رئيس التحرير عبد الرحيم علي رئيس التحرير التنفيذي إسلام عفيفي

"الأزهر" و"الأوقاف" تشنان حربًا دعوية على لصوص المال العام ببني سويف

السبت 21-12 - 01:19 م
زياد مجاهد
شنّ علماء الأزهر والأوقاف المشاركون في القافلة الدعوية بمحافظة بني سويف، هجوما حادا على المحتكرين والذين يستحلون المال العام بغير وجه حق، والمعتدين على أملاك الدولة، ولصوص الكهرباء والمياه، معتبرين ذلك محاربة لله ورسوله وأكلا لأموال المسلمين بالباطل.
وشدد العلماء خلال الندوات التي تم إقامتها بمراكز الشباب، على أهمية المحافظة على المال العام، مؤكدين أنه أولى من المال الخاص في الحماية والحفظ.
وأكد الدكتور محمد عبد العاطي رئيس قسم الدراسات الإسلامية بكلية التربية جامعة الأزهر، أن خوض أولي الأمر في المال العام بغير حق يؤدي بصاحبه إلى النار وبئس المصير، موضحًا أن السبيل الوحيد لرفعة الأمة هو الحفاظ على الأمانات وعلى رأسها المال العام، وأن يكون قدوتنا في ذلك سيدنا عمر بن عبد العزيز خامس الخلفاء الراشدين، الذي كان يطفئ سراج بيت مال المسلمين حال دراسته لأموره الخاصة.
وقال إن السرقة من عداد الكهرباء أو المياه أو عدم سداد القروض أو الإهمال في العمل هو محاربة لله ورسوله وأكل لأموال المسلمين بالحرام.
وقال الدكتور محمد عبد الرازق وكيل وزارة الأوقاف لشئون المساجد، إن الإسلام بوسطيته وشمولية منهجه جاء بما يتماشى مع حياة أتباعه الاجتماعية، ويتوافق مع تطلعاتهم المعيشية واحتياجاتهم الدنيوية.
وأضاف الدكتور خالد عبد السلام مدير عام الإرشاد الديني بوزارة الأوقاف، أن الإسلام وضع كثيرًا من الضوابط التي تمنع التلاعب بأقوات الناس، حتى لا يشيع الفساد والحقد والبغضاء.

تعليقات Facebook

تعليقات البوابة نيوز

آخر الأخبار الأكثر قراءة الأكثر تعليقا

استطلاع الرأى

هل تنجح مؤامرة الجماعة الإرهابية في إفشال الدراسة بالجامعات؟