رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

أوكسفام: 26 شكوى جنسية جديدة منذ كشف فضيحة هاييتي

الأربعاء 21/فبراير/2018 - 05:33 ص
أوكسفام
أوكسفام
د.ب.أ
طباعة
قال رئيس فرع بريطانيا، بمنظمة أوكسفام الخيرية الدولية، أمس الثلاثاء، إن المنظمة تلقت 26 شكوى أخرى منذ نشر تحقيق مسرب حول مزاعم تقول إن العاملين في فرع المنظمة بهاييتي، دفعوا أموالاً لنساء مقابل المعاشرة الجنسية، وأجبروا أخريات على "ممارسة الجنس معهم مقابل الحصول على المعونة".
وأضاف رئيس فرع المنظمة مارك جولدرنج، أمام لجنة برلمانية في لندن، إن المزاعم الجديدة حول سوء السلوك الجنسي تتراوح "في المدى الزمني بين وقائع حدثت مؤخراً، ووقائع حدثت على فترات أقدم، ولم تقدم الضحايا أي شكوى في حينها".
وأوضح جولدرنج، أن 16 من هذه المزاعم تتعلق بعمليات أوكسفام الدولية، وتشمل "جميع الحالات من الخطيرة للغاية حتى البسيطة".
وقال جولدرنج الذي تولى رئاسة الفرع البريطاني للمنظمة الخيرية منذ 2013، إن نحو سبعة آلاف من المانحين ألغوا تبرعاتهم المنتظمة لأوكسفام منذ إعلان الفضيحة التي تورط فيها العاملون بفرع المنظمة بهاييتي لأول مرة، بعد نشرها على أعمدة صحيفة التايمز البريطانية في 9 فبراير الحالي.
بينما قالت المدير التنفيذي لمنظمة أوكسفام الدولية، ويني بيانيما، أمام جلسة استماع لنواب البرلمان أعضاء لجنة التنمية الدولية إنها تشعر "بالعار" بعد المزاعم الأخيرة.
وأضافت "قضيت حياتي في السعي للدفاع عن حقوق النساء، والنضال من أجل الأشخاص الذين يعيشون في فقر".
ونفت منظمة أوكسفام التستر على الفضائح التي تتضمن الإساءة جنسيًا إلى نساء صغيرات، ومن المحتمل أن بعضهن قاصرات، في هاييتي عام 2011 وفي تشاد عام 2006.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟