رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
ads
ads
ad ad ad ad

"الابتسامة".. سبب اكتظاظ عيادات الأسنان بالمرضى

الثلاثاء 05/ديسمبر/2017 - 04:16 ص
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
محمد محفوظ
طباعة
أصبحت الابتسامة بأسنان بيضاء مطلب أشخاص عديدة ليكون الإقبال على أطباء الأسنان في ازدياد مستمر في ظل الأعباء الاقتصادية التي يواجهها الاقتصاد المصري. 
وبحسب تقارير نشرها موقع منظمة صحة الأسنان، فإن الحفاظ على صحة الفم واحدًا من ضمن الأمور الأساسية للحفاظ على الصحة العامة، ومهمة لجودة الحياة، إذ إن التدهور الحادث في اللثة أو الأسنان أو الفك قد يؤدي إلى مجموعة من الاضطرابات التي تبدأ بحدوث التقرحات والعدوى وتنتهي بسرطان الفم؛ الذي يعد أحد مسببات الوفاة الرئيسية حول العالم.
ونشرت منظمة الصحة العالمية مجموعة من الأرقام الصادمة حول صحة الفم في العالم حول العالم جاء فيها أن حوالي 90% من أطفال المدارس ونحو 100% من البالغين في جميع أنحاء العالم يُعانون من حفر الأسنان، بسبب نقص مادة الفلوريد.
وتشير المنظمة إلى أن نحو 30 % من البالغين في الفئة العمرية من 65 إلى 74 عامًا لا يملكون أسنانًا طبيعية، مشيرة إلى أن نحو 20% من ذوى الأعمار المتوسطة يعانون من تدهور شديد في اللثة، وقد يفقدون أسنانهم في وقت لاحق.


الابتسامة.. سبب اكتظاظ
يقول محمد إبراهيم، موظف: بأحدى مدارس شبرا الخيمة مشكلة الأسنان تعد من المشاكل التي اواجهها أنا وأسرتي لديا 3 أطفال، من وقت لآخر أجد بعض أسنانهم يوجد بها تسوس وعندما أذهب للطبيب لعلاجهم أجد غلاء أطباء الأسنان بشكل مبالغ فيه حيث وصل خلع الدرس إلى 200 جنيه عادي، بينما وصل خلع الضرس الجراحي من 600 إلى 1200 جنيه.
وأضاف إبراهيم، أن وزارة الصحة لا تهتم بمشاكل المواطنين وأحوالهم الصعبة موضحًا أن العيادات الخاصة لا يهمها مصلحة المواطن أو الأسعار مرتفعة أو منخفضة وإنما يهمهم المكسب والربح فقط.
وطالب محمد أن تكون هناك تسعيرة للعيادات والمستشفيات الخاصة من قبل وزارة الصحة، معللا ذلك لكل طبيب (يضع أسعار على هواه).
ويضيف عادل عامر: "أنا من دائمي التردد على عيادات الأسنان، نواجه عدة مشكلات أولها ارتفاع الأسعار والذي يبرره الأطباء بأن التجهيزات ضخمة والتعقيم عالي المستوى وكذلك الخدمات الأخرى وإن المواد مرتفعة السعر وغيرها من الأعذار غير المقبولة، وبعض الأطباء يستغلون حاجة الناس إلى الخدمة الصحية ويرفعون الأسعار كما يشاءون". 
يقول الدكتور طارق محمد طبيب أسنان، أن ألم الأسنان يعد من أقوى الآلام التي تحدث في الجسم عن أي عضو آخر والذي يسمى أيضًا بالألم السني، موضحًا أن درجة هذا الألم تتراوح بين خفيفة ومعتدلة.
وأضاف محمد، أن هذا الألم يتكون في معظم الحالات نتيجة التسوس الذي أدى الى أضرار في السن أو نتيجة حشوة تالفة لا تغلق الفجوة بشكل جيد أو في حالات نادرة، جراء انكشاف جذور.
وعن أسباب ازدياد إصابة عدد كثير من المواطنين بوجع الأسنان أجاب محمد قائلا، بسبب تسوس الأسنان لأنه يعد من الأسباب الرئيسية في ألم الأسنان عند الأطفال والكبار، بسبب أكل الحلوى وعدم غسل الأسنان أو الاعتناء بها.
وتابع محمد، من أجل المحافظة على نظافة الفم والأسنان الجيدة: يجب أن نعتني بالتنظيف بالفرشاة مرتين يوميًا على الأقل باستخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد وتنظيف الأسنان باستخدام الخيط الطبي.

الكلمات المفتاحية

ads
"
هل تتوقع نجاح أجهزة الدولة في حجب لعبة "الحوت الأزرق" القاتلة؟

هل تتوقع نجاح أجهزة الدولة في حجب لعبة "الحوت الأزرق" القاتلة؟