى الثنائي أو من خلال المحافل البرلمانية الإقليمية والدولية وتنسيق المواقف بشأن القضايا ذات الاهتمام المشترك.
ونشرت الصحف - أيضا - لقاء رئيس الجمعية الوطنية في بوركينا فاسو مع وزير الخارجية سامح شكري، الذي أكد اهتمام مصر بتعزيز التعاون بين مصر وبوركينا فاسو في مجال مكافحة الإرهاب، من خلال الألف منحة التي تقدمها وزارة الدفاع، ومركز الساحل والصحراء لمكافحة الإرهاب الجاري إنشاؤه في مصر، وهو ما يسهم في تعزيز الجهود المشتركة لمجابهة الإرهاب والجريمة المنظمة المنتشرة في منطقة الساحل.
وفي العراق، أبرزت صحف (الأهرام) و(الأخبار) و(الجمهورية) أول انتخابات برلمانية تجرى بالعراق بعد هزيمة (داعش)، حيث توجه الناخبون العراقيون أمس إلى مراكز الاقتراع للإدلاء بأصواتهم في رابع انتخابات تجرى منذ الغزو الأمريكي للبلاد عام 2003، ودعي نحو 24.5 مليون ناخب لاختيار 329 نائبا في البرلمان، ويتنافس في الانتخابات التي تهدف إلى ضمان إعادة إعمار البلاد 320 حزبا سياسيا وائتلافا وقائمة انتخابية من خلال 7 آلاف و367 مرشحا في 18 محافظة.
متابعة السيسي لإستراتيجية
وفي شأن محلي آخر، رصدت الصحف المصرية الحركة داخل محطات مترو الأنفاق بعد يوم من تطبيق النظام الجديد لتذاكر الركوب التي تعتمد على نظام المناطق بديلا عن نظام التذكرة الموحدة، حيث أبرزت صحيفة (الأهرام) فشل دعوات أطلقتها جماعة الإخوان وعدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، للتظاهر ومقاطعة استخدام خطوط مترو الأنفاق، على خلفية النظام الجديد.
ونقلت (الأهرام) عن رئيس الشركة المصرية لتشغيل مترو الأنفاق المهندس على فضالي - في تصريح للصحفية - تأكيده أن الخطوط الثلاثة للمترو (المرج ـ حلوان، وشبرا الخيمة ـ المنيب، والعتبة ـ مصر الجديدة) شهدت إقبالا ملحوظا من جانب الركاب، بزيادة بلغت نحو 16% في اليوم الأول لبدء تطبيق التعريفة الجديدة، وقال إن إدارة المرفق سوف تقوم بمضاعفة منافذ صرف التذاكر لمواجهة الزحام خلال المرحلة الأولى من بدء تطبيق التعريفة الجديدة.
فيما ذكرت (الأهرام) أن وزارة الخارجية الأمريكية أعلنت أن هذا الحدث سيترأسه ديفيد فريدمان السفير الأمريكي بإسرائيل بالإضافة إلى عدد من المسئولين الأمريكيين من بينهم ابنة الرئيس الأمريكي إيفانكا ترامب، المستشارة في البيت الأبيض.
دوليا، أوردت صحيفة (الأهرام) أن الإدارة الأمريكية دعت دول العالم الأخرى لرفع سقف ضغوطها أيضا على إيران بسبب زعزعتها لاستقرار دول الشرق الأوسط، ونقلت عن بيان للبيت الأبيض "إن سلوك إيران خطير ومتهور.. وأن الحرس الثوري الإيراني يستخدم المال ليمارس نفوذا مزعزعا للاستقرار في الشرق الأوسط، برغم أن الشعب الإيراني صار ضحية لاقتصاد وطني ضعيف".
وفي شأن دولي آخر، أبرزت صحيفة (الأهرام) إعلان وزارة الخارجية الروسية عن إحباط هجمات إرهابية بتمويل من المخابرات التركية، كانت تستهدف احتفالات (يوم النصر)، التي يشارك فيها الرئيس الروسى فلاديمير بوتين بالعاصمة موسكو، ونقلت عن أوليج صيرومولوتوف نائب وزير الخارجية الروسي قوله إن تمويل المجموعة التى كانت تخطط لتنفيذ الهجوم، جاء من تركيا.
وعن الشأن الكوري، ذكرت صحيفة (الأهرام) أن كوريا الشمالية أعلنت أمس اعتزامها التخلص من موقع تجاربها النووية خلال احتفال من المقرر إقامته في نهاية مايو الجاري، وذلك في بادرة لإثبات حسن النوايا قبل قمة زعيمها كيم جونج أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب بسنغافورة في 12 يونيو المقبل.
متابعة السيسي لإستراتيجية
وأجرت صحيفة (الأخبار) لقاءات مع عدد من ركاب مترو الأنفاق، الذين أجمعوا على رفضهم لدعوات الجماعة الإرهابية التي نشرت الصفحات التابعة لها دعوات مشبوهة لمقاطعة وتخريب مرافق المترو، وأوضحت الصحيفة أن العاملين في المحطات بذلوا جهودا مكثفة لتيسير حركة الركاب في ظل التكدس الذي شهدته منافذ بيع التذاكر.
وفي الشأن الاقتصادي، نشرت صحيفة (الأخبار) أن وزير المالية عمرو الجارحي اعتبر أن قرار مؤسسة (ستاندرد آند بورز)‬ للتصنيف الائتماني أكد النظرة المستقبلية المستقرة، وأنه بمثابة شهادة ثقة على نجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي، كما أنه سيسهم في زيادة درجة الثقة في قدرة وإمكانات الاقتصاد المصري ويساعد في جذب مزيد من الاستثمارات الأجنبية، وخفض تكلفة التمويل المتاح للدولة ومؤسساتها وللقطاع الخاص.
وأشادت (‬ستاندرد آند بورز) بالاستقرار السياسي والمؤسسي في مصر، وتأثيراته الإيجابية على النشاط الاقتصادي، وأكدت أن انتخاب الرئيس عبد الفتاح السيسي لفترة ثانية سيسمح بوجود إرادة سياسية قوية وداعمة لمواجهة التحديات، واستمرار وتيرة الإصلاحات الاقتصادية والمالية والنقدية.
عربيا، تصدرت الترتيبات النهائية التي تجرى في مدينة القدس المحتلة عشية تدشين السفارة الأمريكية بها صفحات الصحف المصرية، حيث نشرت صحيفة (الأخبار) أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب‬ سيتحدث غدا عبر دائرة الفيديو خلال حفل التدشين، الذي يأتي رغم الاستياء الدولي والفلسطيني.
في حين ذكرت صحيفة (الأخبار) أن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف بدأ - أمس - جولة دبلوماسية في محاولة لإنقاذ الاتفاق النووي الذي انسحبت منه الولايات المتحدة بعد مخاوف دولية أثارها التصعيد العسكري بين إيران وإسرائيل على الساحة السورية، وقال متحدث إيراني إن ظريف سيزور بعد بكين، موسكو وبروكسل (مقر الاتحاد الأوروبي).
متابعة السيسي لإستراتيجية
أما صحيفة (الجمهورية) فعنونت صدر صفحتها الأولى بـ (ازدحمت محطات المترو.. وفشلت المحاولات الإرهابية)، وذكرت أن المصريين استوعبوا زيادة أسعار المترو وفوتوا الفرصة على أصابع الإرهابية التي حاولت تصعيد الموقف، ونقلت عن بعض الركاب الذين التقوا بمندوبي الصحيفة القول إن "الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد جعلت الدولة تتخذ قرارات صعبة وعلينا أن نتحمل فالدولة لا تستطيع تحمل فاتورة الخسائر المتراكمة على المترو"، وهو ما أكده رئيس الشركة المصرية لإدارة وتشغيل المترو، الذي تحدث إلى (الجمهورية) عن أسباب زيادة تعريفة ركوب المترو قائلا "إن التعريفة التي تم تعديلها لا تفي باحتياجات الشركة من مصروفات الصيانة والعمرات والتطوير وأن الاستمرار في هذا الوضع سوف يؤدي إلى معدلات كبيرة في الأعطال وسوء الخدمة المقدمة للجمهور مع احتمال توقف الخدمة تمامًا وتزاحمهم على وسائل النقل السطحية".
ونشرت صحيفة (الجمهورية) تقريرا لمجلة (أتلانتك) الأمريكية تحت عنوان (العاصفة المقبلة في إسرائيل) تنبأت خلاله بأن مايو هو الأسوأ والأخطر لإسرائيل منذ عام 1967، ونقلت المجلة الأمريكية عن مسئول استخباراتي بارز القول، إن توقيت نقل السفارة الأمريكية يأتي مع أيام عطلة شبه رسمية في إسرائيل معروفة بالمواجهات بين الفلسطينيين والمستوطنين المتطرفين والمسيرات والاحتجاجات والاشتباكات سواء في مدينة القدس أو محيطها وفي كامل الضفة الغربية وقطاع غزة.
فلسطينيا، ذكرت صحيفة (الجمهورية) أن الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة الكبرى أعلنت عن تعطيل كافة المؤسسات ومرافق الحياة غدًا للمشاركة فيما سمي بيوم "الزحف الأكبر" نحو الحدود، يأتي ذلك فيما قامت قوات الاحتلال بنشر قوات إضافية على حدود قطاع غزة، وعند نقاط التماس في الضفة الغربية.
وعن ملف القدس أيضا، نشرت صحف القاهرة استنكار المتحدث الرسمي باسم أمين عام جامعة الدول العربية الوزير المفوض محمود عفيفي ما ذكره وزير خارجية تركيا مولود جاويش أوغلو، في كلمة ألقاها أمس باسطنبول أمام ما سمي بملتقى للصحفيين العرب، حول وجود تراجع وتردد داخل العالم الإسلامي، خاصة داخل جامعة الدول العربية، فيما يخص قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة.
ونسبت الصحف لمتحدث الجامعة العربية القول إنه كان الأولى بمن يطلقون التصريحات "العنترية" من المزايدين على قضية فلسطين أن يتابعوا الأمور بشكل أكثر توازنًا للتعرف على الجهود والاتصالات المكثفة التي قامت وتستمر في القيام بها الجامعة العربية ودولها وبصفة خاصة اللجنة السداسية المعنية، منذ انعقاد الاجتماع الوزاري الاستثنائي لمجلس الجامعة العربية في ديسمبر الماضي، بعد إعلان الإدارة الأمريكية قرارها بنقل السفارة.
"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟