رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

باحث سعودي: حسن البنا ليس مؤسس جماعة الإخوان المسلمين‎

الأحد 08/أكتوبر/2017 - 11:51 ص
نايف العساكر
نايف العساكر
طباعة
زاد اهتمام المجتمعات العربية بقراءة تاريخ جماعة الإخوان بشكل واضح بعد وصولهم إلى حكم مصر عام 2012، قبل ذلك التاريخ كان التعامل مع الإخوان وجماعات الإسلام السياسي عامة يدور فى فلك اعتبارها جماعات دعوية انتهجت العنف فى بعض مراحلها، وفي لحظة معينة تراجع البعض عن استخدام العنف واستمر آخرون، غير أن وصول إحدى هذه الجماعات لكرسي الحكم فى مصر عن طريق انتخابات ديموقراطية مسألة دقت ناقوس الخطر ولفتت انتباه الجميع لطرح السؤال الذي تعددت إجاباته خلال السنوات الأخيرة، ما هى حقيقة هذه الجماعات بشكل عام وحقيقة جماعة الإخوان المسلمين على وجه الخصوص؟.
وخلال عام 2012 وحتى سقوط حكم الإخوان بقيام ثورة 30 يونيو صدرت مئات الكتب التي بحثت عن تاريخ نشأة الجماعة وتطورها خلال 80 عاما، بعضها كان موضوعيا غير أن أغلبها كان منحازا غير محايد فى عرض رؤاه.
عشرات الكتب صدرت من مصر عن إخوان مصر، إلا أن السؤال الهام الذي احتاج إجابة هو الآخر، كيف حال الإخوان فى الدول العربية الأخرى، وكيف يرى سكان الخليج هذه الجماعات وتأثيرهم على محيط الخليج العربي منذ عقود.
يجاوب عن هذا السؤال المستشار والباحث السعودي فى شئون الجماعات المتطرفة الشيخ نايف محمد العساكر في كتابه الصادر حديثا عن دار «مقام» للنشر والتوزيع بعنوان «موسوعة حركات الإسلام السياسي – الإخوان المسلمين» والكتاب هو جزء أول ضمن سلسلة أجزاء سوف تصدر تباعا تشرح وتوضح تاريخ جماعات الإسلام السياسي، من وجهة نظر باحث سعودي شاهد تغلغل هذه الجماعات فى الخليج العربي.
يتناول الجزء الأول من الموسوعة تاريخ «جماعة الإخوان المسلمين» نشأتهم وتطورهم فى مصر والمنطقة العربية، بداية من عصر المؤسس الأول أحمد السكري مرورا بالتحاق حسن البنا بالسكري وحتى اللحظة الحالية. موضحا بدايات الخلاف مع أحمد السكري شريك البنا فى تأسيس الجماعة، والذي تحول انشقاقه لنقطة تحول مهمة فى تاريخ الجماعة وتحديد شكل ونهج عمل جماعة الإخوان المسلمين.
الجزء الأول من الموسوعة تناول تاريخ الإخوان خلال أحد عشر فصلا، الأول: هل الإخوان المسلمون فرقة أم جماعة؟، الفصل الثاني: نشأتها والتعريف بمرشدها، الفصل الثالث: هدف الإخوان المسلمين، الفصل الرابع منهج الإخوان فى التربية والتجنيد، الفصل الخامس: مراحل الدعوة عند الإخوان المسلمين ووسائل كل مرحلة كما حددها البنا، الفصل السادس: منهج الإخوان المسلمين فى الدعوة، الفصل السابع: علاقات الإخوان المسلمين بالغرب والمذاهب المعاصرة والملل المخالفة، الفصل الثامن: اقتصاديات الإخوان المسلمين ومواردهم المالية، الفصل التاسع: أقوال أهل العلم في جماعة الإخوان المسلمين، الفصل العاشر: الإخوان المسلمون فى المملكة العربية السعودية، الفصل الحادي عشر: سبل مواجهة الإخوان المسلمين.
وتعود أهمية الكتاب إلى جانب شرح وضع الإخوان المسلمين فى المملكة العربية السعودية ومنطقة الخليج العربي، إلى حرص نايف العساكر على توثيق كل معلومة واردة فى الكتاب واسنادها إلى مصادرها الأصلية سواء من كتابات الإخوان المسلمين عن أنفسهم أو كتابات معاصريهم أو من انشقوا عنهم وكشفوا بعض التفاصيل المهمة عن شكل وطريقة عمل جماعة الإخوان.
وتطرق نايف بشكل تفصيلي إلى الخلاف الذي وقع بين أحمد السكري وحسن البنّا والذي أدى إلى فصل مؤسس جماعة الإخوان الأول أحمد السكري.
وجاء في الكتاب أهم وأبرز أهداف الجماعة الأم، وتحدث عن موقف الجماعة من حكام المسلمين، وطريقة الإخوان، والخطوات التي تسبق إعلان الخلافة، ووصف الكاتب البيعة عند الإخوان (أركانها وصيغتها وطريقتها وخطرها) وبين المؤلف خطر إنشاء التكوينات الموازية التي تعمل عليها الجماعة والتعمية عليها.
وأوضح الكاتب طريقة الإخوان المسلمين إذا تعاملت معهم الدولة بشدة أو سجن بعض قياداتهم. وأورد الكاتب منهج الجماعة في التربية والتجنيد، وأهداف المعسكرات التي ترتكز على التجميع والتربية والتدريب، وبين المقاصد الحزبية من عناية الإخوان المسلمين بالدورات، واعتمادهم في التربية على الحجر الفكري والإرهاب الفكري.
"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟