رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

زي النهاردة..ذكرى سعيدة لجمهور الأهلي ودموع صخرة الكرة المصرية

الثلاثاء 20/فبراير/2018 - 05:26 م
 نجم الدفاع وائل
نجم الدفاع وائل جمعة- أرشيفية
يحيى أحمد
طباعة
صخرة الدفاع المصرية التي لم تهتز حتي أمام رونالدينيو وإيتو ودروجبا وغيرهم من نجوم العالم، ودعت الملايين من الجماهير الأهلاوية والمصرية نجم الدفاع وائل جمعة، الذي أعلن اعتزاله كرة القدم نهائيا بعد حمل كأس السوبر الإفريقي في يوم 20-2-2014، وتتويج الأهلي بالبطولة القارية رقم 19، ليصبح النادي الأكثر تتويجا في العالم حينها، وذلك بعد فوز الأحمر على فريق الصفاقسي التونسي، بنتيجة 3-2، على ملعب استاد القاهرة الدولي، وأحرز أهداف الأهلي محمد ناجي "جدو" في الدقيقة 23، وعمرو جمال في الدقيقتين 55 و67 من عمر المباراة، كما أحرز أهداف الفريق التونسي الظهير الأيسر الدولي على معلول من ركلة جزاء في الدقيقة 63، وفخر الدين بن يوسف في الدقيقة 77.
وسط فرحة لاعبي وجماهير المارد الأحمر بالبطولة، جاء الخبر الحزين لعشاق المدافع المصري الصلب صاحب الانجازات الكبيرة مع ناديه ومنتخب مصر، بإعلانه أمام الصحفيين لقراره عقب نهاية المباراة مباشرة بعدما رفع كأس السوبر وسط سيل من الدموع أثرت في كل من كانوا بجواره، حيث قضى 13 عاما من النجاحات مع النادي الأهلي منذ أن انتقل إليه قادما من غزل المحلة، ليلتحق بزملائه الذين سبقوه في القرار محمد بركات ومحمد أبوتريكة الذين اعتزلوا كرة القدم قبله بفترة قصيرة.
وحصد المدافع الملقب بصخرة الدفاع مع الأهلي العديد من البطولات أبرزها الدوري 8 مرات، وكأس مصر 3 مرات، و6 بطولات دوري أبطال إفريقيا ومثلهم بطولة سوبر إفريقي، وكأس السوبر المصرية 7 مرات، وبرونزية كأس العالم للأندية باليابان عام 2006.
أما عن بطولاته الدولية، حقق كأس العالم العسكرية في عام 2001، وثلاثة بطولات أمم أفريقية مع المنتخب الوطني 2006 – 2008 -2010.

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟