رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

رئيس "التنمية الصناعية": رسوم الإغراق لا تكفي لحماية المنتج المحلي

الثلاثاء 14/نوفمبر/2017 - 06:47 م
البوابة نيوز
عزة الراوي
طباعة
قال المهندس أحمد عبدالرازق رئيس هيئة التنمية الصناعية، إن قرار التعويم سيؤتي ثماره على القطاع الصناعي خلال الفترة القادمة، وبدأت مؤشرات النمو الصناعي في الارتفاع ما يدل على أن الدولة تسير على الطريق الصحيح، مؤكدًا أن المنتج المصري بدأ يحل مكان المستورد شيئًا فشيئًا.
وأوضح أن صناعة الحديد والصلب من الصناعات الاستراتيجية لمصر وتقوم عليها أي نهضة صناعية، لذا يجب تكاتف كل الجهود لمساندتها وتدعيمها، وصناعة الحديد لا يمكن اختزالها في حديد التسليح فقط، فهناك صناعات اخرى لا تقل أهمية لتحقيق النهضة الصناعية المنشودة. 
جاء ذلك خلال مشاركة رئيس هيئة التنمية الصناعية في فعاليات اليوم الثاني للمؤتمر الاقتصادي الذي نظمته "أخبار اليوم" في الجلسة التي ناقشت صناعة الحديد بحضور الدكتور مجدي عبد العزيز، رئيس مصلحة الجمارك، وإبراهيم السجيني، رئيس جهاز مكافحة الإغراق، وإبراهيم المنسترلي، رئيس هيئة الرقابة الصناعية، بالإضافة إلى لفيف من رجال الصناعة في مجال الحديد ضم جمال الجارحي وأحمد أبو هشيمة وحسن أيمن العشري وشريف طنطاوي وحسن المراكبي.
وحول معاناة صناعة حديد التسليح من الاغراق، أضاف عبدالرازق: "سيتم فرض رسوم الاغراق المقررة على الحديد المستورد إذا ثبت حدوث اغراق، لكن لا يكفي الاعتماد على رسوم الاغراق فقط لتحقيق الحماية الكاملة للمنتجين المحليين، وعلى هذه المصانع العمل على رفع كفاءتها الانتاجية والفنية وبالتالي التقليل من تكلفة الانتاج لتزيد من تنافسيتها مقابل الحديد المستورد، حيث إنه ما زالت هناك قدرات غير مفعلة وخاصة لمصانع حديد التسليح تحتاج للعمل بكامل طاقتها لتغطية الطلب المحلي، وبالتالي تحقيق التنافسية، فالمهم ايجاد حلول جديدة لمواجهة تحديات هذه الصناعة المتمثلة في الطاقة والاغراق".

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟