رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
إسلام حويلة

صحيفة فرنسية: المصريون "فئران تجارب" لشركات الأدوية.. برلمانيون: كلام فارغ.. وهناك منظمات أجنبية تسعى لتشويه صورة الدولة

الخميس 21/سبتمبر/2017 - 02:13 م
البوابة نيوز
كتب – أحمد سليمان
طباعة
أثار التقرير الذى نشرته صحيفة «Géopolis» الفرنسية، حالة من الجدل بشأن استخدام المصريين كـ«فئران تجارب» داخل شركات الأدوية، بهدف اكتشاف عقّار جديد يعالج الأمراض المزمنة، ما دعا البعض إلى المطالبة بتقنين تلك العملية؛ حتى تكون تحت ضوابط وإطار قانونى واضح.

صحيفة فرنسية: المصريون
فيما أكد البعض الآخر أنه لا يتم تسجيل العقّار الجديد والحصول على موافقة هيئة الدواء، إلا بـ«الموافقات المستنيرة» ولجان أخلاقيات البحث العلمي.
فيما تضمَّن التقرير أن شركات الأدوية تستغل عدم القدرة المالية لبعض المصريين فى الحصول على العلاج، لاستخدامهم «حقول تجارب» لعدد من الأدوية. 


صحيفة فرنسية: المصريون
برلماني: منظمات دولية تسعى لتشويه صورة مصر
من جانبه قال الدكتور محمد الشوري، عضو لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب: إن التقرير الذى أصدرته الصحيفة ليس له أساس من الصحة، ولا يتضمن معلومات تؤكد صحة كلامها.
وأضاف، في تصريح، لـ«البوابة نيوز»، أن مصر من الدول التى تحافظ على المواطن، ولم تستخدمهم فى اكتشاف الأمصال. 
وأوضح أن القانون المصرى يتضمن مواد وعقوبات رادعة لمن يقوم بعمل التجارب على المواطنين، وإذا وجد تلك الحالات ستكون بنسبة قليلة جدًّا، قائلًا: «المواطن المصرى ليس فأر تجارب».
وأوضح أن هناك منظمات وجمعيات تابعة لدول أجنبية تصدر التقارير الخاطئة عن مصر بهدف تشويه صورتها أمام المجتمع الدولى، مؤكدًا ضرورة تصحيح تلك المعلومات التى تضر الدولة فى جميع المجالات.
صحيفة فرنسية: المصريون
قانون نقابة الأطباء يجرم إجراء التجارب على المرضى
وأكد حاتم عبدالحميد، عضو لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، أن قانون نقابة الأطباء يجرّم إجراء تجارب على المرضى واستخدامهم كفئران تجارب، خاصة فى ظل وجود ما يسمى "الموافقة المستنيرة للمريض"، قبل إجراء أى بحث علمى على أى دواء جديد.
وتابع: لا يتم تسجيل أى عقّار جديد والحصول على موافقة هيئة الدواء إلا بـ«الموافقات المستنيرة» ولجان أخلاقيات البحث العلمي، موضحًا أن اللجان العلمية تدرس ملف الدواء عامًا كاملًا للتأكد من صحته ومطابقته لقواعد البحث العلمي.

صحيفة فرنسية: المصريون
إجراء التجار على الحيوانات أولًا
وقالت الدكتورة مرفت موسي، عضو لجنة الشئون الصحية بالبرلمان: «ليس هناك قانون أو تشريع لتقنين التجارب على مواطنين، بشأن اكتشاف العقاقير والأدوية المعالجة للعديد من الأمراض المزمنة».
وأضافت أن الباحثين يُجرون التجارب على الحيوانات ثم يتم البحث عن متطوعين لإجراء التجربة عليهم بهدف النظر للأضرار الجانبية.
وأكدت ضرورة إصدار تشريع يقنن التجارب السلبية التى ستؤدى إلى اكتشاف الأدوية المعالجة للأمراض المزمنة، لافتة إلى أن الباحث يسافر خارج مصر لإجراء أبحاثه وتجاربه، ثم يوثق اكتشافه فى الدولة التى يُجري تجاربه فيها.
ونوهت بأن مصر اكتشفت علاجًا لمرض فيروس «سي» بعدما كان يتم استيراده بمبالغ كبيرة، ما تسبب فى إلحاق خسائر كبيرة بشركات أجنبية، قائلة: «لو مصر ثانى دولة فى العالم فى استخدام مواطنيها كفئران تجارب، يبقى مصر ثاني دولة فى اكتشاف الأدوية».
صحيفة فرنسية: المصريون
تعديل بقانون تنظيم الأدوية الحديثة
فى سياق آخر أكد حسنى حافظ، عضو اللجنة، أنه سيتبنى إجراء تعديل بقانون تنظيم الأدوية الحديثة، والخاص باستخدام المواطنين كـ«فئران تجارب» لشركات الأدوية؛ لاكتشاف العقاقير الطبية والأمصال المعالجة للأمراض المزمنة.
وأضاف أن نقابة الأطباء طالبت، خلال الفترات الماضية، بتجريم إجراء تجارب على المرضى واستخدامهم كفئران تجارب، منوهًا بأن إجراء التجارب سرًّا يرجع إلى عدم وجود قانون رادع لهذا الأمر، ولا بد من تعديله فى أقرب وقت.
وشدد على ضرورة وجود قانون يحمي المصريين من مثل هذه التجارب، على أن يحمي أيضًا صناعة الدواء.
وأوضح أن هناك ضوابط لإجراء تلك العملية، لكن يوجد من يقومون بإجرائها بطرق غير شرعية، ما يستدعى تغليظ العقوبة على تلك الجريمة.

الكلمات المفتاحية

هل تتوقع أنخفاض الحوادث والمخالفات بعد إقرار قانون المرور الجديد؟

هل تتوقع أنخفاض الحوادث والمخالفات بعد إقرار قانون المرور الجديد؟