رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

قتل صالح.. كشف الوجه القبيح لبوق الفتنة القطرية

الخميس 07/ديسمبر/2017 - 07:16 م
 الرئيس اليمني السابق
الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح
محمد النجار
طباعة
كشف "قطر يليكس" صوت المعارضة القطرية والمتخصص فى تحليل ونشر المواد التى تفضح نظام الدوحة ودعمه للإرهاب أن قناة الجزيرة الناطقة باسم تنظيم الحمدين، تلقفت نبأ مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح والذي اغتالته ميليشيا الحوثي الإيرانية بأبشع الصور الإعلامية، محاولة الثأر والمناكفة مع الرجل الذي رحل، خصوصًا بعد أن أعلن عن الحوار مع دول الجوار.
كانت التغطية الإعلامية لقناة الجزيرة، بحسب تقرير صحيفة "البيان" الإماراتية، أشبه بالانتقام من الميت، حيث أوعزت لكل الأبواق الحوثية الظهور على شاشتها لتبرير الدم والغدر، ولم تتأخر قناة الفتنة والاستفزاز باستضافة أبواق الإرهاب وعلى رأسهم الناطق باسم الجماعة الحوثية محمد عبدالسلام، الذي منحته الجزيرة فرصة تبرير القتل.
وحاولت الجزيرة ليلة مقتل صالح استفزاز مشاعر الشعب اليمني، بإظهار وجهة نظر الحوثيين وهم يدافعون عن فعلتهم البشعة، متسترة بكذبة الموضوعية الإعلامية، فيما الهدف الأبرز من هذا التعاطي مع الميليشيات الحوثية النيل من الموقف الأخير لصالح الذي مال في أيامه الأخيرة إلى جانب التحالف العربي. وعلى الفور نظمت "الجزيرة" برامجها التلفزيونية لانتقاد الرئيس السابق، وتحميله كل مشاكل اليمن، فيما أظهرت الحوثيين بمظهر المدافع عن النفس.
تحولت "الجزيرة" إلى منبر آخر يساند الميليشيات الحوثية إعلاميًا، وذهب البعض إلى حد وصفها بأنها تابعة لقناة المسيرة الحوثية، نظرًا لاندفاعها وحرصها على الاتصال بالشخصيات الحوثية، بل إنها ذهبت أكثر من ذلك، إذ استضافت شخصيات بثوب محللين تنال من السعودية، علمًا أن البرنامج معني بتغطية الأزمة في اليمن. 
وفضح مغردون قناة الجزيرة في تغطيتها لمقتل صالح، معتبرين أنها رأس الفتنة في اليمن وغيرها من الدول العربية، وذهب مغردون للقول: إن دور "الجزيرة" مساند لوسائل الإعلام المدعومة من إيران، مثل قناتي الميادين والمنار وغيرهما.
"
ads
برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟

برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟