رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام حويلة
احمد محمدي
احمد محمدي

شجع النجم.. الأهلي مش بيمثل مصر

الجمعة 29/سبتمبر/2017 - 05:38 م
طباعة
لفينا كعب داير وراء النجم محمد صلاح المحترف المصري في صفوف ليفربول الإنجليزي، شجعنا بازل السويسري وتشيلسي وفيورنتينا وروما حتي وصل به المطاف إلي الريدز، وكان دائما الجمهور المصري بمختلف انتماءاته ينتقل خلف اللاعب لتشجيع الفريق الذي يلعب له، حتي عندما تقابل الأهلي أمام روما الإيطالي في لقاء ودي حرص عدد كبير من مشجعي الكرة علي تشجيع روما بحجة وجود الفرعون الصغير بين صفوفه في هذا الوقت.
الخلاصة أنه من حق الجميع أن يختار الفريق الذي يشجعه ولكن تشجيع ومساندة المنتخب لا يختلف عليه اثنان، شجع الأهلي أو الزمالك أو الترجي أو النجم الساحلي فهذا لا يخص الوطنية في شيء، شجع النجم الساحلي أمام الأهلي من أجل عيون عمرو مرعي المحترف المصري في صفوف أبناء مدينة سوسة مثلما فعلت مع محمد صلاح ومحمد النني ومن قبلهما أحمد المحمدي.
الأهلي لا يمثل مصر هو فقط يمثل الأهلاوية، وايضا الزمالك أو أي فريق مصري يشترك في البطولة الأفريقية يمثل نفسه فقط ومن حق جماهير الفريق المنافس أن تختار من تشجعه أو تسانده حتي لو كان أي فريق أخر في القارة الأفريقية.
نغمة أن كلنا أيد واحدة لا تحدث في ملاعب كرة القدم بين الأندية، الجمهور كله أيد واحدة مع منتخب بلاده فقط، فلا نجد جمهور برشلونة يشجع ريال مدريد الغريم التقليدي في دوري أبطال اوروبا أمام الفرق المنافسة ولا العكس فهذه هي كرة القدم.
من حق الجماهير المصرية غير الأهلوية تشجيع النجم الساحلي في مباراتي الدور قبل النهائي لدوري الأبطال الأفريقي، وخصوصا جماهير الزمالك لأن فوز منافسهم اللدود يقربه من حسم لقب البطولة وهو ما يزيد الفجوة في البطولات بين الفريقين، وهذا أمر طبيعي في عالم الساحرة المستديرة، وحتي لا يخرج البعض ويزايد علي الوطنية والانتماء فكل هذا ليس له علاقة بالوطنية أو الانتماء، ولكن الأزمة في طريقة التشجيع والشماتة والتحفيل بعد المباراة هذه هي النقطة الفارقة في الأمر.
** رسائل قصيرة
أحمد حسام ميدو.. بدلة التحليل تليق بك
مؤمن سليمان.. استعد للرحيل
عماد النحاس.. من أسون والشرقية إلي الرجاء يا قلبي لا تحزن
"
هل تتوقع انفراجة بين مصر وأثيوبيا بشأن أزمة سد النهضة؟

هل تتوقع انفراجة بين مصر وأثيوبيا بشأن أزمة سد النهضة؟