رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

عضو تحرير فلسطين: تقليص الدعم "للأونروا" يستهدف قضية اللاجئين

الجمعة 19/يناير/2018 - 03:26 م
صورة ارشيفيه
صورة ارشيفيه
أحمد سعد
طباعة
استنكر عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الرفيق سمير بكر، تقليص وتجميد الولايات المتحدة الأمريكية وبعض الدول العربية، مساهمتها لميزانية وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، التي ستنعكس سلبًا على الخدمات المقدمة من الوكالة للاجئين الفلسطينيين في مناطق عملها الخمس: (قطاع غزة، الضفة الفلسطينية بما فيها القدس المحتلة، لبنان، سوريا والأردن).
وأدان بكر هذا القرار الذي وصفه بـ "الصلف السياسي" في إطار حملة سياسية وعنجهية تمارسها الإدارة الأمريكية وحليفها الكيان الصهيوني وبعض دول المنطقة، لإنهاء عمل الـ "أونروا" بغية استهداف قضية اللاجئين وإنهائها.
وشدد على أن الشعب الفلسطينى لن يسمح للولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها بإنهاء خدمات الأونروا ولن يقبل بمقايضة تقديم الخدمات مقابل الموافقة على ما يسمى "صفقة القرن"، وسيواصل المقاومة والنضال بكافة الأشكال حتى إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس وعودة اللاجئين الى ديارهم التي شُرِدوا منها.
وأضاف بكر: "بكل تأكيد يجب أن تواصل "الأونروا" تقديم خدماتها للَاجئين الفلسطينيين في مناطق نفوذها، لأن إنشاءها كان من أجل تقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين وفقًا للقرار الأممي 302 الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة، ويجب أن يبقى هذا الوضع قائمًا حتى عودة اللاجئين إلى ديارهم وممتلكاتهم وفق القرار (194) ".
ويذكر ان وكالة الغوث لتشغيل اللاجئين أونروا تتعرض لتقليصات كبيرة في الدعم من الولايات المتحدة وبعض الدول العربية.
"
أي الأفلام ستتابع خلال موسم عيد الأضحى؟

أي الأفلام ستتابع خلال موسم عيد الأضحى؟