رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

راعي كنيسة إنجيلية: عدد المسيحيين المقيمين بالكويت 829 ألفا

الإثنين 16/أبريل/2018 - 02:52 م
راعي كنيسة إنجيلية
راعي كنيسة إنجيلية بالكويت
طباعة
قال القس عمانويل غريب، راعي الكنيسة الوطنية الإنجيلية التي تقع في قلب العاصمة الكويتية، إن المسيحيون الكويتيون ينتمون إلى طوائف عدة، منهم الكاثوليك ومنهم البروتستانت ومنهم الأرثوذكس، إذ هاجروا إلى الكويت من بلدان عدة، هي تركيا وفلسطين وسورية والعراق، في أواخر عشرينيات القرن الماضي، وفي الثلاثينيات والأربعينيات. وبعد صدور قانون الجنسية عام 1959 أعطت الحكومة الكويتية لمن انطبقت عليه الشروط الجنسية الكويتية من دون تمييز عن المسلمين، وهم عائلات معروفة، منها عائلتنا التي جاءت من جنوبي شرق تركيا وهي عائلة غريب، بالإضافة إلى عائلات شماس ونعمان ومنصور، وكذلك عائلة شحيبر التي جاءت من فلسطين في أواخر الأربعينيات بعد النكبة تحديدًا، إذ تولّى المرحوم خليل شحيبر مسؤولية في جهاز الشرطة بينما تولى ابن عمه جبرا شحيبر مسؤولية في الجيش. عددنا تقريبًا 8 أو 9 عائلات، جميع أفرادها يتحدثون اللغة العربية بلهجات كويتية مختلفة.
وقال "عمانويل" إن عدد المسيحيين الذين يحملون الجنسية الكويتية يبلغ 282 شخصًا فقط، بينما يبلغ عدد المسيحيين المقيمين على أرض الكويت 829 ألف مسيحي تقريبًا، ينتمون إلى طوائف وجنسيات مختلفة، غالبيتهم من الجنسيات الفيليبينية والهندية والمصرية.
وأكد راعي الكننيسة أن المسيحيين في الكويت جزء من النسيج الاجتماعي الكويتي، فالمسلمون يأتون إليهم في الأعياد ليهنئونهم، كما يُهنئ المسيحيين المسلمين في أعيادهم، وفي شهر رمضان يتم تنظيم "غبقة" رمضانية، وهي وجبة عشاء بين الفطور والسحور في شهر رمضان. ويجتمع فيها رجال الدين المسيحيين والمسلمين، ومختلف شرائح المجتمع الكويتي. ويستقبل الإعلام الكويتي هذه الفعالية بصورة طيبة دائمًا، كما يستقبلها المجتمع بسرور بالغ.
ads
"
هل تؤيد سن تشريع بحجب الألعاب الخطرة على الأمن؟

هل تؤيد سن تشريع بحجب الألعاب الخطرة على الأمن؟