رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

"المصرية لحقوق الإنسان": دعم قضية "قبيلة الغفران القطرية" أمام الأمم المتحدة

الثلاثاء 19/سبتمبر/2017 - 08:01 م
الدكتور حافظ أبو
الدكتور حافظ أبو سعدة رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان
إيهاب كاسب
طباعة
أكد الدكتور حافظ أبو سعدة رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان وعضو المكتب التنفيذي بالفيدرالية العربية لحقوق الإنسان، أنه لابد من إثارة قضية "قبيلة الغفران القطرية" أمام مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان بجينيف، وتعهد بدعم هذه القضية مشيرًا إلى أنه لا بد من توفر تقارير موثقة بالمعلومات يمكن لجماعات حقوق الإنسان الاعتماد عليها لإثارة القضية.
وأضاف أبو سعدة في بيان له اليوم، من الظلم أن نبالغ في انتقاد منظمات حقوق الإنسان واتهامها بتجاهل قضية قبيلة الغفران، لا سيما وأننا لم يعرض علينا أحد هذه القضية وعلى أصحابها أن يبادروا بإعداد تقارير موثقة تعرض القضية بالمعلومات والأدلة وتتواصل مع المنظمات الحقوقية، وشدد على أنه لأول مرة نسمع هذه المعلومات عن قضية قبيلة الغفران، ومن الغريب أن نسمع أن ذلك يحدث في دولة هي من أغنى الدول العربية.
وتعهد "أبو سعدة" بأن تتبنى المنظمة المصرية لحقوق الإنسان، كعضو في الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان، قضية أبناء قبيلة "الغفران"، مطالبا بأنه يجب أن تصحح قطر أوضاع أبناء هذه القبيلة لأن ما يحدث ضدهما هو تمييز عنصري على أساس القبيلة، الأمر الذي يحرمه القانون الدولي، مستنكرًا صمت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في قطر لقضية أبناء قبيلة الغفران، لأنه من مهام ومسئوليات اللجنة الدفاع عن هؤلاء باعتبارها لجنة وطنية مهمتها ضمان حقوق الإنسان، ومن الغريب أن يكون رئيس اللجنة قطري ويشغل أيضا منصب نائب رئيس الشبكة العالمية لجمعيات حقوق الإنسان ولا يهتم بهذه القضية.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟