رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
عمرو عبدالراضي
عمرو عبدالراضي

افتكاسات

الثلاثاء 23/يناير/2018 - 07:00 م
طباعة
اليوم العالمى للحضن
مع انشغالنا بالانتخابات الرئاسية والأحداث السياسية المتلاحقة فى مصر، نسينا الاحتفال باليوم العالمى للحضن فى ٢١ يناير الماضي، الذى تعود فكرته إلى الأمريكى «كيفين زابورني» فى عام ١٩٨٦، حيث رأى «زابورني» أن الفترة التى تعقب احتفالات رأس السنة، تكون كئيبة جدًا، ربما بسبب البرد وندرة ظهور الشمس، التى تمد الإنسان بالطاقة وتنشط هرمونات السعادة، لذلك يصاب البعض بكآبة الشتاء، ولذلك قرر إقامة يوم عالمى للحضن، يعانق الناس فيه بعضهم بعضا فى المنازل وأماكن العمل والشوارع والميادين العامة، لذلك انتظرت فى ذلك اليوم أن تعانقنى إحداهن أو يعانقنى أحدهم، لكن هذا لم يحدث، فقررت الانتظار ليوم ٦ يوليو للاحتفال باليوم العالمى للبوس.
كوميديا الرئاسة
رغم ارتفاع الأسعار وصعوبة الحياة وكآبتها، التى لا يهونها علينا إلا «الفقرات الكوميدية» لبعض المرشحين المحتملين لرئاسة مصر.. أحدهم يدعى أحمد زكى من روض الفرج، ويطلق على نفسه لقب «الزعيم»، وعد بإعطاء ١٠ ملايين جنيه، و١٠ أفدنة وفيلا لكل مواطن حال فوزه فى الانتخابات.
أما الآخر فقال: «برنامجى الانتخابى هيعتمد على العدالة، فأى حد مسجون ظلم ومن غير وجه حق، هيطلع من السجن، وكمان هبنى الكعبة فى مصر، لأن ربنا نقلهالى بالإجماع». بينما اكتفى الثالث بالتأكيد على أن لديه برنامجا انتخابيا كبيرا، وموجود على «النت»، ولكنه لا يستطيع قراءته، لأنه «ضخم» حسب تعبيره.
مارى منيب
فى ٢٠ يناير الماضى حلت ذكرى وفاة أشهر «حماة» فى السينما المصرية وهى الفنانة «مارى منيب»، ومن بين القصص المعروفة عن الفنانة مارى منيب هى قصة زواجها للمرة الأولى داخل قطار من فنان يدعى فوزى منيب، وحصلت على اسم منيب نسبة له، حيث التقيا للمرة الأولى داخل عربة قطار، وأعرب فوزى منيب لها عن إعجابه بها، لتخبره بأنها تبادله نفس الشعور، فطلب منها الزواج، ووافقت، وتمت الزيجة داخل القطار، اشتهرت أيضا الفنانة مارى منيب بعبارة «حماتك.. مدوباهم اتنين».
تذكرة المترو
حوارات الناس على المحطات وداخل عربات مترو الأنفاق، تؤكد أن أى زيادة للتذاكر خلال الفترة المقبلة ستكون قرارا متهورا، يزيد من ضغط ومعاناة محدود الدخل، الذى يعانى فى الأساس من ارتفاع أسعار السلع الضرورية، مثل الزيت والسكر والفول والعدس، لك أن تتخيل يا مؤمن أن طبق الفول أبو ٢ جنيه وصل إلى ١٠ جنيهات بالسلطات وبدون بيض، كل هذا بالطبع بعيدا عن أسعار الكاجو والفستق واللوز والبندق، التى لا يراها إلا فى الأفلام والمسلسلات أو فى المحال للعرض فقط.
"
ads
برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟

برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟