رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

"مخيون": "الهضيبي" في "الجماعة" تعبني.. و"أبوداود" ضيَّع عليَّ العالمية.. وانسحبت من اجتماع "مرسي" في الاتحادية بسبب طريقة إدارة الحوار

الأربعاء 21/مارس/2018 - 05:56 ص
الفنان عبدالعزيز
الفنان عبدالعزيز مخيون
حوار: أسماء شعيب
طباعة
كانت بداياته على مسرح الطليعة والحكيم التابعين لوزارة الثقافة، حيث إنه كان يهوى الفن والتمثيل، بدأ حياته الفنية على مسرح المدرسة فى قرية مخيون التابعة لمركز أبوحمص فى محافظة البحيرة، وبدأ ظهوره مع الكاتب أسامة أنور عكاشة ونجيب محفوظ حيث رشح لمسلسل «ميرامار» وكان «داود» فى «بئر الخيانة» العميل الذى كان يعمل لصالح إسرائيل، ومارس الدجل فى «الكبريت الأحمر» وضابط الشرطة الشهم «سالم» فى «الهروب»، إنه الفنان عبدالعزيز مخيون.
■ حدثنا عن بداياتك مع الفن؟
- بداية ظهورى عندما مثلت على مسرح المدرسة فى قريتى مخيون التابعة لمركز أبوحمص فى محافظة البحيرة، وبدأت مع الكاتب أسامة أنور عكاشة فى مسارح الدولة، الطليعة والحكيم التابعة لوزارة الثقافة ودخلت مسلسل مع نجيب محفوظ، وبعد ذلك دخلت الجيش.
■ كيف تتذكر أيام الخدمة العسكرية؟
- دخلت الجيش وأنا سعيد واستفدت كثيرا بوجودى فى القوات المسلحة، وأخذت فرقة تحت إشراف الفريق أول محمد فوزى، كانت بعنوان «التوجيه المعنوى» فكانت أيامى فى الجيش كلها همة ونشاط وحب للوطن وأنا أعشق تراب الوطن، وأقدس الجيش المصرى، وبعد انتهاء خدمتى رجعت للتمثيل وظهرت مع عكاشة ووحيد حامد فى أعمالهما.
■ ما أكثر شخصية تأثرت بها؟
- أكثر شخصية شدتنى وجذبتنى وتأثرت بها الفنان محمود مرسى ومحمود المليجى والفنانة أمينة رزق، وكان مرسى أحيانا يوجهنى، وأما المليجى أداؤه كان ملفتا وأسلوبه كان مناسبا لى، ولكن لم يساعدنى أحد فى هذا المجال.
■ أحكي لنا تجربتك مع الفنان أحمد زكى فى فيلم «الهروب»؟
- كانت بصراحة من أجمل التجارب، كلها حب وتعاون جميلة بتبادل المشاعر والمعاملة، وكانت علاقتى بأحمد زكى قوية جدا قبل «الهروب» وقال لى (أنت دمك بيجرى فى عروقى) فـ«سالم» كان شخصية شرطى صعيدى يحافظ على العادات والتقاليد بين أهل قريته و«منتصر» الهارب الذى كان يطارده كان صديقا له ومات من أجله فى النهاية.
■ ماذا عن «بئر الخيانة» وكيف ضيع عليك فرصة العالمية؟
- فيلم «بئر الخيانة» كنت أجسد فيه شخصية «أبوداود» العميل الإسرائيلى الذى كان يعمل ضد المخابرات المصرية، وهذا الفيلم عملى مشكلة وكان معروضا على فرصة عمل بالتليفزيون البريطانى فى مسلسل من إنتاجه، وكان أمامى ممثلة عالمية تدعى إيما تومسون، وهى بالمناسبة أخذت الأوسكار، سافرت إلى روما ولندن لتصوير «بئر الخيانة» ولكن المنتج وقتها لم يلتزم معى بمواعيد التصوير، وضيع على فرصة المسلسل البريطانى، وكان شكلى وحش أمام الأجانب، لأن مواعيدهم مقدسة ومضبوطة، وأنا كنت مرتبطا بـ«بئر الخيانة» وللأسف طال التصوير فى نفس مدة تصوير المسلسل البريطانى، ولأننى عقدت معهم غداء عمل والتزمت، ولكن ما حصلش نصيب وضاعت على الفرصة، ودى من أصعب المواقف التى مررت بها فى حياتى المهنية.
■ وماذا عن دورك فى مسلسل «الجماعة» وتجسيد دور مرشد الإخوان حسن الهضيبى؟
- أنا فى مسلسل «الجماعة» قمت بتجسيد شخصية مرشد الإخوان المسلمين حسن الهضيبى، هذا الدور أخذ منى مجهودًا كبيرًا جدا، والكاتب وحيد حامد قرب منى الشخصية، ولكن كانت المعاناة فى التصوير والعمل كان ١٨ ساعة يوميا، وكان هناك يوم أصعب وتواصلت ٢٤ ساعة من ١١ صباحا لتانى يوم الصبح، وانتهيت بتصوير المشهد، وأن أصعب شىء أثر فىَّ أن «الهضيبى بيتكلم مع بناته عن الحجاب وكان راجع من مقابلة جمال عبدالناصر وأفحمه بكلماته وقال له (يا هضيبى) انت تطالب بتحجيب البنات والنساء وأنت بناتك وزوجتك غير محجبين فرجع البيت وقال لبناته يجب أن تتحجبوا وتداروا شعركم فهزموه بالنقاش» وهذا المسلسل تفرغت له والتزمت وضحيت بعدم عملى فى أعمال أخرى ونجح نجاحا كبيرا ورشحت كأحسن ممثل دراما لسنة ٢٠١٧، عن دورى لمرشد الإخوان، وهذا نتيجة طاقة ومجهود وتعب وتم تكريمى من حقوق الإنسان عن شخصية المرشد أيضا.
■ هل ستشارك بأعمال فى رمضان ٢٠١٨؟
- فى ٢٠١٨ لم أشارك بل تنازلت عن ٦ أعمال درامية تم عرضها على فى رمضان، لأن مستواها أقل من مستوى «الجماعة والكبريت الأحمر» أنا عايز أعلى شوية.
■ كيف رأيت دور الشيخ شمس الدجال الذى قمت به فى «الكبريت الأحمر»؟
- شخصية جديدة عليا واستهوتنى جدا ولقيت فيها إمكانيات جديدة بالنسبة لى ومثلتها كويس باستخدام الدهاء فى شخصية الشيخ شمس صاحب السحر والأعمال والتلاعب بالناس، شخصية ليست بسهلة ولا هينة، كان ساحرا ودجالا بيضحك على الناس ويقنعهم بالأعمال بالذكاء ويسيطر عليهم، وشخصية فيها قوة وثبات، يواجه رجال الشرطة وشخصيات هامة فى المجتمع، كانت شخصية جديدة عليا الحمد لله ربنا وفقنى فيها.
■ ماذا عن اتهامك بأنك تنتمى لجماعة الإخوان؟
- كلام فارغ وغير صحيح أنا وطنى ولى مواقف معلنة ضدهم وأنا انسحبت من اجتماع محمد مرسى فى قصر الاتحادية، وهو رئيس جمهورية لأن إدارة الحوار لم تعجبنى وكنت مجهزا ٣ ورقات عمل وعندى أمل فى التغيير الأولى عن الفن، والثانية إنقاذ الدلتا، والثالثة التنسيق الحضارى فى مصر.
■ ما رأيك فى التمثيل زمان والآن؟
- الآن فرصة للشهرة والثراء للشباب وأكل العيش، زمان كان روح الهواة والحياة والتضحية من أجل التمثيل.
"
ads
برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟

برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟