رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

ننشر كلمة وزير الصحة أمام الرئيس بالمنوفية

الإثنين 15/يناير/2018 - 05:17 م
الدكتور أحمد عمادالدين
الدكتور أحمد عمادالدين راضي وزير الصحة والسكان
ضياء السبيري
طباعة
أكد الدكتور أحمد عماد الدين راضي، وزير الصحة والسكان، أن نصيب الفرد في قانون التأمين الصحي الجديد هو 1164 جنيها بدلًا من 187 جنيها كما هو في القانون الحالي.. جاء ذلك أثناء عرض وزير الصحة والسكان أمام الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، محاور خطة وزارة الصحة والسكان للارتقاء في تقديم الخدمة الصحية للمواطن، وذلك بمدينة السادات، صباح اليوم.
أوضح وزير الصحة والسكان أن المحور الأول يرتكز على القضاء على فيروس سي بناء على توجيهات الرئيس، حيث تم الاعتماد على الدواء المصري المثيل بتخفيض سعر الدواء من 80 ألف دولار إلى 80 دولارا، ثانيا القضاء على قوائم الانتظار وهذا ما حدث في 30 يوليو 2016، كما تم علاج 1،5 مليون مريض حتى 31 ديسمبر 2017، بالإضافة إلى أنه تم مسح 5 ملايين مواطن بنسبة 10٪؜ في 14 شهرا كمرحلة أولى لاكتشاف المصابين، مشيرًا إلى أن الإنفاق الحكومي على علاج مرضى فيروس سي يقدر 3،9 مليار جنيه حتى نهاية السنة الماضية.
وأشار وزير الصحة والسكان إلى أن المحور الثاني هو قانون التأمين الصحي الاجتماعي الشامل الجديد، حيث كان يعاني النظام السابق من تعدد قوانين العمل بالتأمين الصحي، والجمع بين تقديم الخدمة والتقييم والرقابة، بالإضافة إلى انخفاض مستوى جودة الخدمات، بالإضافة إلى نقص التمويل، مشيرًا إلى انعدام حرية الاختيار للمرضى مكان العلاج أو الطبيب المعالج، لافتًا إلى أن إجمالي موازنات هيئة التأمين الصحي في 2014 هو 6،5 مليار وفي عام 2017 وصل إلى 14،5 مليار جنيه، موضحًا أن متوسط تكلفة الفرد في عام 2017 هو 187 جنيها، وفي عام 2018 وصل إلى 1164 بزيادة بنسبة 522٪؜.
أما المحور الثالث هو تطوير وافتتاح المستشفيات، حيث تم إنشاء وتطوير مستشفيات بمحافظات الجمهورية بالإضافة إلى اختيار 44 مستشفى تكامليا من ضمن 508 مستشفيا تكاملية لتدخل الخدمة في 9 محافظات من الصعيد، وتحويلهم من مستشفيات تكامل غير مستغلة إلى مراكز متخصصة في الأمومة والطفولة، مشيرًا إلى أن إجمالي تكلفة تطوير وإنشاء مستشفيات وزارة الصحة والتي تم الانتهاء منها من 2015 إلى يناير 2018 هو 9،3 مليار جنيه. 
وعرض وزير الصحة والسكان أمام الرئيس 8 مستشفيات، حيث افتتح الرئيس مستشفيات بنها للتأمين الصحي و١٥ مايو عبر الفيديو كونفرانس، ثم عرض مركز أورام مدينة نصر للتأمين الصحي بمحافظة القاهرة، وهي أول مستشفى متكامل للأورام بالتأمين الصحي، والذي تم إنشاؤها بتكلفة إجمالية بلغت 95 مليون جنيه، تم بناؤها في عام 2005 ثم تركت وبدأنا فعليًا في 2016 وانتهت في مايو 2017، حيث تتميز بوجود رسوم مميزة على الأرضيات لوقوف الأطباء بالغرفة وأماكن أسرة المرضى، لافتا إلى وجود معمل بكل الخدمات والتجهيزات، وعيادة أورام متخصصة، وغرفة للعلاج الكيماوي، وغرفتي عمليات كبرى، وصغرى. 
كما تحتوي على 66 سريرا، 6 منهم أسرة للرعاية المركزة، و26 سريرا للإقامة، و34 سريرا للغسيل الكلوي، وقسم الأشعة به أشعة مقطعية، الرنين المغناطيسي، والماموجرام، معجل خطي للعلاج الإشعاعي، بالإضافة إلى كل الخدمات المعاونة من مغسلة ومطبخ وتعقيم. 
كما عرض وزير الصحة والسكان أمام فخامة الرئيس تجهيزات مستشفى الكبد والجهاز الهضمي بدنشال في محافظة البحيرة وهي تقع على الطريق، حيث تم بدأ العمل في عام 2015، وهي مجهزة في الأساس لعلاج الكبد، تم إنشاؤها بتكلفة إجمالية بلغت 52 مليون جنيه، وتضم غرفة عمليات مناظير مجهزة بالكامل، و10 أسرة رعاية، 5 رعاية حرجة، و5 رعاية متوسطة. 
وأضاف أن مستشفى الكبد مجهز لليوم الواحد، وتضم قسم للأشعة به أشعة متنقلة لفحص المرضى دون الحاجة لنقلهم، وأشعة سينية وجهاز سونار، بالاضافة الى معمل مجهز بأحدث الأجهزة، و10 عيادات خارجية، وبنك دم، بالإضافة إلى كل الخدمات المعاونة من مطبخ، وتعقيم، ومغسلة، ومفرمة للتخلص الآمن من النفايات، لافتا إلى أن المستشفى ستخدم محافظة البحيرة والإسكندرية وكفر الشيخ لكونها مستشفى الكبد والجهاز الهضمي الوحيدة بالمنطقة. 
كما عرض وزير الصحة والسكان مستشفى سيدي غازي بمحافظة كفر الشيخ، والتي بدأت في عام 2015 وانتهت في 2017 بتكلفة إجمالية بلغت 152 مليون جنيه، وتضم المستشفى 123 سريرا، 104 للإقامة، و29 للغسيل الكلوي، 7 للرعاية و12 حضانة. 
وكشف وزير الصحة والسكان الى وجود قسم للاستقبال والطوارئ به جهاز ديسي شوك للصدمات لاستقبال حالات الطوارئ والحوادث وخصوصًا بالطريق الزراعي، كما تحتوي على قسم للأشعة به أشعة مقطعية، وجهاز سي آرم لفحص وتشخيص كسور العظام، وجهاز أشعة عادية "سي آر"، وجهاز للأشعة السينية، ودوبلر لفحص الأوعية الدموية، ورسم قلب، وموجات فوق صوتية. 
كما تضم المستشفى 2 معمل مجهزين بأحدث التجهيزات، و24 عيادة خارجية، و5 غرف للعمليات الكبرى، والصغرى، والولادة، بالإضافة إلى كل الخدمات المعاونة. 
كما عرض وزير الصحة والسكان على فخامة الرئيس صرح طبي كبير وهو مستشفى 15 مايو بمدينة حلوان بالقاهرة والذي تم انشاؤها بتكلفة إجمالية وصلت 324،2 مليون جنيه، وهي مستشفى تقدم خدمة ثلاثية، والتي تم استحداث بها تقنيات جديدة، مثل لوحة كنترول الغازات والتي يتم من خلالها التحكم بدرجة الغازات داخل وخارج غرف العمليات والذي يمنح المريض الأمان، بالإضافة إلى إنشاء عازل زجاجي في غرفة الرعاية المركزة لمنع انتقال أي عدوى، كما أن كل غرفة بها شاشة وكاميرا متصلة بوحدة كونترول والتي تمكن أهل المريض من التواصل مع المريض.
كما أنها تمتلك 142 سريرا، منهم 102 إقامة، مع وجود أسرة أطفال مرافقة، و20 حضانة، و22 غسيل كلوي، و20 سرير رعاية مركزة، كما تحتوي على جناح للعلاج الطبيعي، و14 عيادة خارجية، ومعمل تجميعي، وقسم للأشعة به جميع أنواع الأشعة، ومفرمة للنفايات، بالإضافة إلى 9 عمليات ما بين صغرى وكبرى ومتوسطة بجانب وجود أشعة متنقلة وجهاز ديسي شوك للصدمات داخل قسم الحضانات، ووحدة مناظير "تاور".
كما عرض على فخامة الرئيس مستشفى برج البرلس بمحافظة كفر الشيخ، والتي تقع في موقع متميز على البحر المتوسط، حيث بدأ العمل بها في 2015 وانتهت في عام 2017، بتكلفة 113 مليون جنيه شاملة الإنشاءات والتجهيزات. 
وتضم المستشفى 71 سرير، 46 سرير للإقامة، 17 سرير للغسيل الكلوي، و7 أسرة رعاية، و18 حضانة، بالإضافة إلى قسم للأشعة يشمل الأشعة المتنقلة لفحص المرضى دون الحاجة لنقلهم والأشعة السينية وجهاز السي آرم وجهاز الدوبلر، لافتًا إلى وجود 32 عيادة خارجية، و2 معمل مجهزين بأحدث الأجهزة، و3 غرف للعمليات الكبرى، والصغرى، والولادة، وكافة الخدمات المعاونة. 
كما عرض وزير الصحة والسكان امام فخامة الرئيس مستشفى بنها للتأمين الصحي بمحافظة القليوبية، والتي بدأ بنائها في عام 2002، ثم توقف العمل بها، وتم تفعيلها في 2016، بتكلفة إجمالية بلغت 104 ملايين جنيه.
وتضم المستشفى قسم طوارئ في الدور الأرضي به غرف للعمليات، وتحتوي على 330 سريرا، 292 منهم للإقامة، و26 للرعاية، و15 للغسيل الكلوي، و12 حضانة، وبنك دم تجميعي، بالإضافة إلى معمل به جميع التجهيزات، لافتًا إلى وجود قسم للأشعة يحتوي الأشعة السينية، والأشعة المقطعية، جهاز الفلوروسكوبيك بلان الوحيد في مصر لاستخدامه في أشعة الصبغة. 
ولفت وزير الصحة والسكان إلى وجود عازل زجاجي في قسم الغسيل الكلوي لعزل مرضى فيروس سي لمكافحة العدوى طبقًا للمواصفات العالمية، بالإضافة إلى وجود عدد 2 شباك داخل كل غرفة عمليات، واحد منهم يدخل منه المهام والأدوات النظيفة والآخر للمهام غير النظيفة لمكافحة العدوى. 
كما تضم المستشفى 8 عيادات خارجية، و12 غرفة عمليات، ومعمل، وقسم لقسطرة القلب، وكافة الخدمات المعاونة، وقاعة للتدريب ومفرمة للنفايات لتحويل النفايات الخطرة إلى غير خطرة. 
تخدم المستشفى مليون منتفع من التأمين الصحي في شمال القليوبية في كفر شكر، والقناطر الخيرية، وطوخ، وبنها، وشبين القناطر، حيث تبعد المستشفى عن مستشفى النيل بالمحافظة 45 كيلو. 
كما عرض وزير الصحة والسكان مستشفى النجيلة بمحافظة مطروح والتي تقع في نصف المسافة بين مطروح والسلوم، والتي تعتبر مستشفى للحوادث والطوارئ، بتكلفة بلغت 115 مليون جنيه إنشاءات وتجهيزات، وتبلغ عدد الأسرة 43 سريرا، 25 إقامة، 10 حضانات، 5 غسيل كلوي، و8 أسرة رعاية وتحتوي 3 معامل، غرفة مناظير، عيادات خارجية، بنك دم، و2 غرفة عمليات، وقسم للاشعة به أشعة مقطعية وسي أرم ومتنقلة بالإضافة إلى كافة الخدمات المعاونة من مطبخ، وتعقيم، ومغسلة. 
يذكر أن هذا المستشفى سيخدم 60 ألف مواطن كما أنها ستقلل الضغط على مستشفى مطروح العام، بالإضافة إلى توفير المشقة على مرضى الغسيل الكلوي من صعوبة المسافة واستخدام سيارات الإسعاف. 
كما عرض وزير الصحة والسكان على الرئيس مستشفى البراجيل بالجيزة وهو مستشفى تكامل تم تحويله إلى مركز متخصص في النساء والتوليد "مستشفيات أحادية التخصص"، بها موجات صوتية وأشعة متنقلة ومعمل وكشك للولادة وغرف عناية وإفاقة وحضانة. 
وفي النهاية أشار وزير الصحة والسكان إلى أنه بناء على ما تم إنجازه، فقد تم إدخال 35 جهاز أشعة عادية، و34 متنقلة، و7 سونار، و14 مقطعية، و27 دوبلر، و17 رنين، و15 ايكو للقلب، و13 ماموجرام، و2012 سريرا، و445 رعاية، و80 غرفة رعاية مركزة، و26 س أر، و375 سرير غسيل كلوي، و80 غرفة عمليات، و305 حضانات.
"
ads
برأيك.. من هو أفضل لاعب محلي؟

برأيك.. من هو أفضل لاعب محلي؟