رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام حويلة

حركة تنقلات جديدة للإعلاميين

الأحد 24/سبتمبر/2017 - 04:51 ص
معتز الدمرداش ولبنى
معتز الدمرداش ولبنى عسل وخيري رمضان
كتبت- ريم حمادة
طباعة
«الدمرداش» يغادر «المحور».. و«خيرى» يرحل عن «النهار».. و«لبنى» حائرة بين «الحياة» و«أون»
حركة تنقلات واسعة ومستمرة تشهدها خريطة الإعلام الخاص فى الفترة الحالية يوما بعد يوم، ورغم تعدد الأسباب التى أدت إلى هذا التغيير، إلا أن أحد أهم أسبابها تكمن فى تغيير خريطة قناة تملك عددا من القنوات، بالإضافة أيضا إلى وجود أزمات مالية فى كيانات أخرى، جعلت تلك الكيانات تتهاوى فى بعض الأحيان وتنتهى فى أحيان أخرى، وهو الأمر الذى جعل العديد من أصحاب المنصات الحوارية القوية يغادرون أماكنهم نتيجة التعثر الشديد التى شهدته تلك القنوات أو تغير ميول أصحابها فى صالح بعض الأشخاص.
ويبدو أن شهر سبتمبر الحالى له كلمة فصل فى العديد من الأمور المعلقة فى بعض القنوات الخاصة؛ حيث يغادر الإعلامى معتز الدمرداش قناة «المحور» مع نهاية الشهر الجارى بعد انتهاء عقده وعدم تجديد المفاوضات الخاصة بتجديد العقد من قبل ملاك القناة.
وقال الدمرداش إن حلقة الثلاثاء المقبل، هى آخر حلقة له بالبرنامج، مشيرا إلى أنه ملتزم بتعاقده مع القناة حتى آخر يوم من التعاقد، وهو ٣٠ سبتمبر الجاري، وأكد أنه سوف يختار بين عدد من البدائل ويحسم قراره خلال الفترة المقبلة بشأن انتقاله إلى قناة أخري، نافيا ما تداولته بعض الأخبار من وجود مفاوضات معه مع مسئولى قنوات «الحياة» بعد بيعها، ورغبة ملاكها الجدد فى الاستحواذ على نصيب الأسد من البرامج والأصوات المهمة، وهذا ما وضح من خلال التعاقدات التى شهدتها القناة الفترة الماضية.
فيما أكد أشرف عبدالمنعم، رئيس قناة المحور، أن برنامج «٩٠ دقيقة»، سوف يقدمه الإعلامى محمد الباز والإعلامية جيهان لبيب؛ حيث يقدمه الباز من السبت إلى الثلاثاء وتقدمه لبيب يومى الأربعاء والخميس.
وأعلن الإعلامى خيرى رمضان وقناة «النهار» عن انتهاء التعاقد بينهما بشكل ودى منذ أيام، ويأتى رحيل خيرى عن «النهار» بعد مدة لا تتجاوز ٦ أشهر منذ انتقاله إليها من شاشة «سى بى سى»، بعد حالة الدمج التى شهدتها القناة معها، ومع انتهاء الدمج استقر بها لينتهى به المطاف خارج جدران النهار و«السى بى سى»، التى كان من ضمن مؤسسيها وسببا فى وقوفها على قائمة القنوات المفضلة لدى المشاهد فى الشارع المصري.
وبالرغم من تأكيد مصادر لـ «البوابة»، أن رحيل خيرى رمضان جاء لعدة أسباب، أهمها: عدم حصوله على راتبه منذ أكثر من ٣ أشهر، إلا أن خيرى رمضان أكد فى تصريح خاص لـ «البوابة»، أنه تمت تصفية كل الأمور المالية مع القناة، وأضاف أنه لم يستقر على وجهته المقبلة نافيا عودته قريبا للتليفزيون المصري.
فى حين تفاوضت قنوات «أون تى فى» مع الإعلامية لبنى عسل لتنضم لقناتها الإخبارية لتقديم برنامج توك شو إخبارى خلال الأشهر المقبلة، وبعد أن أبدت عسل موافقتها المبدئية على انضمامها لقنوات «أون تى فى»، غير أن مصادر أكدت أن ملاك قنوات «الحياة» الجدد دخلوا منذ أيام قليلة فى تفاوض معها للعودة مجددا للقناة لمشاركة تامر أمين تقديم برنامج التوك شو الرئيسى بها، وأشارت المصادر إلى أن عودة لبنى عسل لـ«الحياة» أقوى من رحليها عنها لـ«أون تى فى»، وذلك لسببين: أولهما تغيير ملاك القناة والذين وعدوا العاملين بانتهاء الأزمة المالية بها وصرف جميع مستحقاتهم المتأخرة، بالإضافة إلى أن استمرار لبنى فى تقديم برنامج «الحياة اليوم» الذى يذاع على قناة «الحياة» العامة كبرنامج توك شو رئيسى أفضل من انتقالها لتقديم برنامج آخر جديد على شاشة قناة إخبارية، خاصة أنها ارتبطت ببرنامج «الحياة اليوم» لمدة تزيد على ٨ سنوات.
وفى سياق متصل، تفاوض قناة «الحياة» أيضا الإعلامى الرياضى أحمد شوبير للانضمام إلى فريق عملها، وكان شوبير قد أوضح موقفه بعد إعلان القناة فى مؤتمرها الأخير عن أنه ضمن فريق مذيعه، حيث أكد أن أى تفاوض يخص انتقاله من قناة «صدى البلد» لا بد أن يكون من خلال رجل الأعمال محمد أبو العينين.
وهو الأمر الذى جعل الملاك الجدد لـ«الحياة» يدخلون فى مفاوضات أخرى معه لإقناعه للعمل معهم، خصوصا أنهم يرغبون فى عمل قناة رياضية متخصصة فى الفترة المقبلة تكون فى منافسة القنوات الرياضية الموجودة فى السوق الآن، ولكن حتى كتابة هذه السطور فالأمور معلقة.

الكلمات المفتاحية

هل تتوقع تحسن الأحوال الاقتصادية بمصر في العام الجديد؟

هل تتوقع تحسن الأحوال الاقتصادية بمصر في العام الجديد؟