رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

وزير بميانمار ينوه بضرورة إعادة الروهينجا للبلاد

الخميس 19/أبريل/2018 - 03:21 م
البوابة نيوز
أ ش أ
طباعة
أعرب وزير الشئون الاجتماعية في ميانمار وين ميات آي عن قلقه إزاء وضع أقلية الروهينجا المسلمة في مخيمات اللاجئين في الدولة المجاورة بنجلاديش ، ووصفه "بالفقير للغاية" ، منوها بضرورة البدء في إعادتهم إلى ميانمار في أقرب فرصة قبل قدوم موسم الرياح الموسمية.
وقال آي للصحفيين ـ عقب عودته من زيارة إلى مخيمات الروهينجا بالقرب من مدينة (كوكس بازار) دامت يومين ، حسبما ذكرت شبكة (يورو نيوز) الأوروبية ـ "إن الرؤية هي من تجعلنا نصدق ، وقد رأينا جميعاً أن الروهينجا يسكنون في مخميات وضعها فقير للغاية".
وأضاف أنه يجب على العائدين من الروهينجا التقديم من أجل الحصول على بطاقات الهوية الوطنية ، وهي أحد جهود الحكومة لتسجيل الروهينجا الذين ظل أغلبهم منزوعين من حقوق المواطنة في ميانمار.
وأشار آي إلى أنه بموجب القانون فإن حاملي بطاقات الهوية سيحصلون على حق المواطنة بعد خمسة أشهر من التحري.
بدورها ، حذرت لجنة ميانمارية تضم خبراء دوليين مختصين في أزمة الروهينجا من أن تنتج الرياح الموسمية المرتقبة أعداد وفيات هائلة بين الروهينجا لأن مخيمات اللاجئين في بنجلاديش لا تقوى على العواصف.
كانت ميانمار أعلنت أنها قد أعادت أول عائلة من الروهينجا يوم السبت الماضي ، بينما أعرب كل من الحكومة البنغالية ووكالة الأمم المتحدة لشئون اللاجئين الأمم المتحدة أنهما ليس لديهما أية معلومات حول هذه العملية.
يذكر أن نحو 700 ألف شخص من أقلية الروهيجا فروا جراء أعمال العنف والقتل والاغتصاب التي ارتكبتها قوات الجيش بحقهم في ميانمار إلى بنجلاديش في أغسطس.
"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟