رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

محافظ أسيوط يتفقد منشآت صحية.. ويحول 3 أطباء وعددًا من التمريض للتحقيق

الجمعة 22/سبتمبر/2017 - 03:16 ص
المهندس ياسر الدسوقي
المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط
فاطمه جابر
طباعة
شدد المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط على ضرورة توافر الخدمات الطبية لمواطني المحافظة بكل المستشفيات والوحدات الصحية وتواجد الأطباء وأعضاء هيئة التمريض بشكل كافٍ لمساعدة المرضى من أبناء المحافظة وتقديم الخدمة الطبية اللازمة في وقتها مع ضرورة توافر كافة الأدوية والأمصال اللازمة.
جاء ذلك خلال زيارة مفاجئة لمستشفيات مركزي صدفا وأبوتيج وعددا من الوحدات الصحية بقرى مركز صدفا، ورافقه الدكتور محمد زين وكيل وزارة الصحة ومحمد فرغلي رئيس مركز صدفا وحسين كشك رئيس مركز ابوتيج.
وقال الدسوقي إن الزيارة المفاجئة تأتي بهدف التعرف على المشكلات التي تعاني منها المستشفيات العامة والمركزية في محافظة أسيوط والعمل على حلها بالتنسيق مع مديرية الصحة، مؤكدًا أنه لابد من الارتقاء بالمستوى الصحي للمجتمع بتقديم خدمات تثقيفية ووقائية وعلاجية متكاملة طبقا لأفضل المعايير الصحية.
وقرر المحافظ تحويل عدد من الأطباء وأعضاء هيئة التمريض غير المتواجدين أثناء فترة النوبتجية بمستشفى صدفا للشئون القانونية بهدف اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيالهم.
وكان محافظ أسيوط فاجأ المستشفى وطلب سجلات الحضور والانصراف وكشوف النوبتجيات للتعرف على سير العمل بالمستشفى واستعدادها لمواجهة أي حالات طارئة وللاطمئنان على سلامة الأدوية والامصال الموجودة واكتشف عدم تواجد طبيبين من التخصصات المهمة بالمستشفى وحضورهم أثناء وجوده.
كما تفقد محافظ أسيوط الوحدة الصحية بقرية بني فيز التابعة لمركز صدفا، حيث اطمئن على سير العمل وقرر منح ممرضة تدعى "ميرفت وهيب فرج" مكافأة مالية لقيامها بعملها في الوحدة الصحية ومتابعة حالات المرضى، كما تفقد الوحدة الصحية بقرية أولاد إلياس وقرر تحويل الطبيب المسئول للشئون القانونية للتحقيق بسبب غيابه عن أداء مهام عمله مع استدعاء المسئول الأول عن الوحدة الصحية لمعرفة أسباب القصور وذلك بعدما اطمأن على عمل ثلاجات الأمصال وتواجد الأمصال اللازمة.
وأكد محافظ أسيوط أن عمل المستشفيات العامة لا يرتبط بأيام الإجازات لأن المريض لن ينتظر أيام العمل الرسمية؛ للبحث عن علاج لمرضه مطالبًا كل المسئولين في مواقعهم بتحمل مسئولياتهم نحو مواطني المحافظة.
واستمع محافظ أسيوط إلى شكاوى الأهالي من عدم وجود أطباء متخصصين في النساء والتوليد والجراحة والتخدير بمستشفى صدفا المركزي، وشدد على وكيل وزارة الصحة بمراجعة كل النوبتجيات والعمل على إيجاد بدائل للقيام بمسئولياتها تجاه المرضى من أبناء المحافظة.
وتفقد محافظ أسيوط مستشفى أبوتيج المركزي خاصة أقسام الاستقبال والعمليات والغسيل الكلوي والأطفال المبتسرين ووحدة العناية المركزة، واطمأن على تواجد الأطباء وأعضاء هيئة التمريض بكل طواقمهم وأيضًا عمل حضانات الأطفال بشكل طبيعي.
 زار الدسوقي مبنى مستشفى أبوتيج الجديد والذي من المقرر الانتهاء منه خلال 6 أشهر وفق أحدث تصميمات للمستشفيات على مستوى الجمهورية وبتكلفة 500 مليون جنيه لتصبح أحد أفضل المستشفيات في تقديم الخدمات الصحية، وشدد على ضرورة الاهتمام بالعامل البشري أولا من أطباء وتمريض لتلبية احتياجات مواطني المحافظة.

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟