رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام حويلة
ads

محافظ القاهرة يشارك في مؤتمر المجلس القومي للمرأة

الأربعاء 20/سبتمبر/2017 - 03:00 م
المهندس عاطف عبد
المهندس عاطف عبد الحميد في مؤتمر المجلس القومي للمرأة
جهاد نور
طباعة
شهد المهندس عاطف عبدالحميد محافظ القاهرة الجلسة الافتتاحية لمؤتمر المجلس القومي فرع القاهرة تحت شعار "المرأة صانعة السلام.. معًا ضد التطرف والارهاب" بحضور السفيرة سناء عطا الله مقررة فرع المجلس بالقاهرة، والدكتورة نادية زخاري وزيرة البحث العلمي سابقًا وعضو المجلس القومي، والدكتور سعد الدين الهلالي أستاذ الفقه بجامعة الأزهر وأعضاء المجلس القومي للمرأة عن القاهرة، حيث ضم أربع جلسات أدارت الجلسة الأولى الدكتورة عبلة عثمان رئيس جامعة حلوان سابقًا تحت عنوان "ترسيخ دور المرأة في تكريس ثقافة السلام ومحاربة التطرف والقضاء على الإرهاب"، وأدارت الجلسة الثانية الدكتورة عبلة الكحلاوي عن معالجة الأثار الناجمة عن الأحداث الإرهابية، وأدارت الجلسة الثالثة سمر الدسوقي، رئيس تحرير مجلة حواء، عن إثارة روح التآخي بين أبناء الوطن ونبذ خطب الكراهية ورفض الآخر، والجلسة الرابعة أدارها المستشار سيد أبو بيه أمين عام المجلس القومي لرعاية أسر الشهداء والمصابين عن متطلبات دعم دور المرأة في مكافحة الإرهاب. 
وأكد المحافظ خلال الجلسة، تسخير كل إمكانيات المحافظة لمساندة وتقديم الدعم الكامل للمجلس القومي بالقاهرة إيمانًا منها الراسخ بأهمية دور المجلس في تمكين المرأة وتثقيفها وزيادة الوعي لديها وبما تمثله من كونها نصف المجتمع وأهمية مشاركتها في اتخاذ القرار.
وأشار المحافظ، في كلمته إلى أن المرأة المصرية يحتذى بها كل نساء العالم بداية من دورها كأم لتنشئة الأطفال على نبذ العنف والمحبة وتقبل الآخر والتآخي أي تعليم الابن مكافحة التطرف منذ الصغر والتنشئة وهو دورها الرائد في مكافحة التطرف والإرهاب، ولا ننسى مواقفها من حوادث الإرهاب والتي نقف لها إجلالًا واحترامًا على صمودها وتقديم كل أبنائها فداءً للوطن.
وأضاف المحافظ، متسائلًا: ما هي أهداف الإرهاب؟ تقويض أركان الدولة المصرية وهو ما لا يقوى عليه في ظل تماسك الدولة ومؤسساتها العملاقة فيلجأ إلى هدف قريب وهو غرز الخوف والرعب في قلوب المواطنين، للوصول إلى سخط وضيق المجتمع فهل نجح في ذلك أيضًا؟ لا لأن المرأة المصرية لم تخف أو ترتعب ولم تنقله لأبنائها فهي بالتالي الدرع الواقي للوطن.

الكلمات المفتاحية

هل تتوقع أنخفاض الحوادث والمخالفات بعد إقرار قانون المرور الجديد؟

هل تتوقع أنخفاض الحوادث والمخالفات بعد إقرار قانون المرور الجديد؟