رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

الخال مش والد.. شاب يغتصب ابنة شقيقته ووالدها يعذبه بالكهرباء حتى الموت

الإثنين 30/أكتوبر/2017 - 03:00 ص
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
كتبت - سمر فتحي
طباعة
اغتصب شاب بمنطقة بولاق الدكرور ابنة شقيقته التى تبلغ من العمر ٤ سنوات، فانتقم منه والدها بقتله بمساعدة أصدقائه.
استدرج الذئب البشرى الضحية إلى شقته بحجة إحضار بعض الحلوى لها، وفور دخولها أعطاها بعض الحلوى، ولامس أجزاء من جسدها، وتعدى عليها جنسيًا ولم يرحم توسلاتها له، وبعد أن انتهى من جريمته تركها تذهب للمنزل فى حالة إعياء.
اكتشف والدا الضحية أن الطفلة ليست فى حالتها الطبيعية وعندما سألاها، حكت ما حدث لها وأن خالها استدرجها واعتدى عليها، وذهبت الأسرة بها إلى طبيب للتأكد من صحة ما قالته، وعندما تأكدوا جن جنونهم، وأصيبت الأم بصدمة بعدما علمت ما فعله شقيقها بطفلتها التى لا تتعدى ٤ سنوات. قرر الأب الثأر واستعان بأصدقائه، واتفقوا على خطف المجنى عليه، وبالفعل تمكن أحد المتهمين من استدراج المجنى عليه بحجة الخروج معه وذهب به إلى شقة، وكان باقى المتهمين هناك بانتظاره، وواجهوه بفعلته الشنيعة، وانهالوا عليه بالضرب المبرح والتعذيب بالكهرباء حتى لفظ أنفاسه، ولقى مصرعه.
تلقى ضباط مباحث قسم شرطة بولاق الدكرور بلاغًا من مستشفى بولاق الدكرور بوصول المدعو «كريم.ا.م»، ٣٣ عاما، حلاق، مقيم بالوراق، جثة هامدة إثر إصابته بكدمه بالعين اليمنى وسحجات بالذراع اليسرى، وانتقل ضباط المباحث لمكان الواقعة، وبسؤال «سلوى.م» ٥٤ سنة، ربة منزل، والدة المجنى عليه، اتهمت «محسن.م.ع» ٢٦ عامًا، صديق نجلها، بإحداث إصابته التى أودت بحياته.
تمكنت القوات من القبض على المتهم والذى اعترف بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع كل من «محمد.ف.ت» ٤٠ عاما، حلاق، «زوج شقيقة المجنى عليه»، و«إبراهيم.ا.ر»، ٣٤ عامًا، خفير، و«عمر.م.ن» سائق، وتمكنت القوات من القبض على جميع المتهمين، وبمواجهتهم اعترفوا بتعذيب المجنى عليه بالكهرباء حتى الموت، بعدما استدرج ابنة المتهم الأول «نانسي.م.ف» ٤ سنوات وتعدى عليها جنسيا وهتك عرضها.
وتحرر المحضر اللازم بالواقعة، وتم العرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيق، والتى أمرت بحبس المتهمين ٤ أيام على ذمة التحقيق. 
ads
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟