رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

"الزي المدرسي" يحول مدارس السويس الحكومية إلى سوق.. السعر 650 جنيهًا للأولاد و500 للبنات.. أصحاب المحلات: الرقابة غائبة والضحية أولياء الأمور

الخميس 21/سبتمبر/2017 - 03:22 ص
الزي المدرسي
"الزي المدرسي"
مصطفى فتحى
طباعة
تحولت سبوبة الزي المدرسي والتي تقوم بها بعض المدارس الخاصة والتجريبية واللغات بالسويس، إلى المدارس الحكومية، الأمر الذي يعد مخالف للقانون حيث تحولت العملية التعليمية بتلك المدارس إلى "تجارة".
ووصل الأمر في المدارس الحكومية إلى بيع الزي المدرسي داخل المدرسة، أو الاتفاق على بيعه مع أحد المحلات التي تتعاقد معاها المدرسة ولكن بسعر أعلى من الأسعار التي تباع في المحلات التجارية الأخرى، ووصل سعر الزي المدرسي للأولاد إلى 650 جنيهًا عبارة عن بنطلون جينز 300 وقميص 250 جنيهًا بينما وصل سعر الزي للبنات إلى 500 جنيه قميص 250 جنيهًا وجيبة 250 جنيهًا حتى أصبح الزي المدرسي حلمًا لدى الكثير من الأسر المصرية في ظل الارتفاعات غير المسبوقة في الأسعار. 
أكدت أسماء محمد، مالك محل تجاري بشارع النمسا، أن هناك بعض المدارس الحكومية تقوم بتغيير الزي المدرسي كل عام من خلال الاتفاق مع إحدى الشركات الملابس أو المحلات التجارية على أن يكون البيع بمعرفة المدرسة، مشيرة إلى أن الزي المدرسي لكل مرحلة تعليمية ثابت ولا يجوز تغييره.
وأشارت إلى أن الرقابة غائبة عن تلك المدارس وأصحاب المحلات وأولياء الأمور هم ضحايا تغيير الزي المدرسي للمدرسة، مؤكدة أنها قامت بشراء ملابس الزي المدرسي للمدارس الحكومية وفوجئت بقيام بعض أولياء الأمور بستراجع تلك الملابس بسبب قيام إدارت بعض المدارس بتغيير الزي المدرسي وإجبارهم على شراء الزي الجديد من خلال المدرسة أو من خلال المحلات اتفقت معاها تلك المدارس.
فيما قال محمد عامر، مالك محل ملابس متخصصة للزي المدرسي، أن المدارس تقوم بيع الزي المدرسي بجودة أقل من التي يتم بيعها بالمحلات التجارية بالإضافة إلى ارتفاع سعر الزي عن المحلات التجارية، مضيفًا أن المدارس الحكومية تحول دورها الرئيسي من التعليم إلى عملية تجارية بحتها يقودها المدرسون ومديرو المدارس.
وطالب بوضع رقابة على تلك المدارس من قبل مديرية التربية والتعليم بالمحافظة، ينما يشير نبيل محمد صاحب محل ملابس، بأنه يجب توحيد ملابس كل مرحلة تعليمية في المدارس الحكومية والخاصة لمنع استغلال أولياء الأمور من تلك المدارس، وأنه في حالة ثبات الزي سيتم توحيد الأسعار بجميع المحلات التجارية. 
ويشير حسين محمد، صاحب محل تجاري بشارع أحمد عرابي، بأن أسعار الزي المدرسي هذا العام ارتفعت بنسبة 40% عن العام الماضي، مشيرًا إلى أن هناك بعض المدارس تقوم برفع عن الأسعار التى تبيع بها المحلات لإجبار أولياء الأمور الشراء منهم، مضيفًا أن الزي المدرسي للأولاد للمرحلة الابتدائية والإعدادية من 500 إلى 600 جنيه عبارة عن بنطلون جينز وقميص والزي المدرسي من 450 جنيهًا إلى 550 جنيهًا عبارة عن قميص وجيبة أو بنطلون قماش. 
ومن جانبه قال أكد عبد الحافظ وحيد، وكيل وزارة التربية والتعليم بالسويس، أن الزي المدرسي للمدارس الحكومية موحد لكل مرحلة تعليمية، مشيرًا إلى أنه سيقوم بفحص الشكاوى التي وصلت المديرية بخصوص قيام بعض المدارس بتغيير الزي من أجل إحالتها ومديري المدارس إلى التحقيق. 

الكلمات المفتاحية

"
ads
برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟

برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟