رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

أضرار تناول المسكنات بغير استشارة الطبيب

الإثنين 26/مارس/2018 - 03:47 م
البوابة نيوز
كارول يسرى
طباعة
تساعد المسكنات على تخفيف الآلام البسيطة خلال الحياة اليومية، غير أن التساهل في تعاطيها لا يخلو من المخاطر.
قال رئيس قسم التخدير وطب العناية المركزة بعيادة الألم بالعاصمة الألمانية برلين، مايكل شينك، إنه ليس كل ألم يجب أن يعالج، مشيراً إلى أن العامل الحاسم هو الشعور الشخصي بالألم.
وأوضح أنه لا بأس من تعاطي قرص مسكن إذا كان الألم يعيق الحياة اليومية، مع ضرورة ألا تزيد مدة العلاج الذاتي بالمسكنات عن أسبوع.
وبدوره، أشار أوليفر إيمريش، نائب رئيس الجمعية الألمانية لطب الألم، إلى أن الباراسيتامول يعد أضعف المسكنات، فهو لا يمثل للأشخاص البالغين أكثر من كونه علاجاً وهمياً.
ومع هذا إنه ينطوي على آثار جانبية، حيث قد تتسبب الجرعات الزائدة في أضرار جسيمة بالكبد، لذلك لا يجوز تعاطي جرعة تزيد عن 4 غرامات على مدار اليوم.
ويتعين توخي الحذر بالنسبة للمرضى، الذين يعانون من أمراض القلب أو الفشل الكلوي أو ارتفاع ضغط الدم أو مشاكل في المعدة.
وكلما عالج المرء الصداع على سبيل المثال بالمسكنات، فإنه يصبح أكثر حساسية للألم، فمَن يعاني من الصداع بشكل منتظم، يخاطر بالإكثار من المسكنات بما يسمى بالصداع الناجم عن الأدوية، حيث يزداد الصداع سواء بدل التحسن، بسبب التغيرات الطارئة على مركز الألم في الدماغ.
ولتجنب ذلك، لا يجوز بشكل عام تعاطي المسكنات أكثر من 10 أيام على مدار الشهر.
"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟